أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بنـــوك

حسان: الصكوك هي الحل الوحيد لتمويل مشاريع التنمية بمصر


مها أبوودن – هبة محمد – أماني زاهر:
 
أكد حسين حامد حسان، الخبير الإسلامي، أن الصكوك هي الحل الوحيد لتمويل مشاريع التنمية في مصر دون تحمل تكلفة أو أعباء.
 
 
 حسين حامد حسان
وأضاف خلال كلمته في مؤتمر التطبيقات العملية للصكوك، أنه ثبت يقينا بما لا يدعي مجالاً للشك أن الصكوك هي الأداة التمويلية والمدخل الصحيح لتمويل المشروعات.
 
وشن حسان هجوماً على نظام التمويل التقليدي، قائلاً: إن الأزمات المالية هي سمة هذا النظام في العالم، مشيراً إلى تسبب اتباع نظام القائم على أسعار الفائدة في وصول بعض الدول الرأسمالية إلى حافة الإفلاس وزيادة معدلات الديون علاوة على القفزات التي تحدث في معدلات التضخم.

ولفت إلى أن معدل الديون ارتفع في عدد من الدول الأوروبية ليتجاوز 130% مما يؤدي إلى تفاقم الأزمات.

وأشار إلى أنه حتى في حال محاولة علاج الآثار السلبية الناجمة عن هذا النظام فيتبعها آثار سلبية أشد وطاة من الأزمة نفسها، مشيراً إلى أن ارتفاع أسعار الفائدة يؤدي إلى زيادة تكلفة التمويل مما يسبب ركوداً وانكماشاً.

وأوضح أن الصكوك ستمثل أداة تمويلية تشارك في الربح والخسارة مما لا يمثل أى أعباء على المشروع، على أن تعود ملكية الأصل في نهاية مدة الصك للجهة المستفيدة ومدير المشروع.

ونوه حسان بأن 60% من المؤسسات المالية التي تكتتب في الصكوك عالمياً هي مؤسسات أجنبية وتقليدية وذلك لثقتها في النظام القائم على المشاركة.

وقال إن التمويل عبر استخدام الصكوك لا تنتج عنه ضغوط تضخمية كالنظام التقليلدي، نظراً لأن الأموال التي سيتم ضخها ستقابلها سلع وخدمات حقيقية في المجتمع.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة