أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

خبير مياه: سد النهضة الإثيوبي يكلف مصر 50 مليار جنيه سنوياً


سد النهضة
سد النهضة في إثيوبيا (نموذج أرشيفي)

العربية.نت:

أكد الدكتور ضياء الدين القوصي، خبير المياه، أن مصر ستتكلف سنوياً 50 مليار جنيه لتحلية مياه البحر وتعويض النقص الذى سيسببه سد النهضة بإثيوبيا في حصة مصر من مياه النيل.


وأوضح القوصي أن تحلية المتر الواحد من مياه البحر تتكلف 5 جنيهات، مما يعني أن مصر ستتحمل 50 مليار جنيه سنوياً، أو ما يعادل 12% من ميزانيتها، لتغطية الاحتياجات المائية للبلاد.

وقال القوصي في تصريحات نقلتها "العربية.نت" عن "اليوم السابع": إن مصر لها حقوق تاريخية في مياه النيل تؤكدها الأعراف والقوانين الدولية. وتساءل عن الأسباب التي دعت السلطات المصرية المعنية إلي الانتظار حتى الآن؟

وطالب خبير المياه الحكومة بنسيان مشروع استقطاب الفواقد المائية من جنوب السودان عبر "قناة جونجلي"، بعد أن أعلن وزير مياه جنوب السودان في مؤتمر اللجنة الدولية للري والصرف، الذي انعقد في مدينة "مونبلييه" الفرنسية سبتمبر الماضي، أن مشروع قناة جونجلي قد مات.

ودعا ضياء الدين إلي محاسبة وزراء الري السابقين، بدءاً من الدكتور محمود أبوزيد، مروراً بالدكتور محمد نصر الدين علام والدكتور حسين العطفي والدكتور هشام قنديل انتهاء بالدكتور محمد بهاء الدين الوزير الحالي.

واتهم القوصي هؤلاء الوزراء بأنهم تسببوا في وقوع الأزمة بسياساتهم الخاطئة في إدارة شئون المياه، والتي كانت السبب فيما وصلت إليه أزمة المياه الآن.

ويؤكد القائمون على ملف المياه أن القيادة السياسية في مصر تنتظر تقرير اللجنة الثلاثية المكلفة بتقييم سد النهضة، ومدى تأثيره على حصة مصر والسودان من مياه النيل جراء بناء هذا السد.

ومن المتوقع أن يصدر تقرير اللجنة الثلاثية نهاية الشهر الحالي، علماً بأن قرارات هذه اللجنة غير ملزمة.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة