أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

"دميانة عبدالنور".. ضحية جديدة لقضايا إزدراء الأديان


إيمان عوف:

أعلنت مؤسسة حرية الفكر والتعبير، تضامنها مع المواطنة دميانة عبيد عبدالنور، المتهمة بإزدراء الأديان، والتي تم تمديد حبسها، أمس، لمدة 15 يومًا، على ذمة التحقيق في البلاغ رقم 810 لسنة 2013 إداري الأقصر، وطالبت المؤسسة النيابة العامة بإخلاء سبيلها، وحفظ البلاغ المقدم ضدها، وحمايتها في مواجهة أية تهديدات قد تتعرض لها.

 
 دميانة عبدالنور
تعود وقائع القبض على دميانة عبد النور، التي تعمل  مُدرسة بمدرسة الشيخ سلطان الابتدائية بمحافظة الأقصر مركز العدسات، قرية طود، إلى قيام ولي أمر أحد طلاب المدرسة، بتقديم بلاغ ضدها، اتهمها فيه بإزدراء الدين الإسلامي، أثناء تدريسها منهج الدراسات الاجتماعية للطلاب، وأجرت إدارة المدرسة تحقيقا داخليا حول الواقعة، بسؤال العديد من الطلاب الذين أنكر أغلبهم قيامها بما هو منسوب إليها في هذا البلاغ، فيما ذكرت دميانة لمحامي المؤسسة أن كل ما قامت به هو عرض مقارنة للأديان في العصور القديمة، والعصور الوسطى والعصر الحديث، على النحو الوارد بالمنهج المدرسي.

وأصدرت النيابة العامة قرارها بضبط وإحضار دميانة بتاريخ 4/5/2013، وقد مثلت للتحقيق بتاريخ 8/5/2013، حيث قررت النيابة حبسها 4 أيام على ذمة التحقيقات، ثم مثُلت مرة أخرى أمام القاضي الجزئي للنظر في تجديد حبسها بتاريخ 11/5/2013، وقد قرر تجديد حبسها لمدة 15 يومًا.

وطالبت المؤسسة بضرورة حماية من يوجه لهم هذه الاتهامات، مما يتعرضون له من تهديدات، تصل لحد منع محاميهم بالقوة من الدفاع عنهم أمام المحاكم، وهو ما تعرض له المدافعين عن دميانة، أثناء جلسة تجديد حبسها أمس، حيث قام محامو الشاكين بالاعتداء عليهم بالضرب فور انتهاء الجلسة.

كما طالبت المؤسسة السلطة التشريعية، بضرورة إلغاء نصوص قانون العقوبات، التي تفتح الباب أمام هذا النوع من الاتهامات، التي أصبحت تشكل قيدًا خطيرًا على حرية التعبير، خاصة وأن عدد قضايا إزدراء الأديان في تصاعد مستمر، كما تحمل النائب العام مسئولية تبعات تحريك هذه البلاغات التي تتسم بالكيدية.

وأكدت المؤسسة، على أن رصد محاكمات إزدراء الأديان على مدار الأشهر القليلة الماضية، يعطي مؤشرا خطيرا على وجود تمييز ديني واضح، ضد من يتم استهدافهم بهذه الاتهامات، حيث ينتمي أغلبهم إلى أقليات دينية.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة