اقتصاد وأسواق

«سيمنس» تفاوض الحگومة لدخول مناقصات محطات طاقة الرياح


حسام الزرقانى - عمرو عبدالغفار

كشف المهندس عماد غالى، رئيس قطاع الطاقة المتجددة بشركة سيمنس وطاقة الرياح بالشرق الأوسط عن أن شركته تتفاوض حاليًا مع الحكومة لتشغيل عدد من محطات الطاقة المتجددة، وذلك لتوفير احتياجات مصر من الكهرباء والحد من حالات انقطاع الكهرباء التى حدثت خلال الصيف الماضى.

وأوضح غالى فى تصريحات خاصة لـ«المال»، أن «سيمنس» ترى إمكانيات واعدة لقطاع الطاقة المتجددة فى مصر، لا سيما طاقة الرياح، مشيرًا إلى أن هذا القطاع يمكن أن يلعب دورًا مهمًا فى تحفيز مزيد من معدلات النمو فى الاقتصاد المصرى خلال الفترة الراهنة، وذلك عبر جذب المزيد من الاستثمارات الأجنبية وخلق فرص عمل جديدة.

وحذر غالى الحكومة المصرية من الاعتماد على مصدر طاقة واحد، داعيًا إلى زيادة حجم الكهرباء التى يتم توليدها من الطاقة المتجددة، وذلك بهدف تنويع مصادر الطاقة فى مصر، خاصة مع الجدوى الاقتصادية التى تتسم بها الطاقة المتجددة إلى جانب دورها فى الحفاظ على البيئة.

وأكد أن الحكومة تحتاج إلى إجراء دراسات حول البيئة المصرية ووضع أطر تشريعية تحفز المستثمرين الأجانب، بالإضافة إلى تسهيل الإجراءات الخاصة بالحصول على الرخص لتنفيذ هذه المشروعات بما يساهم فى جذب الاستثمارات الأجنبية بالقطاع.

وأشار غالى إلى أنه على الجانب المقابل، فإن استراتيجية مصر فى مجال الطاقة المتجددة، يجب أن تتواكب مع تبنى استراتيجية أخرى تعمل على زيادة الكفاءة فى الكهرباء التى يتم توليدها من مصادر الطاقة التقليدية وعلى رأسها، الوقود الحفرى من خلال تبنى التقنيات والحلول المتقدمة.

وقال إن «سيمنس» تدعم مصر فى جهودها لتحقيق الاستدامة فى مجال الطاقة من خلال توفير تكنولوجيا وحلول جديدة تساعد فى تحقيق التوازن بين نسب الطلب وحجم الطاقة التى يتم توليدها وترشيد الطاقة وتحسين كفاءتها، بالإضافة إلى دعم جهود تعظيم الاستفادة من الطاقة المتجددة.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة