أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

الشركات تسعي لتعظيم الاستفادة من برامج التدريب للعاملين


 
تسعي ادارات الموارد البشرية بالشركات حاليا الي تطبيق آلية جديدة تضمن الحصول علي عوائد مناسبة من عمليات التدريب للعاملين حتي لا تتكلف اموالا باهظة علي التدريب دون قيمة حيث سيتم قياس عوائد التدريب اولا قبل البدء فيه.
 
اكدت راندا ناجي مدير ادارة الموارد البشرية باحدي الشركات الكبري ان قياس النواحي المترتبة علي تدريب العاملين ظلت لفترة طويلة عملية صعبة ومعقدة نظرا لغياب التقييمات والوسائل المساعدة مما انعكس في صورة صعوبات بالغة تواجه مدير الموارد البشرية واقناع مجلس ادارة المؤسسة او الشركة الخاصة بالموافقة علي تخصيص الميزانية اللازمة لتمويل عملية تدريب الموظفين حيث تظل الاسئلة الخاصة بجدوي التدريب هي المسيطرة علي هذه القرارات.
 
واوضحت ناجي ان زيادة اهتمام الشركات المصرية في الاونة الاخيرة بعملية قياس التدريب يعود الي اعتمادها علي شركات خاصة في الحصول علي احتياجاتها من البرامج التدريبية دفعها لوضع برامج لقياس العائد من تدريب موظفيها والنتائج المترتبة علي ذلك سواء من حيث الاداء او النتائج المالية كما ان تنافس الشركات الكبري ادي الي زيادة الميزانيات المرصودة لبرامج التدريب بصورة ضخمة وصلت في بعض المؤسسات خاصة الخدمية منها الي اكثر من %5 من ميزانية الشركة دفعها لوضع برامج صارمة للتأكد من جدوي برامج تدريب العاملين لانها تعكس نتائجها في مدي نجاح الشركة في الحصول علي ثقة العملاء.
 
من جهة اخري اشار بيشوي ملاك مدير ادارة الموادر البشرية HR باحدي الشركات المتخصصة في الخدمات المالية الي ان جدوي التدريب وفائدته بالنسبة للعاملين في المؤسسة فان المسئولين في الشركات المصرية يطالبون دائما عند تسويق برامج تدريبية خاصة بمهارات فنية او مهارية تقديم نماذج رقمية حول الفائدة التي حققتها الشركات الاخري من هذه البرامج لتبرير رصد المبالغ اللازمة لتمويل عمليات اعداد وتأهيل العاملين ومدي وجود عائد مهاري وفني علي العاملين موضحا ان العديد من المؤسسات والشركات الصغيرة ترصد العائد من تدريب الموظفين من خلال ملاحظة زيادة الانتاج او تحديد قيمة فورات الوقت او تحسين الجودة او تجنب العقوبات كمؤشرات علي نجاح التدريب من عدمه.
 
واشار ملاك الي ان مديري التدريب داخل الشركات خاصة الصغيرة منها يجدون انفسهم امام تحد كبير في تقديم براهين وحجج للادارة حول اهمية التدريب وتخصيص ميزانيات اضافية لتمويل البرامج الجديدة او الموافقة علي زيادة الميزانيات الخاصة بالبرامج الفنية والعملية رغم ان تكاليف هذه الدورات تتزايد سنويا بحكم رفع شركات التدريب المتخصصة لقيمة هذه البرامج مع التطور التكنولوجي الذي ترتفع فيه تكلفة تدريب الموظف بالصورة التي تتطلب في كثير من الاحيان تقديم احصاءات رقمية حول جدوي العملية.
 
وقال محمود حسين المدير العام لشركة بروماك للتدريب إن الشركات الناجحة تضع عملية قياس التدريب علي قمة اولوياتها بهدف التأكد من جودة وسلامة البرامج التدريبية التي يحصل عليها العاملون بهدف الحصول علي اعلي مستوي من  الاداء فتحقق بذلك النجاح والتميز في مجال الاعمال مؤكدا ان الشركات الخاصة المصرية العاملة في السوق نجحت في منافسة الشركات العالمية بفضل اهتمامها الشديد بعملية تدريب العاملين اولا ووضع الانظمة الكفيلة بالتأكد من فاعلية هذه البرامج بعد اتمام التدريب.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة