اقتصاد وأسواق

إنذار قضائى إلى اتحاد الصناعات لوقف الانتخابات الداخلية


الصاوى احمد:

أكد يحيى زنانيرى، رئيس جمعية منتجى ومصنعى الملابس الجاهزة "إيتاج"، أنه تم تقديم إنذار قضائى لغرفة الصناعات النسيجية باتحاد الصناعات الأسبوع الماضى لوقف الانتخابات المزمع إجراؤها قريبا، بعد أن أعلن اتحاد الصناعات عن إجراء الانتخابات على جميع الغرف بما فيها غرفة الصناعات النسيجية وشعب الملابس بها، بما يتناقض مع قرار الوزير رقم 70 لسنة 2013.
 
 
  يحيى زنانيرى
وأضاف زنانيرى، فى تصريحات خاصة لـ"المال نيوز" أنه إذا لم يستجب اتحاد الصناعات لهذا الإنذار فإن اللجنة المشكلة من الوزير لفصل الغرفة برئاسة مجدى المنزلاوى و مجدى طلبة، الرئيس التنفيذى لها، سوف تتقدم بدعوى قضائية عاجلة أمام القضاء الادارى لوقف هذه الانتخابات المزمع عقدها خاصة أن هذه الانتخابات لن تكون قانونية لأنها مخالفة لقرار الوزير حاتم صالح.
 
وأشار زنانيرى إلى أنه من المتوقع بعد تشكيل الغرفة الجديدة أن ينضم 2000 عضو فى الغرفة الحالية إلى التشكيل الجديد بالإضافة إلى أن الأعضاء الجدد الذين ينضمون إلى الغرفة من المتوقع أن يزيدوا علي 1000 عضو من خارج الغرفة ليزيد العدد فى النهاية علي 3 آلاف عضو على أقل تقدير، لافتا إلي أن اللجنة التى تم تشكيلها من الوزير أظهرت أن 50% من أعضاء الغرفة من قطاع الملابس الجاهزة.
 
وأوضح زنانيرى أن اتحاد الصناعات يعتمد على قرار الوزير السابق محمود عيسى، بزيادة عدد أعضاء الغرفة إلى 3 شعب ملابس جاهزة، متجاهلا قرار الوزير الحالى للتجارة والصناعة.

 وطالب زنانيرى المهندس حاتم صالح، وزير التجارة والصناعة بالغاء رسم الحماية على واردات الملابس الجاهزة التى تصل إلى 55 سنتا لكل كيلو من مستلزمات الانتاج المستوردة بواقع 4 جنيهات للكيلو، خاصة بعد ارتفاع الدولار مما جعل الخسائر مضاعفة على الصناع، لافتا إلي أن غرفة الملابس سوف تتقدم بطلب للوزير لإلغاء القرار لما يتضمنه من مشكلات للصناع فى الوقت الراهن.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة