أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

سلفيون يُطالبون برد عسكرى بشأن الاعتداء الإسرائيلى على سوريا


كتب- محمود غريب:
 
طالب عدد من الأحزاب والحركات السلفية برد عسكرى على الاعتداء الغاشم للكيان الصهيونى على سوريا والذى وقع أمس، مطالبين بتحرك عربى سريع وواضح لردع إسرائيل حتى لا تجرؤ على بلد عربى آخر، حسب قولهم.
 
 الأحزاب السلفية
 
ومن جانبه أكد حزب الأصالة السلفى أن العدوان الإسرائيلى على سوريا لاعب رئيسى معادى للثورات العربية، وداعم للأنظمة الاستبداية القمعية التى كانت تخدم المشروع الاستعمارى الذى أهل إسرائيل لاحتلال الأراضى العربية وانتهاك المقدسات.
 
وأشار حاتم أبوز زيد المستشار الإعلامى للحزب إلى أن العدو الإسرائيلى ظل فى حالة هدوء تام أمام مخزون الأسلحة الكيماوية وهى فى أمان مع نظام بشار، وإنما تحرك فقط ليدمر هذا المخزون عندما لاحت بشائر سقوط النظام العميل الذى ظل طيلة أكثر من أربعين عامًا يحمى حدود العدو دون أن يطلق عليه رصاصة واحدة تجاهه.

يا بالرد عليه بالكيفية والطريقة التى يراها مناسبة، وفى الزمان والمكان الذى يراه مناسبًا، ويعتبر سكوت المجتمع الدولى على إدانة ذلك العمل إدانة لذلك المجتمع وإهدار لقيم العدالة وتواطأ مع العربدة الإسرائيلية.

وطالب أيضا جامعة الدول العربية بموقف قوى وموحد تجاه العدو الصهيونى، ويعرب عن تأييده مسبقا لكافة الأعمال العسكرية التى من شأنها ردع ذلك العدوان، ويعتبرها من أعمال الدفاع عن النفس.
 
ومن جانبه استنكر المهندس جلال مرة أمين عام حزب النور المجازر الوحشية والتطهير العرقى التى تقوم به قوات نظام المجرم بشار الأسد فى سوريا على مسمع ومرأى من الدول العربية والإسلامية دون أن تحرك هذه الأحداث ساكنا لهم.

ووجه مرة رسالة، لكل القوى الإسلامية والعالمية وغيرها بأن الأمر يجب ألا يكتفى بالشجب والاستنكار، مشيرا إلى أن الخطط لاستئصال القوى الثورية السورية عن بكرة أبيها ما زالت قائمة وكذلك التطهير العرقى باللاذقية وطرطوس تجرى على قدم وساق من أجل القضاء على البقية الباقية من أهل السنة فى سوريا.

وأكد أن إسرائيل تتحرك من الجهة الأخرى وكأنهم يسيرون على طريقة مشروع برنارد لويس لتقسيم الدول العربية والإسلامية إلى طوائف وشيع وقبائل.

وأوضح أنه لابد أن ننتبه لما يجرى حولنا وألا يقتصر دورنا على الشجب والاستنكار، مشيرا إلى أن الأمر يحتاج إلى تفكير ودراسة لاتخاذ القرار الذى يناسب المرحلة، ولم يستبعد مرة الرد العسكرى على التطاول الصهيونى على البلاد العربية.

أحمد مولانا المتحدث باسم الجبهة السلفية تساءل أين حزب الله من الرد على الاعتداء على سوريا، وهو من قال من قبل إن مجرد التفكير فى الاعتداء معناه إبادة تل أبيب.

وتابع مولانا: يتغنى الشيعة بقتال حزب الله لإسرائيل ويتناسون قتال مصر لإسرائيل منذ عام 1948، مع العلم أن حزب الله لم يطلق رصاصة واحدة على إسرائيل منذ إبرام اتفاق وقف إطلاق النار عام 2006، وهو نفس ما حدث بعد توقيع مصر معاهدة كامب ديفيد عام 1978.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة