سيـــاســة

الضباط الملتحون يتقدمون ببلاغ للنائب العام ضد وزير الداخلية



اللواء محمد إبراهيم 
نجوى عبد العزيز:
 
طالب محمد عبد الفتاح، المحامى، وكيلاً عن الضباط الملتحين، فى بلاغه ضد وزير الداخلية اللواء محمد إبراهيم، المقدم إلى النائب العام المستشار طلعت عبدالله، التحقيق مع المشكو فى حقه واتخاذ الإجراءات القانونية ضده، لقيامه بالتصريح للقنوات الفضائية وإعلانه أنه لن ينفذ حكم القضاء بإعادة الضباط الملتحين إلى العمل بوزارة الداخلية حتى إذا حبس جراء ذلك.
 
وذكروا فى بلاغهم أن الوزير خالف القانون بإعلانه عدم تنفيذ الحكم القضائى بعودة الضباط الملتحين لعملهم بالوزارة أثناء استضافته على إحدى القنوات الفضائية.
 
وأشاروا أن الوزير قال، إن وزارة الداخلية عرضت على الضباط الملتحين توظيفهم فى وظائف مدنية بوزارتى الكهرباء والبترول وأنهم وافقوا فى البداية إلا أن هناك تيارات غيرت فكرهم.
 
وأكد الوزير أن الداخلية هيئة مدنية نظامية تلتزم بالمظهر الانضباطى النظامى، قائلا "نحن هيئة مدنية نظامية كلنا ارتضينا عند دخول الكلية بالالتزام بمظهر الانضباط النظامى وأنا ملتزم بهذه الأعراف مش عشان الثورة حصلت والتيار الإسلامى السياسى تولى المسئولية ألتحى".
 
واتهموا وزير الداخلية فى بلاغهم بازدراء الدين الإسلامى، والتحريض ضد جماعة الإخوان المسلمين والضباط الملتحين وإظهارهم فى وسائل الإعلام بأنهم خطر داهم على وزارة الداخلية.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة