أسواق عربية

0.1% معدل التضخم بدبي في أبريل رغم ارتفاع الإيجارات


دبى
 دبي

إعداد- خالد بدر الدين:

أعلن مركز دبى للإحصاء، اليوم الأربعاء، استمرار انخفاض التضخم في دبي في أبريل الماضى، ليصل إلى 0.1%  مقارنة بالشهر السابق، رغم قفزة في الإيجارات، حيث بدأ نمو أسعار المستهلكين في دبي يتسارع في 2013 بعد عام من انكماش الأسعار، مع تعافي القطاع العقاري من الأزمة المالية، التى تعرض لها فى عام 2008 .

وذكرت وكالة رويترز أن التضخم ارتفع على أساس سنوي فى أبريل إلى أعلى مستوى في عامين ليقفز إلى  0.9%، مقارنة مع  0.6%  في مارس الماضى، وإن كانت الشركات العقارية في دبي أعلنت عن  استئناف خطط بناء متوقفة وشجعها على ذلك تعافي الاقتصاد بعد تراجع 50 % في أسعار المنازل من أعلى سعر بلغتها فى عام  2008، بعد  سلسلة من عمليات إعادة هيكلة الديون بشركات حكومية.

وقالت ليز مارتنز، كبيرة اقتصاديي الشرق الأوسط في  بنك HSBC ، "مازال معدل التضخم فى أبريل يظهر أدلة ضعيفة جدا على ضغوط تضخمية، رغم قوة الطلب والزيادات الكبيرة في أسعار المنازل والإيجارات بمناطق معينة، ولكن  عوامل النمو القوي وزيادات الأسعار في الإسكان، ينبغي أن تدفع مؤشر أسعار المستهلكين للصعود في 2013، غير أن  تأثر المؤشر جاء محدودا على نحو ملحوظ حتى الآن.

وزادت تكاليف الإسكان والمرافق التي تشكل نحو 44% من نفقات المستهلكين في دبي  0.8%، على أساس سنوي في أبريل، وهي أكبر زيادة منذ يناير 2010، وبلغت نسبة الزيادة عن الشهر السابق 0.5%.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة