أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

«جنرال إليكتريك» تطالب «الكهرباء» بـ11 مليون دولار التوريد عمود توربينة «النوبارية»



أحمد إمام

عمرسالم :

كشف مصدر مسئول بوزارة الكهرباء والطاقة، أن شركة «جنرال إليكتريك الأمريكية»، أمرت بعدم توريد وتركيب عمود التوربينة الخاص بالوحدة السادسة بمحطة توليد كهرباء النوبارية التابعة لشركة وسط الدلتا لانتاج الكهرباء لحين تسديد مستحقات للشركة التى تبلغ نحو 11 مليون دولار.

وأضاف المصدر فى تصريحات لـ«المـال» أن الشركة الأمريكية انتهت من تجديد وصيانة العمود بسنغافورة، إلا أنها رفضت توريده للكهرباء، مؤكداً أن «الكهرباء» تتفاوض مع العديد من البنوك لفتح اعتماد مستندى بقيمة المستحقات لحث الشركة الامريكية على التوريد بأسرع وقت ممكن، حتى يتسنى لها ادخاله الخدمة خلال شهور الصيف، موضحاً أنه نتيجة خروج الوحدة عن الخدمة فإن الشبكة فقدت 375 ميجاوات.

وقال إنه فى حال توريد العمود خلال شهر مايو فإن تركيبه وإعادة الوحدة للخدمة يستغرق شهراً كاملاً ، موضحاً أن تدمير العمود ناتج عن تدمير فى ريش كباس التوربينة، مما أدى إلى خروجه من الخدمة، وتكرر السبب أكثر من مرة، نتيجة عيوب فى تصميم الوحدة، وأن الكهرباء هى من تتحمل تكاليف اصلاح الوحدات بالإضافة إلى خسائر توقف الوحدة، التى تصل قدرتها إلى 250 ميجاوات، بالاضافة إلى 125 ميجاوات قدرة الوحدة المركبة للمحطة بإجمالى 375 ميجاوات.

وأشار إلى أن الشركة الأمريكية تحمل الكهرباء تكاليف الإصلاح بشكل مستمر، وأن عدم تسديد شركة وسط الدلتا المستحقات يأتى نتيجة الأزمة المالية التى تمر بها الشركة والقطاع بشكل عام، فضلاً عن أن المحطة تفقد حالياً ما يصل إلى 750 ميجاوات نتيجة خروج وحدتين بالمحطة، لافتاً إلى أن الوحدة دخلت الخدمة فى يوليو 2008 وخرجت من الخدمة فى يوليو 2012 نتيجة تدمير ريش كباس الهواء الرئيسى.

فى الوقت نفسه كشفت مصادر بائتلاف مهندسى محطات الكهرباء لـ«المـال»، عن وجود أعطال جسيمة بمحطة توليد كهرباء النوبارية التابعة لشركة وسط الدلتا لانتاج الكهرباء، وخروج نحو 3 وحدات توليد بشكل متكرر من انتاج شركتى جنرال إليكتريك الأمريكية وسيمنز الألمانية، مما تسبب فى خسائر تصل لنحو 35 مليون جنيه شهرياً وبإجمالى تكلفة يصل إلى 280 مليون جنيه منذ يوليو الماضى، نتيجة القدرات المفقودة وبخلاف تحمل وزارة الكهرباء تكاليف إصلاح الأعطال.

وأضافت المصادر أن الوحدات رقم 1 و4 و6 بمحطة كهرباء النوبارية خارج الخدمة منذ يوليو الماضى، وتدخل الخدمة وتخرج مجدداً بشكل شبه مستمر، مما يهدد بخروج الوحدات نهائياً عن الخدمة بسبب تكرار أعطالها نتيجة تدمير ريش كباس الهواء الرئيسى بالوحدات.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة