أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.87 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

"الشورى" يطالب المنظمات العالمية بوقف الاعتداءات الإسرائيلية على القدس


محمد الطهطاوى:

تبنت لجنة الدفاع والأمن القومي بمجلس الشورى، اليوم، برئاسة محمد رضا فهمي، عدة توصيات تجاه الاعتداءات الإسرائيلية على القدس.

 
مجلس الشورى
وطالب الدكتور سعد عمارة، وكيل اللجنة، بضرورة بناء استراتيجية مع العالم العربي والإسلامي للاستفادة من العلاقات مع الدول الأوروبية، مشيراً إلى سير مجلس الشورى والخارجية في طريق واحد لتبني هذا الاقتراح، مشددا على أهمية وجود تصور لوزارة الخارجية عبر اجتماع يعقد خلال أسبوعين أو شهر لبدء التواصل.

وطالب النواب بضرورة التواصل مع البرلمانات العربية والإسلامية واستعراض دور الدولة المصرية في هذا الملف، واستمرار الضغط المصري على المنظمات العالمية والدول العربية، مع توجيه النقد لغياب الدور المصري في تلك المحافل.

وقال السفير علاء يوسف، مدير إدارة إسرائيل بوزارة الخارجية، إنه سوف يبعث للوزير بتلك التوصية لإدراجها على مؤتمر وزراء الخارجية بجدة وسرعة تفعيلها.

وأضاف أن التعامل مع الاعتداءات الإسرائيلية المتكررة بأساليب عدة منها، سحب السفير وتقديم الدعم للجانب الفلسطيني، مضيفاً:"نحن بحاجة إلى تطوير العمل المشترك، حتى يقر في ذهن الطرف الإسرائيلي بأننا لسنا في حالة ضعف، وسيكون هناك تحرك على مستويات أعلى"..

وأكد أن هناك تحركاً على مستوى البرلمانات العربية للتفاعل في القضية، والتفاعل مع نواب خارج الدائرتين العربية والإسلامية، لتوضيح أهمية تحرك من جهات أخرى للضغط على إسرائيل، مضيفا أن البرلمان الأوروبي له برنامج واضح حيال المستوطنات.

وطالب منظمة التعاون الإسلامي بضرورة التحرك لتفعيل عمل لجنة القدس لمواجهة عمليات التهويد والإستيطان، و بدء تحرك قوي من جانب الدول الإسلامية ودعم المقدسيين من سكان القدس، والذين يرفضون حمل الهوية الإسرائيلية، مشيرا إلى أنهم يتعرضوا لضغوط كبيرة من سلطات الاحتلال.

وأكد أن هناك عدة دول بالاتحاد الأوروبي أبدت موافقتها على وضع علامات على المستوطنات الإسرائيلية في فلسطين، مما يوضح مخالفة إسرائيل للمعاهدات الدولية .

وفيما يتعلق بتكييف الصراع قال "إن معاهدة السلام بين مصر وإسرائيل خطوة على إقامة السلام الشامل"، مؤكدا أن الصراع لم ينته بالكامل .

وأضاف أن جوهر الأزمة في المنطقة هي القضية الفلسطينية وبدون حلها لن يكون هناك سلام شامل.
وفي سياق متصل، قال الدكتور عصام العريان، رئيس الكتلة البرلمانية لحزب الحرية والعدالة، إن القدس هو الأكثر حساسية في قضية فلسطين والمسجد الأقصى حيث يزعم الصهاينة أنه مكان الهيكل .

وأضاف أن المسألة تحتاج للبحث على عدة أمور، وبحث تأثير ما يحدث في العالم العربي على الصراع والقدس وهل يمكن استخدام ما يحدث لدعم المقدسيين، مستنكرا دور لجنة القدس، وتساءل ماذا فعلته بعد سنوات من العمل؟، موضحا "يمكننا إنشاء كيان جديد لدعم القضية، ولماذا لا تتبني مصر هذه القضية، فالمدن الفلسطينية عدد كبير منها مصري".

ودعا العريان إلى عدم الاكتفاء بالأدوات التقليدية وضرورة تبني ندوة مع مراكز دراسات للتفكير خلال 6 أشهر، لبناء استراتيجية شاملة لعلاج ما ترتب على الثورات العربية وتأثيره على الصراع.

من جانبه، قال النائب اللواء كمال عامر إن الصراع في أصله عربي إسرائيلي رغم عقد اتفاقية سلام، وإن كانت القضية الفلسطينية هي أهم نقاط هذا الصراع منذ القرن الماضي، إلا أن الصراع الآن متسع أكثر من الجزء الفلسطيني ليشمل مسار لبناني وسوري .

وأوضح أن الاستراتيجية التى تؤثر في هذه القضية، إما أن تكون إسراتيجية عربية شاملة وللأسف فنحن في أضعف حالات الأمة العربية، حيث أن جامعة الدول العربية هي الطرف المضطلع بهذا الأمر، مشيرا إلى أنها ليس من حقها إجبار الدول العربية للمشاركة في هذه القضية والجهود كلها مشتتة، مستعرضا ما حدث أيام حرب أكتوبر .

وأوضح أن الإرادة المصرية قادرة وقوية ولكن ليست وحدها التى نأملها، وإنما تقوى بالإرادات العربية، والمعنى باستراتيجيتنا المصرية مجلس الأمن القومي.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة