أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

الحر: 17 مايو..يوم استعادة البلاد من الغزو الإخوانى


حزب الحر
حزب الحر

كتب – محمود غريب:
 
صرح عصام الشيخ المستشار القانوني للحزب الحر بأن جماعة الإخوان تقود البلاد إلي طريق مسدود وتصر علي إشعال الأوضاع كلما هدأت في الشارع المصري وتنفذ مخططات أجنبية لتدمير الوطن وتقسيم البلاد والدليل علي ذلك إصرار الأغلبية الإخوانية في مجلس الشوري المنعدم بحكم الدستور علي سرعة تمرير قانون تنمية إقليم قناة السويس، كما تم تمرير قانون الصكوك بالمخالفة لكل توصيات هيئة كبار علماء الأزهر وبالمخالفة للدستور.

وأضح الشيخ في بيان للحزب حصلت "بوابة المال نيوز" على نسخة منه أن وجود قانون إقليم القناة جنبًا إلي جنب مع قانون الصكوك يعني بكل وضوح فصل منطقة قناة السويس البالغة مساحتها عشرة في المائة من مساحة مصر عن باقي الجمهورية وتحويل سيناء والسويس وبورسعيد والإسماعيلية إلي دولة مستقلة بذاتها منفصلة عن مصر في بداية لمخطط تقسيم مصر إلي أربع دول أولها دولة القناة وثانيتها دولة الأقباط في الصحراء الغربية وعاصمتها الإسكندرية وثالثتها دولة النوبة ورابعتها دولة الدلتا.

وشدد علي أن السرعة التي يعمل بها مجلس الشوري تؤكد صحة المؤامرة لأن هذا المجلس يعلم علم اليقين أنه سيتم حله بالدستور ومن هنا سارع إلي مناقشة قانون السلطة القضائية يوم 25 مايو بدون انتظار لمؤتمر العدالة مما يؤكد أن الإخوان قرروا شن حرب الإبادة ضد الدولة المصرية.

وأكد الشيخ أن يوم 17 مايو المقبل سيكون بداية صحوة الشعب المصري لاستعادة بلاده من الغزاة الذين يكررون دور التتار والذين اختطفوا ليس فقط الثورة بل الوطن نفسه وهو ما سيرد عليه الشعب المصري بدءًا من يوم 17 مايو في مسيرة ستبهر العالم كله.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة