أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

لايف

"أوبرا عايدة " فى 4 ليال على المسرح الكبير


 اوبرا عايدة
مشهد من اوبرا عايدة
ولاء البري:
 
تقدم فرقة أوبرا القاهرة لمدة اربعة ايام، احدى العلامات المضيئة والبارزة فى تاريخ الفنون الجادة " اوبرا عايدة " و ذلك بمشاركة فرقة بالية أوبرا القاهرة تحت إشراف أرمينيا كامل، وبمصاحبة أوركسترا اوبرا القاهرة قيادة المايسترو ناير ناجى وكورالى اكابيلا واوبرا القاهرة قيادة الدو مانياتو، وتصميم الديكورات والإضاءة لـ محمود حجاج وياسر شعلان من اخراج الدكتور عبد المنعم كامل والاخراج التنفيذى للدكتور عبد الله سعد وذلك فى الثامنة مساء ايام الجمعة ،و الأحد ، والاثنين ،و الثلاثاء 24 ، 26 ، 27 ، 28 مايو على المسرح الكبير .

يؤدى الادوار الرئيسية نخبة من النجوم الاجانب ونجوم فرقة اوبرا القاهرة هم السوبرانو ايمان مصطفي بالتبادل مع الايطالية  ايلينا براموفا فى دور عايدة ، التينور الايطالى انطونيو دي بالما بالتبادل مع الاسبانى جوستافو كازانوفا فى دور راداميس ، الباريتون مصطفي محمد بالتبادل مع عماد عادل فى دور أموناصرو ، الميتزوسوبرانو جولي فيظي بالتبادل مع هالة الشابوري فى دور أمنيرس.

 تعد أوبرا عايدة نموذجاً متفرداً وحالة فنية شديدة الخصوصية ، ونموذجا لتفاعل الفنانين الأجانب مع التاريخ والحضارة الفرعونية ، حيث كتب نصها الغنائي (الليبرتو) الايطالى جيسلا نزوني، ووضع موسيقاها مواطنه العالمى جوزيبى فيردى، ونسج قصتها عالم الاثار الفرنسى ( اوجست ماريت ) تخليداً لانتصار المصريين على الاحباش، وتجسيداً للصراع بين الواجب والعاطفة ، حيث يقع قائد الجيش المصرى " راداميس " فى غرام الاميرة الحبشيه " عايده " بعد اسرها ومحاولة الفرار من  فرعون مصر الذى اكتشف خطتهما وحكم على القائد راداميس بدفنه حياً لاتهامه بالخيانة العظمى لتنتهى الأوبرا باستسلامه فى قبره الذى سبقته إليه عايدة.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة