بورصة وشركات

التلاعبات تجبر البورصة على تقييد 6 شركات بالحدود السعرية


كتبت ـ إيمان القاضى - شريف عمر:

ككشف مصدر مسئول بالبورصة أن خروج 6 أسهم من قائمة الأسهم غير المقيدة بالحدود السعرية جاء بعد تكرار التحركات غير المبررة لهذه الأسهم بشكل مبالغ فيه خلال الفترة الماضية، مشيراً إلى أن إدارة البورصة قامت بالاستفسار عن الأحداث الجوهرية لدى تلك الشركات، إلا أنهم نفوا وجود أى أحداث غير معلنة، ومن ثم طلبت البورصة إفصاحات عن القيم العادلة ومضاعفات ربحية أسهمها، مقارنة بمتوسط مضاعفات ربحية القطاعات التى تنتمى إليها، إلا أن البيانات لم تظهر أى أسباب منطقية تفسر التحركات غير المبررة لتلك الأسهم.

كانت إدارة البورصة قد أعلنت أمس أنه فى ضوء مذكرة قطاع الرقابة على التداول، والتى تضمنت رصد عدة محاولات للتأثير غير المبرر على أسعار تداول بعض الأوراق المالية والمدرجة ضمن قائمة الأسهم المسموح بالتعامل عليها دون التقيد بالحدود السعرية، قد تقرر استبعاد 6 شركات هى مستشفى القاهرة التخصصى، والوادى للاستثمار السياحى، وشمال أفريقيا للاستثمار العقارى، ومرسى علم للتنمية السياحية، وأطلس لاستصلاح الأراضى، والمصريين للاستثمار والتنمية العمرانية، من قائمة الأسهم المسموح بتداولها دون التقيد بالحدود السعرية، على أن يبدأ تطبيق القرار بداية من جلسة تداول اليوم.

وأضاف المصدر أن تلك الأسهم باتت لا تنطبق عليها السمات المطلوبة للإدراج بقائمة الأسهم غير المقيدة بحدود سعرية، حيث إنه من خصائص الإدراج بتلك القائمة ألا تكون تلك الأسهم تتحرك بشكل غير مبرر، وألا تكون محاطة بالكثير من الشائعات.

وأوضحت إدارة البورصة فى بيانها أنها استندت فى ذلك للفقرة العاشرة بخطاب السيد الدكتور رئيس الهيئة العامة لسوق المال الموجه إلى رئيس مجلس إدارة بورصتى الأوراق المالية بالقاهرة والإسكندرية برقم 4261 بتاريخ 31 ديسمبر 2007، والتى تجيز للبورصة استبعاد بعض الأسهم فى الحالات التى تراها ضرورية ومنها وجود شائعات وتحركات سعرية غير مبررة.

من جانب آخر، رفض محمود أمين، مدير علاقات المستثمرين بشركة أطلس لاستصلاح الأراضى والتصنيع الزراعي، الاتهامات التى تطول شركته بشأن وجود تلاعبات متكررة على أسهم الشركة بالبورصة، موضحاً أن شركته تعاونت مع إدارة الإفصاح بالبورصة أكثر من مرة وأرسلت جميع إفصاحات الأحداث الجوهرية خلال الفترة الماضية.

وأكد أمين أن الشركة ستعقد اجتماعاً عاجلاً فى أقرب وقت لمناقشة تداعيات القرار، وتحديد أبرز الإجراءات القانونية المتاحة التى ستلجأ إليها الشركة تجاه هذا الظلم، على حد تعبيره.

وكانت إدارة البورصة قد أعلنت عن إلغاء العمليات المنفذة على أسهم شركة أطلس لاستصلاح الأراضى خلال جلسات تداول الأربعاء والخميس والأحد.

على صعيد متصل قال حلمى فؤاد، مدير علاقات المستثمرين بشركة شمال أفريقيا للاستثمار العقارى، إن شركته أرسلت خطاباً لإدارة البورصة أمس للاستعلام عن الأسباب الحقيقية التى دفعت الأخيرة لإصدار قرارها الخاص باستبعاد الشركة من التقيد بالحدود السعرية المعتادة، مضيفاً أن الشركة تنتظر رد إدارة البورصة لتوضيح الموقف، ومن ثم ستتخذ الشركة كل الخطوات القانونية فى سوق المال لرفع هذه العقوبة غير المبررة.

وتساءل فؤاد عن الأساس القانونى الذى استندت إليه إدارة البورصة لإصدار هذا القرار بحق الشركة، مشدداً على أن الشركة تفاجأت بالقرار ولم تنذرها إدارة البورصة وكان يجب على الأخيرة التواصل مع الشركة للتعرف على المستثمرين الحقيقيين ممن يتلاعبون على الأسهم بدلاً من معاقبة الشركة نفسها.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة