أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

مصانع الورق تحذر من التوقف بسبب استهلاك الطاقة


عادل البهنساوى

حذرت مصانع الورق المحلية من قرار محتمل تدرسه حالياً وزارة الصناعة والتجارة لتصنيفها ضمن الصناعات كثيفة الاستهلاك للطاقة مما يعنى رفع أسعار الطاقة الموجهة لهذه المصانع.
 
 إبراهيم صالح

وقال المهندس إبراهيم صالح، رئيس الاتحاد العربى للصناعات الورقية والطباعة والتغليف، إن الفترة المقبلة ستشهد انهياراً لكل مصانع الورق المحلية فى حال زيادة أسعار الطاقة لها واعتبارها ضمن الصناعات كثيفة استهلاك الطاقة، لاسيما فى ظل استمرار فتح الباب أمام الغزو الأجنبى للسوق.

وأضاف صالح لـ«المال» أن تطبيق الدراسة سيتسبب أيضاً فى تشريد أكثر من 500 ألف عامل من العمالة المباشرة وغير المباشرة، كما سترتفع أسعار الورق فى السوق المحلية بما سيرفع أسعار المنتجات النهائية، إضافة إلى ضياع استثمارات بقيمة 12 مليار دولار لهذه الصناعة، ويمثل القطاع الخاص %90 منها والباقى للقطاع الحكومى.

وأوضح صالح أن الهيئة المصرية بالاتحاد العربى ستعقد اجتماعاً طارئاً لبحث خطورة الأمر ورفع تقرير للرئاسة توضح فيه كارثة أى قرار محتمل من قبول وزارة الصناعة برفع أسعار الطاقة لمصانع الورق بالشكل الذى سيؤدى إلى عدم جدوى الاستثمار فى هذه المشاريع مستقبلاً وفقد ثقة المستثمرين فى السوق المصرية.

وكشف عن تراجع عدد من المستثمرين من دول الخليج العربى وأوروبا والأردن عن ضخ استثمارات فى هذه الصناعات بقيمة تتجاوز مليار دولار نتيجة التضييق الحكومى على هذه الصناعة المهمة، لافتاً إلى أن أسعار المياه زادت بنسبة %400 للمصانع لتصل إلى 4 جنيهات للمتر المكعب مقابل جنيه واحد قبل حوالى 4 سنوات، بالإضافة إلى ما يتردد عن زيادة ضريبة الأرباح التجارية والصناعية من %20 إلى %30 على المصانع.

وأكد تراجع إجمالى الطاقة المنتجة محلياً من الورق بالمقارنة بإنتاج الدول الأوروبية والآسيوية حيث إن مصر تستهلك من 2 إلى 2.2 مليون طن سنوياً من الورق، فى حين أن الإنتاج لا يتعدى 1.2 مليون طن فقط، وتغطى العجز وقدره مليون طن، عن طريق الاستيراد من الخارج بالعملة الصعبة مما سيضع الإنتاج المحلى بعد التضييق الحكومى عليه فى وضع المهزوم أمام المنتج الأجنبى الذى يدخل السوق بدون أى حماية جمركية طبقاً لاتفاقية الجات.

وقال إن إنتاج أوروبا بلغ 100 مليون طن وآسيا 175 مليون طن والشرق الأوسط 3 ملايين طن، بينما تبلغ احتياجاته 8 ملايين طن، وإنتاج أفريقيا يبلغ 4 ملايين طن بينما تستهلك 8 ملايين طن.

وأشار إلى أن أرباح مصانع الورق المحلية ليست كبيرة حيث تتراوح ما بين 5 و%10، لافتاً إلى أن التعامل مع هذه المصانع فى وضع مساو لمصانع الأسمدة والأسمنت يقضى عليها، لأن هذه الصناعات شاملة الزجاج وأدوات المائدة لا يزيد استهلاكها للطاقة المخصصة للصناعة على %6 من إجمالى الطاقة مما يؤكد أن الدعم الحكومى لهذه الصناعات يكاد يكون منعدما.

وفى سياق آخر جدد الاتحاد العربى الثقة مؤخراً فى المهندس إبراهيم صالح رئيساً للاتحاد العربى الذى يضم 18 دولة عربية.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة