أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

مصر الثورة: "الصكوك" تبيع قناة السويس..والمصالح الإخوانية تحكم


محمود غريب:
 
أدان حزب مصر الثورة استمرار مسلسل القبض علي النشطاء السياسيين ومحاولة القضاء علي ما تبقى من شباب الثورة ومؤسسات الدولة، مشيراً إلي وجود النشطاء "أحمد دومة، حسن مصطفي" حتي الآن بالسجون ولما حدث أمس من ترقب وصول لأحمد ماهر منسق حركة 6 أبريل والقبض عليه من المطار، والقبض علي الكثير من النشطاء المؤثرين في المحافظات لتروعيهم وإبعادهم عن المشهد.
 
 
وأعرب الحزب في بيان له حصلت بوابة "المال نيوز" على نسخة عن حزنه وأسفه الشديد لما آلت إليه حالة البلاد وللفقر الذي ساد أجوائها والبلطجة والسرقة التي انتشرت بشكل ملحوظ في كل ضواحيها، مشيراً إلي أن ما يحدث ليس بسبب تراخي الأمن وإنما ما يحدث هو نتيجة لسياسات متخبطة من الرئاسة وعدم وجود خبرات اقتصادية لتنهض بالبلاد وعدم وجود أهداف ورؤية واضحة لجماعة الإخوان المتأسلمين علي حد وصف البيان، كما أوضح الحزب أن زيادة عدد المجرمين وزيادة السرقات والبلطجة في الشوارع نتيجة طبيعية لانتشار الفقر والجوع وعدم إيجاد المواطن قوت يومه ملقيًا اللوم والمسئولية علي الرئاسة ورئيس مجلس الوزراء لفشلهم في إدارة البلاد.
 
وطالب "مصر الثورة" المصريين في البيان بالوقوف يداً واحدة لإسقاط المخطط الإخواني كما ناشدهم بألا يصابوا بالإحباط واليأس، مشيراً إلي أن كل يوم يستمر فيه الإخوان في الحكم يزيدون من ديون مصر وخرابها بسبب أطماعهم في أخونة الدولة وتنفيذ المخططات الخارجية.
 
 وأشار الحزب إلى أن من تحكم مصر هي "المصالح الإخوانية" بغض النظر عما تحتاجه مصر وشعبها وسياسة العناد هي ما تتبعها الجماعة في الحكم، مستدلاً علي ذلك باستمرار الدكتور "هشام قنديل" في رئاسة مجلس الوزراء بعد إثباته للجميع فشله الذريع، والتشكيل الوزاري الجديد الوهمي، وما حدث من أسابيع من استضافة الفريق إيهاب مميش لوفد قطري بقناة السويس للاستثمار وهو ما يؤكد مخاوف الشعب المصري مما يتردد عن محاولات قطر للاستيلاء علي القناة، مؤكداً أن نهاية الظلم قريبة وأن ثورة الجياع في بدايتها وأنها ستقضي علي الظلم في شهوراً قليلة.
 
 كما حذر من الموافقة علي "مشروع قانون الصكوك" والذي يتيح للأجانب تملك الأصول العامة للدولة أو رهنها، مؤكداً أن المراد منه هو السيطرة علي "قناة السويس" تنفيذاً لمخططات أجنبية.
 
 فيما حمَّل "مصر الثورة" في نهاية البيان المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين الدكتور محمد بديع والدكتور محمد مرسي رئيس الجمهورية مسئولية كل ما يحدث بالبلاد.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة