أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

«المصرية للاتصالات» تعصف بترجيحات بنوك الاستثمار فى الربع الأول


أحمد مبروك ـ شريف عمر :

تفوقت نتائج أعمال شركة المصرية للاتصالات بشكل لافت على توقعات جميع وحدات البحوث ببنوك الاستثمار المحلية خلال الربع الأول من العام الحالى على الرغم من تراجع صافى الأرباح خلال الربع الأول من 2013 عن الفترة نفسها من العام الماضى.

وأظهرت نتائج أعمال الشركة المجمعة خلال الربع الأول من العام الحالى تحقيق صافى ربح بلغ 858.409 مليون جنيه مقارنة بـ914.156 مليون جنيه خلال الفترة المماثلة من العام المقارن بنسبة تراجع %6.2.

وتفوقت نتائج أعمال الشركة خلال الربع الأول على توقعات «بلتون فاينانشيال» بنسبة نمو %77، كما جاءت «هيرمس» و«سى آى كابيتال» و«برايم» بـ%55 و%20 على التوالى.

وأوضح كريم خضر، رئيس قسم البحوث بمجموعة «سى آى كابيتال» أن نتائج أعمال المصرية للاتصالات خلال الربع الأول جاءت أعلى من توقعات «سى آى كابيتال» بنحو %20، إذ توقعت أن تحقق الشركة صافى ربح 682 مليون جنيه.

وبرر ارتفاع أرباح المصرية للاتصالات على التوقعات بنجاحها فى تحقيق أرباح فروق تقييم العملات الأجنبية بحوالى 200 مليون جنيه، وهو ما عزز من موقفها المالى وأهلها لتحقيق ربح أعلى من التوقعات.

وأضاف أن «سى آى كابيتال» كانت تتوقع أن تحقق الشركة صافى ربح قبل الضرائب والاهلاك والفوائد 962 مليون جنيه فى حين حققت الشركة نحو 1.087 مليار جنيه خلال الربع الأول بنسبة نمو %12.9.

وأشار إلى أن الشركة حققت إيرادات بلغت 2.716 مليار جنيه فى حين كانت وحدة البحوث تتوقع تحقيق 2.522 مليار جنيه بنسبة نمو %8، وبرر هذه الزيادة فى نمو حجم المكالمات الدولية بالبلاد خلال هذه المرحلة إلا أنها لم تعزز أرباح الشركة بسبب ارتفاع تكاليف الخدمة.

وعن نتائج الأعمال خلال الربع الأول برر خضر تراجع أرباح الشركة مقارنة بالربع الأول من العام الماضى إلى عدد من الأسباب أبرزها ارتفاع الأجور والرواتب بنسبة كبيرة بسبب الزيادة السيادية، والتى بدأت منذ يوليو الماضى، والتى ظهر تأثيرها المباشر فى النتائج الربعية، فضلاً عن انخفاض هوامش ربحية المكالمات الدولية بسبب ارتفاع تكاليفها.

على جانب آخر، خفضت مجموعة «سى آى كابيتال» فى أحدث تقاريرها عن الشركة، السعر المستهدف لسهم شركة المصرية للاتصالات بنسبة %19 ليصل إلى 14.1 جنيه، وتخفيض التوصية من تعزيز المراكز إلى الحياد.

وأرجعت «سى آى كابيتال» خفض السعر المستهدف إلى هبوط هامش أرباح الشركة على خلفية تضخم الرواتب بجانب تراجع هوامش قطاع المكالمات الدولية.

ورجح التقرير عدم تحقق بعض المحفزات الإيجابية على السهم حالياً، خاصة فيما يتعلق بأى قرار تنظيمى محتمل متعلق بتخارج المصرية للاتصالات من «فودافون»، أو حل النزاع القائم المتعلق بالترابط لصالح الشركة.

وأرجع التقرير ذلك التنبؤ إلى احتمالية لجوء الشركة للتخارج من مجلس إدارة «فودافون» بدلاً من التخارج الكلى من خلال بيع الأسهم، بجانب تأجيل قضية الترابط إلى 25 مايو وعدم تحديد جلسة محددة للنطق بالحكم نهائياً.

من جانبه، قال أحمد هنداوى، المحلل المالى بشركة برايم القابضة للاستثمارات المالية، إن صافى أرباح شركة المصرية للاتصالات خلال الربع الأول تفوق على تقديرات «برايم» البالغة 713 مليون جنيه تقريباً.

وأرجع هنداوى ارتفاع صافى أرباح الشركة على التوقعات إلى عاملين رئيسيين، الأول يكمن فى حصول الشركة على أرباح رأسمالية بقيمة 204 ملايين جنيه، لتحدث فارقاً ملحوظاً بين التوقعات والمحقق فعليا، بجانب عدم تكبد الشركة (على غير العادة) خسائر من اضمحلال فى قيمة العملاء خلال الربع الأول.

وحول الأداء التشغيلى لشركة المصرية للاتصالات، اعتبر هنداوى تراجع صافى الأرباح خلال الربع الأول أمراً طبيعيا بسبب الارتفاع الملحوظ فى قيمة الأجور، حيث رفعت الشركة الرواتب خلال مطلع يناير الماضى، بالاضافة إلى المنافسة الشرسة التى تخوضها الشركة مع شركات الهاتف المحمول، علاوة على تكبد الشركة مصاريف متعلقة باتفاقيات الترابط مع «موبينيل» و«فودافون» بجانب اتفاقيات تأجير الخدمات.

وحدد هنداوى السعر العادل لسهم شركة المصرية للاتصالات عند مستوى 16.7 جنيه، مع التوصية بالشراء.

وأشار هنداوى إلى الغياب النسبى للمحفزات على السهم خلال الفترة الراهنة، فى ظل ترقب المستثمرين عدداً من الملفات الفارقة فى أداء الشركة، على رأسها شروط حصول الشركة على الرخصة الجديدة.

وتفوق صافى أرباح الشركة على تقديرات «بلتون» البالغة 500 مليون جنيه بنسبة %71 خلال الربع الأول، كما توقعت أن تحقق الشركة إجمالى إيرادات تبلغ 2.458 مليار جنيه خلال الفترة نفسها.

وتفوق صافى ربح المصرية للاتصالات بنحو %55.2 على توقعات وحدة البحوث فى «هيرمس» للأوراق المالية والبالغة 553 مليون جنيه، كما توقعت أن تحقق الشركة إجمالى إيرادات 2.562 مليار جنيه خلال الفترة نفسها.

وبلغت إيرادات الشركة الإجمالية خلال الأشهر الثلاثة الأولى من العام الحالى 2.716 مليار جنيه مقارنة بـ2.679 مليار جنيه خلال الفترة المناظرة من 2012، وبلغ صافى الإيرادات التمويلية 318.427 مليون جنيه مقابل 58.994 مليون جنيه، فيما بلغت حصة أرباح الشركة فى «فودافون» نحو 226.963 مليون جنيه مقارنة بـ191.918 مليون جنيه.

بينما وصلت التكاليف خلال الربع الأول من 2013 إلى 1.638 مليار جنيه مقارنة بـ1.321 مليار جنيه خلال الربع المماثل من 2012 بنسبة نمو %23.9، وبلغ إجمالى المصروفات متضمنة الأجور 335.671 مليار جنيه مقابل 293.294 مليار جنيه بنسبة ارتفاع %14.4.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة