بورصة وشركات

«اتحاد الغرف» يبحث تمويلاً أوروبيًا لمشروعات نظافة



كتبت ـ دعاء حسني:

قرر اتحاد الغرف التجارية اطلاق مبادرة للنظافة والتجميل من خلال 26 غرفة تابعة له وأكثر من 4 ملايين تاجر وصانع ومؤدى خدمات.


قال أحمد الوكيل، رئيس الاتحاد، فى بيان أصدره أمس، إنه سيتم تفعيل جميع اتفاقيات الاتحاد الدولية للتقدم للهيئات المانحة لتمويل مشروعات فى المحافظات، تتمشى مع نوعية مخلفات كل منطقة، وتتعامل معها بطرق اقتصادية حديثة من إعادة تدوير أو تصنيع أو تحويل الى طاقة أو دفن صحى، كما سيتم عمل دراسات جدوى قطاعية وجغرافية لمشروعات صغيرة فى هذا المجال لضمان الاستدامة بأسلوب اقتصادى الى جانب خلق فرص عمل وربط المواطنين بالخدمات المقدمة، وسيتم ربط تلك المشروعات الصغيرة بمصادر التمويل الميسر.

وأضاف الوكيل أن الاتحاد بدأ ذلك منذ أكثر من عام، حيث تقدم للاتحاد الأوروبى بعدة مقترحات لمشروعات فى مجال النظافة، وتمت الموافقة على المشروع الأول لمحافظة الإسكندرية وجار التفاوض على باقى المشروعات التى من المتوقع الموافقة عليها فى شهر أكتوبر المقبل.

وأوضح أمين عام الاتحاد الدكتور علاء عز أن المشروع الأول سيكون فى الإسكندرية بميزانية 40 مليون جنيه، وذلك بالتعاون مع الغرف والهيئات المتخصصة فى إيطاليا وإسبانيا وفرنسا وسيمول من خلال برنامج حوض البحر الأبيض المتوسط التابع لمكون التعاون عبر الحدود من خلال آلية الجوار والمشاركة الأوروبية والمخصصة لمناطق محددة مطلة على البحر الأبيض فقط.

وقال إن مشروع «البحر المتوسط الأخضر» سيركز على المشاركة المجتمعية فى معالجة المخلفات الصلبة من خلال حملات توعية بالمدارس والجامعات، وسيتم من خلاله تنفيذ مشروعات تجريبية فى مدارس وجامعات الإسكندرية بتكنولوجيات الجمع الحديثة، حيث سيتم توفير صناديق القمامة الذكية لفصل الزجاج والورق والبلاستيك والمخلفات الغذائية مسبقا وتنفيذ مشروعات تجريبية صغيرة لإعادة التدوير لتعميمها بعد ذلك على مستوى الجمهورية.

وأشار الوكيل الى أنه جار الانتهاء من خطة العمل المتكاملة على المستوى القومى والتى ستعرض على مجلس إدارة الاتحاد يوم الأربعاء المقبل لإقرارها، حيث ستقوم كل غرفة بوضع برنامجها التفصيلى من خلال مجالس إداراتها لتتكامل المنظومة على المستوى القومى.


بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة