أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

الأسهم العالمية مرشحة للتراجع بسبب مخاوف تقليص خطط التحفيز



صورة ارشيفية

أيمن عزام:

 
تتأهب أسواق الأسهم العالمية لتسجيل خسائر أكبر، اليوم، حيث يبدو أن البيانات الاقتصادية الجيدة التي وردت من أوربا ستخفق في تشجيع المستثمرين على الشراء بسبب الخوف من تقليص البنك المركزي الأمريكي لخطة التحفيز.

وذكرت وكالة رويترز أن مؤشر مورجان ستانلي للأسهم العالمية الذي تراجع بنسبة 1.4% أمس، ليسجل بذلك ثاني أكبر خسارة يومية خلال عام كامل، ظل بلا تغيير، اليوم، لأن خسائر الأسهم في أوربا قد محت ارتفاع مؤشر نيكي الياباني بنسبة 1%، ويمكن كذلك إرجاع سبب تباطؤ النشاط في الأسواق إلى اقتراب عطلة نهاية الأسبوع في بريطانيا والولايات المتحدة، ما يجعل المستثمرين يحجمون عن الشراء.

وقال إليستر وينتر الخبير الاقتصادي لدى شركة دانيل ستيورت: "إن المستثمرين يفضلون عادة جني الأرباح في شهر مايو من كل عام".

كانت مخاوف استعداد بن برنانكي رئيس بنك الإحتياطي الفيدرالي الأمريكي لتقليص تحفيز بقيمة 85 مليار دولار يتم ضخه في الأسواق شهريا عن طريق شراء السندات قد تسببت في زيادة حدة التقلب في جميع الأسواق المالية في العالم أمس.

وانتعشت أسواق الأسهم العالمية لتسجل أعلى مستوى لها خلال أعوام كثيرة ماضية بدعم من التدفقات التي يضخها بنك الإحتياط الفيدرالي الأمريكي، والبنوك المركزية الأخرى، ما يجعل المستثمرين أكثر حساسية تجاه أية علامات على تراجع السيولة المتاحة للشركات بسبب تقليص التحفيز.
 
وسرت في الأسواق موجة بيعية أمس، تركزت في البورصة اليابانية التي سجلت أكبر تراجع يومي خلال عامين، وامتدت هذه الموجة للأسواق الأوربية والأمريكية، كما دفعت الين الياباني لبلوغ أعلى ارتفاع له أمام الدولار خلال أسبوعين.

وكانت الأسهم اليابانية قد ارتفعت بنسبة 70% خلال الشهور الست الماضية بفضل إقرار سياسات نقدية جريئة وتحفيزات مالية.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة