أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

الرئاسة : كل الخيارات مطروحة لحل أزمة الجنود المختطفين



السفير عمر عامر 
ايمان عوف:

قال السفير عمر عامر، المتحدث الرسمى باسم رئاسة الجمهورية، خلال المؤتمر الصحفي الذى عقد أمس، إن الرئاسة عقدت بالأمس اجتماعا مع رؤساء الأحزاب السياسية ورموز القوى الوطنية لاطلاعهم على تطورات الموقف، وما تم حتى الآن، وأضاف عامر أنه من المقرر عقد اجتماع بين كل من  رئيس الوزراء ووزير السياحة والإعلام ومفتى الديار وشيخ الأزهر وممثلى الكنائس، لمناقشة الوضع، مشيرا إلى أن هذا الموضوع مسئولية وطنية مشتركة، ويجب أن يكون الجميع على دراية بالموقف، مؤكدا أنه لا صحة للموافقة على مشروعية استخدام عملية عسكرية .

ونفي عامر ما يردده البعض عن وجود خلافات بين مؤسسة الرئاسة وأي من مؤسسات الدولة وخاصة المؤسسة العسكرية، مؤكدا علي وحدة الهدف والوسيلة بين الرئيس القائد الأعلي للقوات المسلحة وبين كافة المؤسسات الأخرى.
وأشار عامر إلى أن الهدف الأساسي للجميع هو فك أسر الجنود المختطفين والحفاظ علي سلامتهم وعدم الإضرار بهم.
وعما قاله رئيس الجمهورية الدكتور محمد مرسي بضرورة الحفاظ علي أرواح الخاطف والمخطوف قال عامر إن الرئيس يصر علي ألا تراق نقطة دماء واحدة علي أرض مصر، نافيا أن يكون ذلك لأسباب تتعلق بهوية الخاطفين.
ولفت عامر إلى أن مؤسسة الرئاسة تتابع التطورات لحظة بلحظة، وأنها تقدر غضب الساخطين من أبناء الشرطة والشعب المصرى إلا أنها لن تسمح بالمساس بهيبة الدولة أو توقيف العمل، وقال إنه تم فتح معبر كرم أبوسالم وجار فتح معبر رفح البرى.

وشدد عامر علي ضرورة تحري الدقة في نقل الأخبار الخاصة بهذه القضية، وقال إن الرئيس يعتزم السفر إلى أديس أبابا وأبدى أمنيته بحل تلك الأزمة.

وعن تغيير المنهجية الأمنية في التعامل مع سيناء، قال عامر هناك خطط وبرامج سيتم تنفيذها وأن الرئيس ناقش فيها كافة القوي السياسية إلا أن تلك النوعية من الأحداث توقف مسيرة التنمية.

وأنهي عامر خطابه بالتأكيد أن كل البدائل مطروحة علي أجندة الرئيس في التعامل مع تلك القضية، ولكن الأهم هو أن يتم الحفاظ علي الجنود المصريين.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة