أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بنـــوك

‮»‬PTA‮« ‬يسعي للقضاء علي مشاگل التمويل لدول الگوميسا


يوسف إبراهيم  -نشوي عبدالوهاب
 
يعقد مستثمرو دول الكوميسا الآمال خلال الفترة المقبلة علي بنك »PTA « المملوك من دول أعضاء في منطقة شرق وجنوب افريقيا »الكوميسا« للحصول علي التمويل اللازم لتنفيذ مشروعاتهم واستثماراتهم المستقبلية داخل القارة السمراء، وذلك في الوقت الذي تندر فيه فرص التمويل الجيدة مع اشتداد أزمة السيولة داخل البنوك كنتيجة للأزمة العالمية.

 
وعلي الجانب الآخر يحرص بنك »PTA « علي توفير التمويل اللازم للمشروعات التي تدعم دول الكوميسا والدخول في علاقات تعاون مشتركة مع بنوك المنطقة لتمويل القطاعات المحفزة لمعدلات نموها، والتغلب علي المشاكل التي تعوق تطورها وأهمها ضعف البنية الأساسية وشبكة الاتصالات رغم تنوع الموارد الأساسية والمواد الخام الثمينة.
 
وفي تصريحات خاصة لـ»المال« أكد ميشيل جوندوي رئيس بنك »PTA « التابع لدول الكوميسا أن البنك يسعي إلي الترويج ونشر مفهوم التكامل الاقتصادي بين دول الكوميسا من خلال 17 دولة عضواً للبنك وهي مصر والسودان وارتيريا وكينيا واثيوبيا وأوغندا وبروندي وتنزانيا ومالاوي وزامبيا، زيمبابوي، جزر القمر، وجيبوتي ومورشيوس، كما يهدف البنك لدعم تنمية استثمارات القطاع الخاص مع عدم اغفال تمويل المؤسسات الحكومية خاصة في قطاعات البنية الأساسية والاتصالات والزراعة والتصنيع الغذائي والسياحة مشيراً إلي أن البنك يشارك في تمويل الكثير من مشروعات الفنادق للترويج للسياحة الافريقية.
 
وقال إن حجم التمويل المقدم من البنك يصل إلي مليار دولار لتقديم الموارد والقروض للمشروعات مباشرة بالتعاون مع مؤسسات مالية أخري بتمويل يتراوح بين 300 ألف دولار و20 مليون دولار كحد أقصي للقرض الواحد وتمويل المشروعات المتكاملة والمشتركة بين دول الكوميسا.
 
وأشار مدير البنك إلي معايير تمويل المشروعات من البنك وهي ضرورة أن يثبت المشروع المتقدم للحصول علي قرض جدية أعماله وإمكانية تحقيقه أرباحاً حتي لا تكون هناك مخاطر كبيرة من المشروع خاصة في ظل الأزمة المالية الحالية، موضحا أن البنك يعطي فترة سداد تصل إلي 10 سنوات خاصة في مشروعات الطاقة والكهرباء مع توفير فترة سماح قبل بدء المشروع من 12 شهراً إلي 3 سنوات علي حسب المشروع، ووفقاً لدراسات البنك لتأمين القرض وتقليل درجة مخاطره، اما بالنسبة للاقراض قصير المدي فمدته تصل الي 4 أشهر.
 
ولفت جوندوي الي ان السياسة الائتمانية الحالية للبنك تستهدف التركيز علي المشروعات التي تعتمد علي التصدير عن طريق التعاون مع البنوك الافريقية، لتقديم الخدمات المدعمة لرجال أعمال دول شرق وجنوب افريقيا المصدرين بهدف تسهيل دخول ونفاذ المنتجات الافريقية إلي الأسواق الأمريكية والأوروبية بكل سهولة ويسر، عن طريق التوصل إلي استراتيجية تعاون مشترك لانهاء عمليات العميل تلقائياً دون الحاجة إلي التعامل مباشرة مع البنك الأمريكي مثلاً أو مع المستورد الأجنبي، مما يؤدي إلي توفير العملة الأجنبية للمنطقة وخلق القيمة المضافة.
 
وكشف جندويه أن بنك »PTA « يجري التفاوض حالياً مع البنك المصري لتنمية الصادرات لمساعدة رجال الأعمال المصدرين المصريين وتوسيع دائرة تعاملاتهم للاستفادة من منتجات التعاون المشترك بين بنك الكوميسا والبنك المصري لتنمية الصادرات، مشيراً إلي أن مرحلة الوصول إلي الاتفاق النهائي علي شكل التعاون بين البنكين لم تنته بعد، بالاضافة إلي أن البنك الافريقي يدخل في مرحلة تفاوض مبدئية مع عدد من البنوك العاملة في السوق المصرية لتوسيع دائرة التعاون.

وأشار إلي أن هناك بنوكاً أخري تشارك البنك تدعيمه للتنمية الاقتصادية بين دول الكوميسا وهي البنك الافريقي للتنمية وكذلك دعم الصين للبنك وعن توسعات بنك »PTA « داخل السوق المصرية وعما اذا كانت هناك نية لدخول السوق المصرية أوضح مدير البنك أن السوق المصرية ليست بحاجة إلي تواجد بنوك أخري والاقتصاد المصري لا يحتاج إلي تمويل إضافي من بنوك جديدة أكثر من حاجته إلي آلية لتنظيم التعاون المشترك بين البنوك التجارية العاملة في السوق المصرية مع بعضها البعض، موضحاً أن بنكه يخطط لاعداد استراتيجية تنظيمية مع عدد من البنوك المتواجدة داخل السوق المصرية.
 
ولفت إلي أن رأسمال البنك يبلغ 2 مليار دولار ويحظي بدعم بنك تنمية الصادرات والواردات الأمريكي الذي أبرم مؤخراً تعاقد مع البنك لتوريد وشراء أجهزة قطاع الاتصالات، فضلاً عن تعاون البنك مع بنوك صادرات وواردات اقليمية أخري مثل الهند بالاضافة إلي وكالات الائتمان العالمية مثل هيرمس.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة