اقتصاد وأسواق

%10 ارتفاعًا فى التبادل التجارى مع الاتحاد الأوروبى


‘œ‡€ ž—˜‘œ‡€ ž—˜‘œ‡€ ž—˜كتبت ـ هاجر عمران:

كشفت مصادر لدى وفد الاتحاد الأوروبى بمصر لـ«المال» عن ارتفاع حجم التبادل التجارى بين الجانبين بنسبة %10 بنهاية أبريل الماضى ليصل الى 2 مليار يورو مقارنة بـ1.8 مليار يورو خلال الشهر نفسه من 2010 رافضة مقارنة إحصائيات التجارة عن العام الحالى بعام 2011، نظرا لمرور الاقتصاد بعدد من التحديات خلال عام الثورة ما يجعل المقارنة غير دقيقة خاصة خلال الشهور الأربعة الأولى من العام.


 
 جيمس موران
وأشارت المصادر الى أن صادرات الاتحاد الأوروبى الى مصر ارتفعت بشكل طفيف الى 1.3 مليار يورو خلال أبريل 2012 مقارنة بـ1.24 مليار يورو فى مارس 2010 فى حين أنها بلغت 1.21 مليار يورو فقط خلال أبريل الثورة، مؤكدة ارتفاع الصادرات المصرية الى الاتحاد الأوروبى بنسبة %16.7 خلال أبريل الماضى لتصل الى 723 مليون يورو مقارنة بـ602 مليون يورو خلال الشهر نفسه من عام 2010، فى حين بلغت 971 مليون يورو خلال أبريل عام 2011.

وعولت المصادر على أهمية الانتهاء من تشكيل الحكومة الجديدة للبدء فى المفاوضات التى يعتزم الاتحاد الأوروبى إجراءها للتوقيع على اتفاقية تجارة جديدة تحت اسم اتفاقية التجارة الحرة والشاملة والعميقة والتى تهدف الى دخول بعض المنتجات التى لا توجد فى الاتفاقيات الموقعة بين الجانبين فى قائمة الإعفاءات الجمركية.

وكشفت «المال» فى وقت سابق على لسان جيمس موران، رئيس وفد الاتحاد بمصر، عن رفض الحكومة الحالية الدخول فى نقاشات معه لتوقيع 3 اتفاقيات خاصة بالتجارة الحرة والهجرة الشرعية والتجوال ليتم وضعها على مائدة الحكومة المقبلة.


 

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة