أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

صائب عريقات: لا تبادل للأراضي قبل إقرار مبدأ الدولتين



أونا:

قال كبير المفاوضين الفلسطينيين صائب عريقات إن ما صرح به رئيس الوزراء القطري الشيخ حمد بن جاسم آل ثاني بشأن فكرة "تبادل الأراضي" لا يخالف ما ورد في المبادرة العربية، باعتبار أن التبادل مشروط باعتماد مبدأ إقرار الدولتين.


 
وأوضح عريقات ـ في تصريح خاص لراديو هيئة الإذاعة البريطانية (بى بى سى) اليوم (الأربعاء)، أن ما أراده الشيخ حمد هو أنه في حالة موافقة إسرائيل على مبدأ الدولتين، يمكن بحث فكرة تبادل الأراضي "بالقيمة والمثل".

وأكد عريقات أنه قرأ جميع محاضر الجلسات التي تمت بين الوفد العربي والمسؤولين الأمريكيين، وأنه لم ير "كلمة واحدة مختلفة عن مبادرة السلام العربية".

وأشار إلى أن وفد "وزراء الخارجية العرب، مع أمين عام جامعة الدول العربية، عرضوا على وزير الخارجية الأمريكي جون كيري، ونائب الرئيس الأمريكي جو بايدن، مبادرة السلام العربية، وما اتفقنا عليه في الجامعة العربية".

ولفت إلى أن الوفد أكد للمسؤولين الأمريكيين أن "السلام هو خيارنا الاستراتيجي، ولكنه لن يكون بأي ثمن، فالسلام يقوم على انسحاب إسرائيل إلى خط 4 يونيو/ حزيران 1967، ومن القدس الشرقية، والجولان، وبقية الأراضي اللبنانية".

وأضاف أنه "لن يكون هناك تطبيع مع إسرائيل دون انسحابها، إلى خط 4 حزيران 67"، موضحا أن مسألة "تبادل الأراضي" أثيرت من قبل في مفاوضات عام 2008، وقال الوفد الفلسطيني وقتها "إذا وافقت إسرائيل على مبدأ الدولتين على حدود 67، وتحققت السيادة الكاملة للدولة الفلسطينية، وأرادت إسرائيل تبادلاً طفيفاً للأراضي، فلا اعتراض لدينا على ذلك".

وأكد عريقات أن هذه الفكرة لا يمكن تطبيقها أبداً قبل موافقة إسرائيل أولاً على مبدأ إقامة دولتين، وتحقق السيادة للدولة الفلسطينية، مشيرا إلى أن مبدأ تبادل الأراضي مبدأ معروف في العلاقات بين الدول، وقد حدث بين العراق والأردن، والسعودية والأردن، وأكوادور وبيرو، وكندا وأمريكا، وأمريكا والمكسيك.

وأوضح عريقات أن رئيس الوزراء الإسرائيلي، "بنيامين نتنياهو، يرفض رفضا قاطعا أن يلفظ عبارة "دولتين على حدود 67"، مؤكداً أنه بدون أن تقبل إسرائيل مبدأ الدولتين، فحتى الكلام عن عملية السلام يصبح غير ذي جدوى".

وأضاف أن "الكرة ليست في ملعبنا، فبالأمس ألقيت الكرة في ملعب نتنياهو، وهذا ما قام به الوفد العربي، ومواقفنا كما هي".

وكان رئيس الوزراء القطري الشيخ حمد بن جاسم آل ثاني الذي ترأس بلاده لجنة المتابعة لمبادرة السلام العربية قد قال إن "الاتفاق يجب أن يقوم على أساس حل الدولتين استناداً إلى خط الرابع من يونيو1967، مع احتمال إجراء مبادلة طفيفة متفق عليها ومتماثلة للأرض".

يذكر أن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو زعم اليوم إن "أصل النزاع" مع الفلسطينيين ليس على الأراضي، بل على وجود دولة إسرائيل "كدولة يهودية"، بحسب ما نقل عنه مسؤول حكومي.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة