أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

شعبة المستوردين: تذبذب الدولار يرفع أسعار السلع الغذائية فى رمضان


المال ـ خاص

أكد حمدى النجار، رئيس شعبة المستوردين بالاتحاد العام للغرف التجارية، أن تذبذب سعر الدولار أمام الجنيه يضفى مزيداً من عدم الاستقرار على السوق النقدية.

وأشار فى تصريحات لـ«المال» إلى أن المستوردين بدأوا بالفعل فتح الاعتمادات المستندية اللازمة لاستيراد شحنات من السلع الغذائية اللازمة للسوق المحلية خلال شهر رمضان، خاصة الياميش والدواجن والسكر والزيوت والسمن التى يشتد الإقبال عليها خلال الشهر.

وكشف عن إعداد البنك المركزى قائمة بالسلع ذات الأولوية فى توفير النقد الأجنبى اللازم لاستيرادها، مشيراً إلى أن السوق المحلية لا تعانى حالياً نقصاً فى المعروض من السلع الغذائية.

فيما أكد حسين مكاوى، رئيس شركة الوهبة إيجيبت للصناعات الغذائية، عضو الشعبة العامة للمستوردين، أن أسعار البقوليات المستوردة تشهد حالياً ارتفاعاً خاصة بالنسبة للشحنات التى تم التعاقد عليها وفقاً للأسعار المرتفعة للدولار.

وكشف عن أن أسعار الفول «المحصول الأكثر رواجاً فى السوق المحلية خاصة فى رمضان»، شهدت ارتفاعاً بالفعل خلال الفترة الحالية إذ يتراوح سعر الكيلو بين 5.20 و5.30 جنيه مقارنة بـ3 و3.50 جنيه سعر الكيلو بداية العام الحالى.

وعزا أى ارتفاع فى أسعار السلع خلال المرحلة الراهنة للارتفاعات المتتالية فى الدولار لأن المستوردين يتعاقدون على شحناتهم من السلع الغذائية قبل حلول شهر رمضان بنحو 3 شهور، وبالتالى فإنه حال تراجع الدولار خلال المرحلة المقبلة فإن السلع المستوردة سيتم طرحها بأسعار مرتفعة وفقاً لأسعار التعاقد خلال الوقت الحالى.

وأشار مكاوى إلى أن الركود والكساد بالسوق المحلية ساهما فى التغطية على قلة المعروض من السلع الغذائية خلال الفترة الماضية والتى حدثت بسبب ارتفاعات أسعار الدولار وصعوبة توفير النقد الأجنبى اللازم لاستيراد السلع، فضلاً عن أزمة السولار، حيث أثر كلا العاملين سلباً على وفرة السلع بالأسواق للتجار.

واستبعد مكاوى حدوث نقص فى السلع الغذائية خلال رمضان المقبل، مؤكداً أن أغلب التجار على دراية تامة باحتياجات وحجم استهلاك السوق المحلية من جميع السلع والمنتجات، والعديد لجأ بالفعل إلى تخزين البضائع اللازمة لذلك الشهر.

وأشار رئيس شركة الوهبة إيجيبت للصناعات الغذائية إلى أن الدراسة التى تقدم بها اتحاد الغرف التجارية للبنك المركزى حول الموقف الحالى للسلع الغذائية شائعة الاستخدام، والتى طالبت بضرورة توفير «المركزى» النقد الأجنبى لسرعة استيراد الاحتياجات الأساسية - مجرد رسالة تحذيرية، مؤكداً أن قرارات البنك المركزى تخضع لسياسة نقدية.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة