أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

«الغزل والنسيج»: 3 مطالب عاجلة لإنقاذ المغازل الحكومية من التوقف


كتبت ـ دعاء حسنى - ولاء البرى:

تقدمت النقابة العامة للغزل والنسيج بمذكرة عاجلة إلى الدكتور هشام قنديل رئيس مجلس الوزراء، لتوفير الخامات اللازمة للمغازل الحكومية بشكل عاجل، حتى لا تضطر للتوقف عن العمل، اعتبارًا من الشهر الحالى.

قال إبراهيم عبدالفتاح، رئيس النقابة فى حوار مع «المال»، إن النقابة أجرت حصرًا بحجم الأقطان المصرية المتبقية من الموسم التسويقى الحالى 2013/2012، وبلغت تلك الكميات 400 ألف قنطار.

وأضاف أن المذكرة تضمنت 3 مطالب ومقترحات لتوفير الخامات، تتمثل فى فرض الحكومة حظرًا على تصدير الكميات المتبقية من الأقطان المصرية، أو فرض رسم صادر على القنطار بواقع 300 جنيه، على أن توجه هذه الرسوم إلى دعم المغازل، أو رفع قيمة دعم القنطار من 150 إلى 250 جنيهًا.

وحذرت النقابة فى خطابها لمجلس الوزراء، من عواقب توقف شركات قطاع الغزل والنسيج الحكومية، وانفجار غضب العاملين الذين يصل عددهم إلى نحو 70 ألف عامل.

وأكد رئيس النقابة ضرورة اعتماد الحكومة خطة تطوير الشركة القابضة للغزل والنسيج والتى شارك فى إعدادها 6 وزارات هي: المالية، والزراعة، والصناعة، والتخطيط، والاستثمار، والقوى العاملة والهجرة، وتتضمن منح تمويل للشركة القابضة يقدر بـ3 مليارات جنيه، لتحديث وتطوير الـ32 شركة التابعة لها، مقابل رهن بعض الأراضى المدرجة كأصول تابعة للشركة القابضة، وتقدر قيمتها بـ6 مليارات جنيه إلى أحد البنوك الوطنية، لتتولى عملية التمويل.

وأكد إبراهيم عبدالفتاح، أن استمرار تجاهل الحكومة لخطة تطوير شركات قطاع الأعمال، سينذر بكارثة فى ظل استمرار الدولة فى سداد أجور العاملين بالشركة القابضة وشركاتها التابعة، والتى تقدر بـ800 مليون جنيه سنويًا، وتجد الدولة صعوبة فى سدادها فى ظل الظروف الراهنة التى تمر بها البلاد، بينما تتحمل الشركة القابضة سداد باقى الأجور بقيمة مليار جنيه سنويًا.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة