اقتصاد وأسواق

أبل وجوجل تتهربان من ضرائب بقيمة 100 مليار دولار سنويًا


ابل
شركة آبل - أرشيفية
اعداد-خالد بدر الدين:

أعلنت جامعة ريد الأمريكية بمدينة بورتلاند فى ولاية أوريجون فى دراسة حديثة، أن تهرب الشركات المتعددة الجنسيات الأوروبية والأمريكية من دفع الضرائب من خلال نقل الأرباح من دولة إلى أخرى يكلف حكوماتها 100 مليار دولار على الأقل سنويا فى صورة حصيلة ضرائب ضائعة.

وذكرت وكالة بلومبرج أن لجنة فحص ضرائب الشركات فى الكونجرس الأمريكى اكتشفت مؤخرا أن شركة أبل للكمبيوتر تملك وحدة تعمل فى أيرلندا ويديرها ويهيمن عليها مجلس إدارة فى ولاية كاليفورنيا الأمريكية وتحقق أرباحا سنوية قدرها 30 مليار دولار من عام 2009 حتى الآن، ولكنها لاتدفع ضرائب لا فى أيرلندا ولا فى أمريكا من خلال استراتيجية أوف شور للتهرب من دفع الضرائب.

ويقول كيمبيرلى كلوزينج، أستاذ الاقتصاد، الذى أشرف على دراسة الجامعة، إن العديد من الشركات الأمريكية الكبرى تتهرب من سداد الضرائب منذ عشرات السنين من خلال نظام كانت تشجعه الحكومات، حيث يسمح للشركات المتعددة الجنسيات بأن تحقق أرباحا معفية من الضرائب بنقل الإيرادات على الورق إلى دول لا تفرض ضرائب أو معدلات ضرائبها متدنية جدا.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة