أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بنـــوك

الخبراء: "الحذر" عنوان الخدمات المصرفية علي الإنترنت


انترنت

الجزيرة.نت:

أكد خبراء "المكتب الاتحادي لأمان تقنية المعلومات" بمدينة بون الألمانية أنه إذا طُلب من المستخدم إدخال رقم المعاملة البنكية (TAN) بعد تسجيل الدخول مباشرة عند إجراء التعاملات المصرفية عبر الإنترنت، فليعلم أنه وقع ضحية لمواقع التصيد الإلكتروني المزيفة.


ويرى هؤلاء الخبراء أنه لدواعي الأمان، يجب على المستخدم إدخال عنوان الموقع الإلكتروني الخاص بالبنك يدوياً، مع ضرورة التأكد من اعتماد الموقع على الاتصال المشفر بالإنترنت https، والتحقق من أن موقع الويب يخص البنك المعني بالنقر على أيقونة القفل الصغير يمين خانة عنوان الموقع.

فإذا لم تُظهر الشهادة التي يتم فتحها عندئذ أن الموقع الإلكتروني يخص البنك المعني، فيتعين على المستخدم -وفقاً لنصائح الخبراء الألمان- إلغاء المعاملة البنكية على الفور.

وهناك بعض البرامج الإضافية لمتصفح الإنترنت، مثل https everywhere، التي تجبر المستخدم على استعمال الاتصالات المشفرة إذا كانت موجودة.

من جهة أخري، يؤكد الخبراء ضرورة توخي الحذر من رسائل التصيد التي تأتي للمستخدم بصيغة تبدو رسمية وتطلب منه إدخال رقم المعاملة البنكية، أو رقم التعريف الشخصي (PIN)، أو رقم بطاقة الائتمان، أو كلمة المرور أو النقر على أحد الروابط الموجودة في الرسالة.

ونبه الخبراء إلي أن هذه الرسائل دائماً ما يقف خلفها قراصنة إنترنت، لأن البنوك ومقدمي خدمات الدفع والشركات المالية الجادة لا تطلب من عملائها إدخال مثل هذه المعلومات الحساسة عن طريق البريد الإلكتروني أو الهاتف.

وينصحون العميل بضرورة الاتصال بالبنك المعني أو شركات الخدمات المصرفية التي يتعامل معها إذا ساوره الشك في رسالة معينة، كما يتعين عليه تأمين بيانات تسجيل الدخول إلى مواقع الويب الخاصة بالخدمات المصرفية جيداً.

كما يشيرون على المستخدم بضرورة عدم حفظ بيانات الخدمات المصرفية على أجهزة الحاسوب، أو الحواسيب اللوحية أو الهواتف الذكية، مع ضرورة تغيير كلمة المرور بصورة منتظمة كل ثلاثة شهور على الأقل.

وينصح الخبراء باستخدام الأجهزة الخاصة بالمستخدم فقط عند استعمال الخدمات المصرفية على الإنترنت.

وإضافة إلى اختيار كلمة مرور متينة تشتمل على أرقام وعلامات خاصة وحروف كبيرة وأخرى صغيرة ولا تحمل معنى، ينبغي على المستخدم تثبيت جدار ناري على حاسوبه وتثبيت برامج مكافحة فيروسات.

كما يتعين علي المستخدم تحديث نظام التشغيل بصورة منتظمة، لسد الثغرات الأمنية وتقليص فرص اختراق الحاسوب إلى الحد الأدنى.

أما بالنسبة للأجهزة الذكية، فينصح الخبراء بضرورة الاقتصار على تثبيت التطبيقات المعروفة وأن تكون من مصادر موثوقة، وعدم إدخال رقم الهاتف الجوال أو موديل الجهاز أو رقم "IMEI" لأن البنوك وشركات الخدمات المصرفية لا تطلب أبداً مثل هذه البيانات.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة