بورصة وشركات

«الرقابة المالية» ترفض طرح %10 من «أوراسكوم للفنادق» بنظام البيع المباشر



اشرف الشرقاوى

كتبت ـ إيمان القاضى:

علمت «المال» أن الهيئة العامة للرقابة المالية أرسلت خطابا لشركة أوراسكوم للفنادق والتنمية يفيد بعدم موافقتها على نشر تقرير الإفصاح الخاص بطرح %10 من أسهم الشركة بنظام البيع المباشر فى البورصة، استنادا الى أن الشركة كانت قد اتخذت قرارا بشطب نفسها من البورصة فى فترة سابقة.

قال أشرف الشرقاوى، رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية فى تصريحات خاصة لـ«المال»، إن قيد الشركة من عدمه يخص قواعد البورصة، وليس للهيئة علاقة بالسعر أو شروط القيد، إلا فيما يتعلق بالخطاب الذى أرسلته الهيئة لشركة «أوراسكوم» منذ ما يقرب من شهر وتضمن رأيها فى الطرح.

وأضاف أن الهيئة ليس لديها مانع من إعادة قيد «أوراسكوم للفنادق والتنمية» فى حال استيفائها متطلبات القيد والشطب، نافيا اتجاه الهيئة للضغط على «أوراسكوم» لاستيفاء متطلبات الطرح لكونها شركة غير متداولة، ومن ثم لا توجد أطراف متضررة من مساهمى الأقلية أو حملة أسهم التداول الحر.

من ناحية أخرى، قالت مصادر وثيقة الصلة بشركة أوراسكوم للفنادق والتنمية، إن المفاوضات مستمرة ولم تنته، كما أن الشركة من حقها استكمال المحاولة مع الهيئة حتى بعد رفض الأخيرة نموذج الإفصاح الخاص بالطرح.

وأضافت المصادر أن إدارة البورصة كانت قد رحبت ببقاء الشركة فى البورصة، حيث كانت الشركة قد قاربت على إنهاء إجراءات طرح %10 من أسهمها بنظام البيع المباشر ثم صدر قرار من الهيئة يتضمن الالزام باعتماد تقرير إفصاح الطرح بالبيع المباشر من الهيئة العامة للرقابة المالية، ومن ثم تم ارسال التقرير للهيئة وتم رفضه.

وأوضحت المصادر أن سعر الطرح لشركة أوراسكوم للفنادق والتنمية تحدد بـ14.56 جنيه، بناء على تقييم شركتين متخصصتين فى الاستشارات المالية هما «فاروس» و«سى آى كابيتال القابضة»، والذى ينخفض بنسبة كبيرة عن سعر عرض الشراء الإجبارى الذى قدمته شركة أوراسكوم للفنادق القابضة لأسهم شركة أوراسكوم للفنادق والتنمية خلال عام 2011 والذى بلغ 42.85 جنيه، علما بأن نسبة الـ%10 التى كان سيتم طرحها فى السوق بنظام البيع المباشر مملوكة أيضا لشركة أوراسكوم القابضة للتنمية.

جدير بالذكر أن الجمعية العمومية الأخيرة والمنعقدة فى أكتوبر الماضى لشركة أوراسكوم للفنادق والتنمية كانت قد قررت إلغاء قرار الشركة الذى اتخذته عام 2010 بالموافقة على إمكانية الشطب الاختيارى من جداول البورصة، كما قررت الجمعية اتخاذ الإجراءات اللازمة لتوفيق أوضاع الشركة، تمهيدا لإعادة التداول على أسهمها بالبورصة مجددا.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة