أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.87 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

لايف

السعودية تواجه مخاطر الثعابين والعقارب بعد السيول


الرياض - أ ش أ:

 حذر المركز الوطني لإنتاج الأمصال واللقاحات بالحرس الوطني السعودي من الخطورة البالغة التي قد تنجم من جرف السيول للجحور التي تعيش فيها الثعابين ومخابئ العقارب، مما يؤدي إلى خروجها بأعداد كبيرة وانتشارها في مواقع وبيئات غير متوقعة، بما في ذلك دخولها في المنازل والمواقع التي تغمرها السيول والتي لم تكن أماكن معتادة لتواجد الثعابين والعقارب مثل المدارس التي غمرتها السيول أو المنازل أو مواقع العمل وخلافه.

 
 السيول في الجبال
وقال مدير عام المركز الوطني لإنتاج الأمصال واللقاحات الصيدلي محمد الأحيدب في تصريحات له اليوم ، إن الوقاية من التعرض لعضات الثعابين ولدغات العقارب والوعي بطرق الوقاية يشكل أهم عناصر تلافي حدوث التسمم بسمومها الخطيرة، إلى جانب الوعي بإجراء الإسعافات الأولية للملدوغ وتلافي الطرق الخاطئة التي ثبت ضررها مثل جرح مكان اللدغة ومحاولة شفط السم بأجهزة الشفط التي يروج لها وكلاءها وهي غير ذات فائدة بل أن الجرح والشفط يتسببان في زيادة احتمال امتصاص السم من مكان اللدغة، وحدوث التلوث الذي يؤدي إلى تعرض العضو المصاب للغرغرينا، إضافة إلى أن جرح المكان الملدوغ ومحاولة شفط السم أمر غير ممكن إطلاقاً، ذلك أن السم يحقن تحت الجلد أو في العضل ولا يمكن للشفط أو وضع أي مادة مثل التمر أو العجين أو البلاستيك أو البنزين أن يخرج السم من هذه الأنسجة.

وأضاف أن من أهم الإسعافات الأولية هي طمأنة الملدوغ وتهدئته، فقد وجدت الدراسات أن لهذه التهدئة دور كبير جداً في نجاح المعالجة.

كما يجب وضع المصاب في السيارة على أحد جنبيه وذلك لتزامن التسمم بسموم الثعابين والعقارب مع حدوث قيء.. فإذا كان المريض على ظهره قد يتعرض للاختناق بالقيء دون انتباه ممن ينقله، كما شدد على أهمية رفع العضو الملدوغ أثناء النقل وإذا كان المسعف مُلِم بالطريقة الصحيحة لربط العضو بحيث لا تكون ربطة شديدة جداً فتمنع تدفق الدم ولا مرتخية فلا تحقق الفائدة فإنه من المفضّل خاصةً في حالة الثعابين ربط العضو المصاب في موقع بين مكان اللدغة والقلب.

وبين الخبير الصيدلي محمد الأحيدب أن من أهم أساليب الوقاية هي عدم السير في الظلام واستخدام الكشّاف ، وهو أمر أصبح ميسوراً الآن بوجود جهاز الجوال (المحمول) المزود بكاشف ضوئي وعدم السير حافي القدمين والإمتناع عن السباحة في مواقع تجمع السيول، حيث حصلت لدغات في مواقع غير معتادة في الجسم مثل الصدر والرأس والبطن لضحايا كانوا يسبحون في تجمعات السيول (الغدير) مع تواجد ثعابين الكوبرا أو غيرها من الثعابين التي تعيش قرب المياه أو جرفتها السيول.

وشدد الأحيدب على مرتادي البر ومن يسيرون في بيئات يحتمل تواجد الثعابين فيها، بإحداث جلبة أثناء السير فمن صفات الثعابين أنها تبتعد عند حدوث الإهتزازات فهي لا تعتدي ولكن تحاول تلافي من يسير بالقرب منها بالإبتعاد.. وهو أمر لا يصح مع العقارب ذلك أن العقارب تتجه للضحية. فيجب الحذر من تقليب الصخور ونزع الشجيرات أو الإحتطاب باليد دون اتخاذ الاحتياطات اللازمة.
 

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة