سيـــاســة

مرسي يتنازل رسمياً عن بلاغاته ضد الإعلاميين



العربية.نت:

تلقى النائب العام، المستشار طلعت عبدالله، أمس (السبت)، كتاباً من رئاسة الجمهورية بالتنازل رسمياً عن كل البلاغات المقدمة منها ضد بعض الصحفيين والإعلاميين، والبالغ عددها 9 بلاغات لا تزال قيد التحقيق أمام النيابات المختلفة.


 
وقام المستشار حسن ياسين، النائب العام المساعد ورئيس المكتب الفني، بإخطار جميع النيابات المحالة إليها تلك البلاغات للتحقيق فيها، بكتاب مؤسسة الرئاسة بالتنازل عنها جميعاً، وذلك للتصرف فيها بالحفظ، وفقاً لأحكام القانون.

وتشمل قائمة البلاغات التي كانت قد قدمتها رئاسة الجمهورية كلاً من "جريدة صوت الأمة" ورئيس تحريرها الدكتور عبدالحليم قنديل، ورئيس مجلس الإدارة عصام إسماعيل فهمي، والصحفي عنتر عبداللطيف، والباحث السياسي عبدالرحيم علي، و"قناة النهار الفضائية" والإعلامي محمود سعد، والدكتورة منال عمر، ومالك القناة علاء الكحكي.

كما ضمت القائمة "جريدة اليوم السابع"، ورئيس تحريرها خالد صلاح، ورئيس مجلس الإدارة وليد مصطفى، والصحفية علا الشافعي، و"قناة القاهرة والناس الفضائية" والصحفي إبراهيم عيسى، ومالك القناة، وكذلك "جريدة الوفد"، ورئيس تحريرها محمد مصطفى شردي، ورئيس مجلس الإدارة الدكتور السيد البدوي، والصحفي مجدي حلمي، و"جريدة الفجر"، ورئيس التحرير عادل حمودة، ورئيس مجلس الإدارة نصيف قزمان، والكاتب الصحفي محمد الباز.

وضمت القائمة أيضاً الموقع الإلكتروني لجريدة "المصري اليوم"، والصحفي يسري البدري، و"جريدة الوطن"، ورئيس تحريرها مجدي الجلاد، ورئيس مجلس الإدارة محمد الأمين، والصحفي فؤاد السعيد، والصحفي ماهر أبو عقيل، والصحفية شيماء جلهوم، إضافة إلى الكاتب الصحفي جمال فهمي.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة