أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

لايف

52 مليون جنيه حجم مديونيات النادى الإسماعيلى


حوار ـ السيد فلاح

تولى العميد محمد أبوالسعود رئاسة الإسماعيلى فى توقيت صعب، بسبب الأزمة المالية التى تعصف بالأندية المصرية، خاصة أندية الأقاليم، بجانب توقف النشاط الرياضى فى مصر لأكثر من عام، وهو ما تسبب فى عجز قلعة الدراويش عن التجديد لنجوم الفريق، وهو ما أدى لرحيل معظمهم دون مقابل، ويؤكد أبوالسعود أن النادى لن ينهار مهما رحل عنه من نجوم، ويراهن على قطاع الناشئين فى تعويض غياب الراحلين، وأعرب عن ثقته فى حصول الفريق على بطولة هذا الموسم، أسرار وتفاصيل كثيرة داخل قلعة الدراويش، كشف عنها أبوالسعود فى حواره مع «المال».
 
العميد محمد أبوالسعود  

المنياوى مستمر مع الفريق لنهاية الموسم.. و1.2 مليون جنيه سقف التعاقدات الجديدة

●● ماذا عن الأزمة المالية التى تواجه الإسماعيلى؟

- مشكلة الإسماعيلى المالية مثل كل الأندية الشعبية، حيث تقف قلة الموارد عائقاً أمام نجاح تلك الأندية، فى ظل ارتفاع أسعار اللاعبين، وزيادة المصروفات، والأزمة المالية التى تواجه الإسماعيلى لن تحل فى يوم وليلة لأن المجالس السابقة لم تعمل من أجل مصلحة النادى، حيث لم يسع أى منها إلى توفير موارد مالية ثابتة للنادى، حتى يستطيع الحفاظ على نجوم الفريق.

●● كم تبلغ مديونيات النادى الإسماعيلى؟

- تبلغ مديونيات الإسماعيلى 37 مليون جنيه تقريبًا بخلاف مستحقات اللاعبين عن الموسم الماضى، و2 مليون جنيه مستحقات اللاعبين الراحلين، وحوالى 10 ملايين جنيه مستحقات اللاعبين هذا الموسم، بجانب رواتب الجهاز الفنى والتى تقدر بحوالى 600 ألف جنيه شهريا، إضافة إلى 40 ألف دولار لمارك فوتا المدير الفنى السابق للفريق، و80 ألف دولار لنادى اليرموك الأردنى الذى انتقل منه الحارس عامر شفيع، بجانب 60 ألف دولار لنادى كينج فيصل، و800 ألف جنيه لنادى الشمس، وبالتالى تصل مديونيات الإسماعيلى إلى 52 مليون جنيه تقريباً.

●● ألم يحصل اللاعبون والجهاز الفنى على مستحقاتهم هذا الموسم؟

- هناك لاعبون حصلوا على %25 من عقودهم هذا الموسم، وتم تسديد جميع مستحقات اللاعبين عن الموسم الماضى تمامًا، وأسعى مع مجلس الإدارة، لوضع حلول للأزمة المالية من خلال بعض المشاريع التنموية، لصالح النادى، مثل «مشروع خط الدراويش» و«هايبر ماركت» بجانب ناد اجتماعى.

●● لماذا ترفض الجهات الأمنية تأمين مباريات الإسماعيلى؟

- وزارة الداخلية تعلل ذلك بـ«دواع أمنية» دون اعطاء تفاصيل، ولقد واجه الإسماعيلى هذا الموسم صعوبات كثيرة بسبب رفض الجهات الأمنية بالقاهرة والسويس والإسماعيلية والإسكندرية تأمين مباريات الفريق، ونحصل على الموافقة الأمنية قبل المباراة بساعات، ولعبنا جميع مبارياتنا ما بين القاهرة والإسكندرية والغردقة، وهو ما يشكل عبئًا مالياً كبيراً على النادى، وأفقد اللاعبين والجهاز الفنى التركيز، وعرضهم للإرهاق كثيرًا فى ظل المشاركة فى ثلاث بطولات، بجانب كأس مصر.

●● لماذا لا يلعب «الإسماعيلى» على أرضه فى استاد الإسماعيلية؟

- استئناف النشاط الرياضى تم بعد موافقة الجيش على استضافة مباريات الأندية على ملاعبها، ورفض اتحاد الكرة والجهات الأمنية خوض الأندية مبارياتها إلا على ملاعب عسكرية، بسبب عدم توافر شروط النيابة العامة فى جميع ملاعب مصر وليس داخل استاد الإسماعيلية فقط، ونسعى فى الفترة المقبلة لتوافر هذه الشروط لنلعب على ملعبنا.

●● ماذا عن أزمة تحطيم جماهير النادى بعض أجزاء استاد الدفاع الجوى؟

- لم يصل الأمر للتحطيم، لكنه كان رد فعل من جماهير النادى بعد الخسارة أمام فريق اتحاد العاصمة الجزائرى فى البطولة العربية، ونرفض تلك التصرفات، التى أسفرت عن بعض التلفيات والتى قيمها مسئولو الاستاد بمبلغ قدره 374 ألف جنيه، وأوضحت إدارة الدفاع الجوى أن خسائر الاستاد عبارة عن تحطيم كراسى فى مدرجات الدرجة الثالثة والثانية والأولى والمقصورة الرئيسية، وتحطيم عدد من الحمامات فى المدرجات، بجانب تحطيم كاميرات مراقبة بقيمة 12 ألف جنيه، وسبق أن أودعنا «شيكًا» بقيمة 200 ألف جنيه قبل المباراة كتأمين للمنشآت داخل الاستاد، وتم بالفعل الاتفاق مع إدارة الدفاع الجوى على تقسيط المبلغ وتم سداد 200 ألف جنيه.

●● ما ميزانية قطاع الناشئين بالنادى؟

- تبلغ ميزانية قطاع الناشئين بالإسماعيلى قرابة 2 مليون جنيه، شاملة رواتب المدربين وإيجار ملاعب للتدريب وخلافه.

●● كم تبلغ مصروفات الألعاب الأخرى داخل النادى؟

- الإسماعيلى يشارك فى عدد من الألعاب الأخرى، وحقق فيها بطولات عالمية ودولية مثل كرة السرعة والعديد من الألعاب الأخرى، وتبلغ مصروفاته قرابة مليون جنيه.

●● كم تبلغ إيرادات النادى ومصروفاته؟

- إيرادات النادى ضعيفة للغاية وتتمثل فى عائد البث الفضائى وعقد الإعلانات والتى لا تتعدى 5 ملايين جنيه فى الموسم، لكن مصروفات الإسماعيلى فى العام تصل إلى 35 مليون جنيه.

●● لماذا لم يحصل الإسماعيلى على رخصة الاحتراف «A » حتى الآن؟

- ننتظر الحصول على الرخصة «A » لأندية المحترفين التى يمنحها الاتحاد الأفريقى لكرة القدم «كاف»، عن طريق الاتحاد المصرى، وذلك قبل تطبيق نظام الاحتراف على الأندية المشاركة فى البطولات الأفريقية، والنادى استوفى كل المعايير التى يطلبها الاتحاد الأفريقى، وأرفقها فى ملف وتم تسليمه للاتحاد المصرى والأفريقى، والملف الذى تم إرساله للكاف يتضمن الالتزام بقانون الرياضة المصرى، ولوائح الشباب والرياضة المنظمة لعمل الأندية الحكومية، والأصول والممتلكات التى يملكها النادى.

●● لكن أزمة مستحقات اللاعبين الراحلين تهدد الحصول على الرخصة؟

- سوف نسعى خلال الأيام المقبلة لحل هذه الأزمة وتبلغ مستحقاتهم قرابة 2 مليون جنيه، نسعى لتدبيرها فى أسرع وقت.

●● كيف استقبلت خبر إصابة حسنى عبد ربه؟

- تألمت كثيرًا لإصابة نجم الإسماعيلى الأول، ومنتخب مصر، وصدمت عند سماع الخبر، لأن حسنى أفاد النادى كثيراً فنياً كلاعب متميز وأفاده ماديًا عن طريق بيعه ثم إعارته لعدد من الأندية والتى من خلالها أدخل خزينة النادى 15 مليون جنيه تقريبًا.

●● الإسماعيلى كان يعول على «عبدربه» فى حل الأزمة المالية من خلال بيعه؟

- حسنى عبد ربه كان قد تلقى عدة عروض منها نادى النصر السعودى واندرلخت الـبلجيكى، وكنا كمجلس إدارة نعول على تلك الصفقة فى حل الأزمة المالية، وحددنا مليون يورو للإعارة موسماً، و2 مليون يورو للبيع النهائى، وهو ما كان سينعش خزينة النادى، وأصبح الإسماعيلى مطالباً الآن بتسديد قيمة عقده فى الموسم الجديد، والتى تقدر بـ5 ملايين ونصف المليون جنيه، أى خسارة الإسماعيلى من إصابته تصل إلى ما يقرب من الـ4.5 مليون جنيه سنوياً.

●● ماذا عن أزمة الحارس مسعد عوض؟

- مسعد من أبناء النادى، وسعيد بتألقه مع منتخب الشباب الذى حصل على بطولة أمم أفريقيا للشباب مؤخرًا بالجزائر، وحصل اللاعب على أفضل حارس فى البطولة، وتلقى النادى عدداً من العروض لشراء الحارس، وتم استطلاع رأى الجهاز الفنى ومجلس الإدارة حول تسويق الحارس وبيعه، خلال الفترة المقبلة، وتقدم الأهلى والمصرى البورسعيدى ومصر المقاصة وسموحة بعروض لشرائه، وحتى الآن يعد المصرى البورسعيدى هو الأقرب لضم عوض.

●● ماذا عن ملف التجديد لسداسى الفريق؟

- سبق أن تم تكليف على غيط المستشار الفنى لمجلس الإدارة فى المفاوضات معهم للتجديد، وقرر المجلس فى اجتماعه الأخير، عقد جلسة أخيرة معهم لوضع النقاط على الحروف بالنسبة للتجديد وإنهاء الأزمة، ومن يرد الإسماعيلى والاستمرار فيه، فمستعدون للتجديد معه ومن لا يريد الاستمرار لن نقف عائقاً أمام رحيله، والإسماعيلى أكبر من أى لاعب.

●● هل هناك مفاوضات للتعاقد مع أحمد حسن وعمر وزكى؟

- الإسماعيلى دخل فى مفاوضات مع عدد من اللاعبين المميزين فى مصر وخارج مصر من أجل تدعيم صفوفه، تحسبًا لرحيل أى لاعب، وإدارة النادى وضعت سقفاً للتعاقدات الجديدة، وهى مليون و200 ألف جنيه لأعلى فئة فى الفريق، وبالفعل هناك مفاوضات مع عمرو زكى واحمد حسن، لكن الأمور لم تحسم بعد.

●● هناك شائعات تتردد عن نية مجلس الإدارة فى الإطاحة بالجهاز الفنى؟

- مجلس الإدارة جدد الثقة فى الجهاز الفنى للفريق بقيادة صبرى المنياوى، وهم مستمرون حتى نهاية الموسم، وتم عقد جلسه مع الجهاز الفنى تمت فيها مناقشة المشاكل التى تواجه الفريق، وجار حلها.

●● صبرى المنياوى يشتكى من عدم تلبية مطالبه من قبل إدارة النادى؟

- المنياوى يطالب الإدارة بتسديد مستحقات اللاعبين، ودفع رواتب الجهاز الفنى، والنادى كما يعلم الجميع يعانى أزمة مالية طاحنة، والوضع المالى صعب، والموسم الحالى هو موسم استثنائى، نتمنى من اللاعبين أن يقفوا مع النادى.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة