أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

اتفاق روسي- أمريكي علي عقد مؤتمر دولي لإنهاء الصراع في سوريا



العربية.نت:

قال وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف ونظيره الأمريكي جون كيري إن "روسيا والولايات المتحدة اتفقتا في محادثات عقدت في موسكو أمس على محاولة ترتيب مؤتمر دولي لإنهاء الصراع في سوريا".


 
وقال كيري خلال مؤتمر صحفي مع لافروف، إن "الهدف هو جمع ممثلين للحكومة السورية والمعارضة في المؤتمر، ربما بحلول نهاية الشهر الجاري".

بينما قال لافروف، "لقد اتفقنا مع واشنطن على عقد مؤتمر دولي بشأن سوريا، ونحاول إقناع أطراف النزاع في سوريا بالجلوس إلى طاولة الحوار". وأكد أن اتفاقية جنيف هي الأنسب لحل الأزمة السورية.

وأضاف لافروف: "ما زلنا ننتظر موافقة المعارضة السورية على معاهدة جنيف". وأكد أن النظام السوري مستعد للحوار حسب هذه الاتفاقية، وأن روسيا لا تتمسك بأي شخص وما يهمها هو الشعب السوري.

وأكد لافروف خلال المؤتمر أنه إذا فاز معارضو النظام، فإن سوريا ستتفتت، واصفا المعارضة السورية بـ"مجموعة متطرفين".

وعن استخدام الأسلحة الكيماوية قال لافروف: "يجب أن تكون هناك أدلة على استخدام الكيماوي في سوريا، وقد اتفقنا مع الأمريكيين على التحقيق في استخدام الكيماوي في سوريا".


ومن جانبه قال كيري إن معاهدة جنيف هي المسار الأساسي لحل الأزمة السورية، وأن على طرفي النزاع في سوريا تحديد نقاط الاتفاق بينهما لحل الأزمة. وقال: "اتفقنا مع الروس علي دفع طرفي النزاع في سوريا للتحاور".

كما حذر وزير الخارجية الأمريكي من فوضى عارمة وتطهير عرقي في سوريا، ما لم يسارع كلا الطرفيين لإيجاد حل. وشدد على أن بيان جنيف يؤكد أن الحكومة الانتقالية يجب أن تحظى بموافقة كل الأطراف.

وأضاف كيري إن الكرة الآن في ملعب النظام وعليه ألا يستخدم السلاح الكيماوي، كما يجب على طرفي النزاع تحديد نقاط الاتفاق بينهما لحل الأزمة. وبالنسبة لتسليح المعارضة السورية، أكد كيري أن الأدلة على استخدام الكيماوي هي التي ستحدده.

ونوه كيري إلى أن بديل الحل السياسي في سوريا قد يكون تفكك البلاد. وأكد أن من مصلحة الجميع الوقوف في وجه المتطرفين في سوريا، وأن لقاء بوتين- أوباما سيحدد مسار الأمور بشأن سوريا.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة