لايف

2 يونيه .. الحكم فى قضية "شهيد أكاديمية العلوم"


نجوى عبد العزيز:

قررت   محكمة  جنايات  جنوب الجيزة، المنعقدة بالتجمع الخامس  حجز قضية محاكمة 12 متهما في قضية مقتل أحمد وحيد، طالب الأكاديمية الدولية لعلوم الإعلام، وهي القضية المعروفة إعلاميا بـ«شهيد الأكاديمية»  لجلسة 2 يونيه المقبل للنطق بالحكم.

 
صورة ارشيفية
 صدر القرار برئاسة المستشار مجدي حسين عبد الخالق وعضوية المستشارين مدنى دياب ومحمد على عبد الرحيم ، وسكرتارية محمد عبدالعزيز منصور، وعادل عبدالحليم.

 تعود وقائع القضية ، إلى تلقي نيابة أكتوبر، برئاسة عمرو مخلوف إخطاراً من المستشفى العام، باستقبال أحمد وحيد 23 سنة، طالب بالفرقة الثالثة بالأكاديمية الدولية للهندسة وعلوم والإعلام، مصابا بكدمات متفرقة فى الجسد وكسر بالحوض وفى حالة غيبوبة تامة.

وكشفت التحقيقات المبدئية أن مشاجرة نشبت بين الطالب وخمسة من حراس البوابة رقم 4 بمدينة الإنتاج، عندما حاول الطالب عبور البوابة بتصريح قديم من الأكاديمية التى يدرس بها، إلا أنهم رفضوا بسبب انتهاء التصريح، وتشديد مديرة المعهد على منع دخول الطلبة بالتصاريح القديمة حتى يتم تجديدها. فنشبت مشادات كلامية بين الطرفين تطورت إلى مشاجرة تعدى من خلالها حرس المدينة على الطالب بالضرب المبرح حتى سقط مغشيا عليه، واستدعى زملاؤه الإسعاف، وتم نقله إلى المستشفى، حيث ظل بها قرابة 3 أيام حتى لفظ أنفاسه الأخيرة.

وأحالت النيابة العامة 12 من أفراد الأمن للمحاكمة الجنائية وهم محمد عبد القادر مبروك ،و محمد حمدى عبدالمطلب ، وعبد الكريم حامد أحمد، وخالد حافظ محمد ، وشريف قطب عبد الموجود، وأحمد حسن عبد المجيد، وعبد القوى مرسى عبد القوى وأيمن أحمد محمد عرفة وخالد محمد قرني وخالد على اسماعيل وسامح جابر نجم، وعبد الغفار خالد عبد الغفار.

وكان المحامى أحمد سعيد دفاع المتهمين، قد تقدم بطلب لرد هيئة المحكمة وأكد أن السبب الرئيسى لطلبه أن المتهمين من الثانى حتى الثانى عشر، مقدمين بتهمة ضرب أفضى إلى موت، ولكن المحكمة عدلت القيد والوصف فى القضية إلى قتل عمد. وقامت المحكمة بعدها بحجز القضية للنطق بالحكم.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة