سيـــاســة

"المصريين الأحرار": تعديلات المحكمة الدستورية فضحت دستور "الإخوان"


المحكمة الدستورية العليا
المحكمة الدستورية العليا
 محمد حنفى:

أكد حزب المصريين الأحرار أن حكم المحكمة الدستورية العليا ببطلان بعض مواد قانوني الانتخاب ومباشرة الحقوق السياسية يكشف القصور الشديد في السلطة التشريعية في البلاد، معتبرا أن هذا الحكم أظهر الثغرات الخطيرة في الدستور المشوه.

وأضاف  الحزب في بيان له اليوم حصلت بوابة "المال نيوز" علي نسخة منه  أن السلطة التنفيذية والتشريعية التي تسيطر عليها جماعة الاخوان فشلت في أول تطبيق عملي لنصوص الدستور الذي انفردت  الجماعة وأنصارها أيضا بكتابته.
وقال الحزب إنه لا لوم على المحكمة الدستورية لتنفيذها نصا دستوريا مشوها لم يضع الأطر الدستورية السليمة التي تضمن سلاسة التنفيذ، مشددا على أن أزمة عدم دستورية القوانين ستتكرر في ظل دستور صاغة غير المتخصصين ويرفضه أغلب فئات المجتمع .

وعلى صعيد متصل، أعلنت اللجنة القانونية والدستورية بحزب المصريين الأحرار تأييد ما توصلت إليه المحكمة الدستورية العليا من تفسير لصحيح نصوص الدستور من حيث بطلان تقسيم الدوائر للمرة الثانية لتبعث برسالة واضحة وصريحة لنواب جماعة الاخوان الذين انحرفوا مرارا عن المسار الدستوري السليم لمحاولة تفصيل الدوائر بحيث تتناسب مع طموحاتهم الحزبية ضاربين عرض الحائط بالمصلحة الوطنية وعدالة تمثيل المصريين في مجالسهم المنتخبة .

وأضافت اللجنة أن الحزب يتفق مع المحكمة الدستورية العليا في حكمها بضرورة حظر استخدام الشعارات الدينية في الانتخابات، وهو ما حذر الحزب منه وقت مناقشة القانون لتفادي الدعاية الطائفية التي تجيدها الأحزاب الدينية مثلما حدث في الانتخابات البرلمانية والرئاسية الماضية .

ورحب الحزب بقرار المحكمة الخاص بمنع تغول رئيس الجمهورية على السلطة القضائية بإمكان تعديل مواعيد الترشح وفترات الطعن .
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة