اتصالات وتكنولوجيا

شراكة استراتيجية بين "MCS" و""Gemalto الفرنسية



شركة MCS

محمود جمال:


أعلنت شركة MCS المتخصصة في حلول تأمين المعلومات والشبكات والشريك الإستراتيجي لكبري المنتجين العالميين لحلول التأمين والحماية، اليوم  رسميا عن شراكتها الجديدة مع gemalto"" الشركة الفرنسية المتخصصة في مجال الأمن وتحديد الهوية الرقمية لتصبح بذلك ممثلا لأعمالها في السوق المصرية.

جاء هذا الإعلان علي هامش مؤتمر ضم عددًا من شركاء الأعمال والموزعين للتعريف بتقنيات gemalto"" الذكية وقدرتها في توفير حلول متطورة لتحقيق معدلات أعلي من الأمان وحماية الهوية الرقمية.

وتأتي هذه الخطوة من "MCS" تماشيا مع الإستراتيجية العامة التي تتبناها وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في تعزيز خدمات واستخدامات الهوية الرقمية والتوقيع الإلكتروني، كما من المتوقع أن تعمل الحلول الجديدة لـ ""gemalto بالسوق المصرية علي تكامل باقات وخدمات ""MCS لعملائها في مختلف القطاعات التي تعمل معها محليا من مؤسسات حكومية ومصرفية وشركات بترول وغيرها.

وتعد gemalto"" واحدة من أبرز الشركات التي تعمل علي تطوير وتصميم وتشخيص منتجات وبرمجيات آمنة مدمجة، بهدف إدارة البرامج والخدمات التي تقدمها مختلف الجهات من المنتجات والبيانات السرية التي تتضمنها وخدمات المستخدم الأخير الموثوقة التي توفرها، كما تعمل علي تلبية احتياجات العملاء المتزايدة من خدمات الاتصالات المحمولة وأمن الدفع والخدمات السحابية المصرح بها وحماية الهوية والخصوصية والخدمات الصحية الإلكترونية والتنقل وخدمات الحكومة الإلكترونية.

كما توفر تقنيات الهوية الرقمية التي تعتمد العديد من الطرق للتحقق منها مثل نظام OTP، أو البطاقة الذكية أو مفاتيح التوقيع الإلكتروني للتحقق من الهوية أو البصمات أو من خلال الاستفادة من الطفرة في الاعتماد علي الهواتف الذكية والرسائل القصيرة، عددًا من المميزات أهمها السيطرة علي المعلومات وتأمينها وحمايتها ضد الاختراق وتحقيق مبدأ الخصوصية للمعلومات السرية التي تتوافر علي شبكة الإنترنت عن المستخدمين.

ومن جانبه قال عمرو فاروق العضو المنتدب بشركة MCS إن هذه الشراكة تعد قيمة مضافة كبيرة لـMCS، وتأتي تأكيدًا علي التزامنا اتجاه السوق المصرية بتوفير خدمات متكاملة تتضمن حلول الهوية الرقمية وتتيح لعملائنا مواكبة المتغيرات العالمية المتلاحقة في مجال التأمين والحماية.

وأضاف أن اختيار "gemalto" جاء متوافقا مع أسلوب عملنا وسياستنا العامة في إستراتيجية اختيار الشركاء لتوفير أعلي درجات الأمن والحماية، وتأكيدا علي ذلك فقد اعلنت جارتنر المؤسسة البحثية العالمية أن ""gemalto واحدة من الرواد في أحدث تقاريرها عن الهوية الرقمية، وذلك انطلاقا من اعتمادها مواصفات احترافية وخبرة عالمية، وتكمن أهمية هذه الشراكة في تعزيز العديد من الخدمات الإلكترونية الجديدة بالسوق المصرية واعتبارها المحفز الرئيسي لخدمات الحكومة الإلكترونية، والتجارة الإلكترونية، ومعاملات البنوك الرقمية وتحويل الأموال عبر الهاتف المحمول.

تجدر الإشارة إلي أن gemalto"" حققت إيرادات سنوية للعام 2012 تقدر بحوالي  2.2 مليار يورو، ولديها أكثر من عشرة آلاف
موظّف يعملون في 83 مكتباً، بالإضافة إلى 13 مركزاً للبحث والتطوير في 43 دولة حول العالم.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة