أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

تشاؤم أوروبي تجاه أداء الاقتصاد المصري



سكاي نيوز:

خفض "البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية" (بيرد) توقعاته بشأن آفاق النمو في 2013 لمجموعة الدول المتلقية التي يتعاون معها، خصوصاً مصر. وخفض البنك توقعاته علي نحو خاص بالنسبة لمصر والأردن والمغرب وتونس، بسبب عدم الاستقرار السياسي والمشكلات الأمنية.


وتوقع البنك الأوروبي أن يتراجع النمو في مصر هذا العام إلى 2%، مقابل 3.8% كانت متوقعة في مطلع العام، وهو ما عزاه الخبراء إلي تراجع السياحة والاستثمارات بسبب الوضع الأمني غير المستقر في أعقاب ثورة "25 يناير".

يذكر أن مصر تخوض منذ بضعة أشهر مباحثات مع صندوق النقد الدولي للحصول على قرض بقيمة 4.8 مليار دولار، يتضمن تمويل برنامج إصلاحات اقتصادية.

وأوضح إريك برجيوف، كبير اقتصاديي البنك، الذي يعقد جمعيته العامة اليوم وغداً في اسطنبول، أن أسباب التباطوء تختلف من بلد لآخر، إلا أنه يتعين علي الدول المتلقية المعنية استئناف الإصلاحات البنيوية، في ظل ما تمثلة المؤشرات الصادرة عن البنك من تحذير لهذه الدول.

وأكد أن المسؤولية المترتبة علي إصلاح عجز الموازنة مهمة بالطبع، إلا أنه يتعين علي معظم الدول المتلقية إحراز تقدم في مجال الإصلاحات البنيوية، بعد أن سجل معظمها بالفعل تقدماً مهماً علي صعيد عجز الموازنة.

ومن جهة أخري يفيد تقرير البنك الأوروبي بأن تداعيات الأزمة على منطقة اليورو تراجعت في الوقت الحالي، ولكن اقتصادات بلدان مثل روسيا وبولندا وتركيا شهدت تباطؤاً يمكن رصده حتى خارج حدودها.

وتأسس البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية في 1991 لتسهيل انتقال دول الكتلة السوفيتية السابقة إلى اقتصاد السوق، حيث تعاون مع دول أوروبا الشرقية وآسيا الوسطى قبل أن يوسع نشاطه إلى جنوب البحر المتوسط، وخصوصاً منذ مطلع 2012، في مصر والأردن والمغرب وتونس.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة