أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

تنفيذ استثمارات بقيمة 839.5 مليون جنيه بشمال سيناء


شمال سيناء : محمد مجدى

قال اللواء سيد عبدالفتاح حرحور، محافظ شمال سيناء، إن قيمة الاستثمارات التى تم البدء فى تنفيذها بالمحافظة خلال 28 شهرًا فى الفترة من 2011 وحتى أبريل الحالى، بلغت 839.5 مليون جنيه من إجمالى مليار و10 ملايين جنيه قيمة المشروعات التى تم الاتفاق على إقامتها فى شمال سيناء من 2011، وحتى نهاية العام الحالى.

 
 اللواء سيد عبدالفتاح حرحور
وتمثلت الاستثمارات المنفذة فى مشروعات تطوير ميناء العريش الدولى وإنشاء محطات تحلية وبناء كبارى على مجرى وادى العريش، بينما تتنوع المشروعات المتبقية بين إنشاء شركات وإنشاء ميناء صيد.وطالب محافظ شمال سيناء، فى حواره مع «المال»، بضرورة منح المستثمرين حوافز استثمارية إضافية للمشروعات المتوقع إقامتها فى المحافظة، وذلك على غرار بعض المحافظات الأخرى، وأسوة بها، لاسيما أن الأرض فى شمال سيناء سيتم التعامل عليها وفقاً لنظام حق الانتفاع، ومن المنتظر استكمال ترفيق البنية التحتية بالمناطق الصناعية.

وأكد اللواء سيد عبدالفتاح حرحور، أن أجهزة المحافظة قدرت الاحتياجات اللازمة من المشروعات التنموية لإعداد المخطط الشامل لتنمية المنطقة من خلال الاستثمارات الحكومية، ومصادر تمويل أخرى متوقع ضخها، وذلك من خلال بروتوكولات تعاون مع مستثمرين، والقطاع الخاص، والمنح، بالإضافة إلى دعم ومساندة من القوات المسلحة.

وقال إنه فى هذا الإطار تم توقيع عدة بروتوكولات لتنفيذ بعض المشروعات مع عدد من الجهات الحكومية والخاصة، ومنها هيئة الأوقاف لإنشاء مشروعات إسكان استثمارى، واقتصادى، ومنخفضة التكاليف، واستصلاح واستزراع الأراضى، وتنمية الثروة الحيوانية، وتنمية الصناعات الصغيرة.

وأضاف أنه تم توقيع بروتوكول تعاون مع جامعة قناة السويس، وذلك لإنشاء جامعة سيناء الحكومية بالعريش على مساحة 100 فدان، وبروتوكول آخر مع أكاديمية البحث العلمى، وهيئة الثروة السمكية، وجهاز حماية البيئة لإقامة مفرخ سمكى لزيادة المخزون السمكى ببحيرة البردويل، وتعظيم الاستفادة من محمية الزرانيق، ودعم بعض النماذج التنموية لتطوير المناطق النائية بالمحافظة.

وأضاف أنه تم توقيع بروتوكول تعاون مع بنك التنمية والائتمان الزراعى لتنفيذ عدة مشروعات فى مجال التنمية الزراعية والثروة السمكية بالتعاون مع كلية العلوم الزراعية بالعريش، والجمعيات الأهلية لإنشاء شركة مساهمة برأسمال يصل إلى 120 مليون جنيه، وبروتوكول آخر مع المعمل المركزى للمناخ للاستعانة بذوى الخبرة والمتخصصين لرفع معدلات النمو الاقتصادى والبيئى والاجتماعى للمزارعين والمستثمرين فى المحافظة.

ولفت إلى أنه تم توقيع بروتوكول تعاون مع جمعية خبراء العلوم والتكنولوجيا «التنمية المستدامة للنخيل والزيتون»، وذلك لتطوير وزيادة المساحات المنزرعة من النخيل والزيتون بسيناء، وبروتوكول آخر مع المركز القومى للبحوث لتطوير المشروعات الزراعية الصغيرة، وزراعة أصناف جديدة، وتطوير نظم الإنتاج الحيوانى بإنشاء مزارع للدواجن.

وأشار إلى أنه فى هذا الإطار يتوقع ضخ الاستثمارات التالية، تمويل مشروعات إسكان منخفض التكاليف فى حدود ألف وحدة سكنية، وإقامة مصنع للعوازل الكهربائية بتكلفة 50 مليون جنيه، وتطوير ميناء العريش التجارى الدولى بتكلفة تقدر بنحو 320 مليون جنيه، ويجرى تنفيذه حالياً من قبل شركة المقاولون العرب.

وقال إنه من المتوقع إنشاء ميناء للصيد بالعريش، وسوق للجملة، ومنطقة تصنيع غذائى، وتطوير قطاع الخدمات الصحية، ورفع كفاءة قطاع مياه الشرب، والصحة، وإنشاء ميناء صيد بالعريش، وذلك بمنحة من خلال التعاون الدولى تصل إلى 50 مليون دولار، وإقامة 3 محطات لتحلية مياه البحر بمدينة العريش بتكلفة 210 ملايين جنيه، وبدء الأعمال الإنشائية لجامعة الفيروز بعد حل الأزمة مع البدو.

وعن مشروع طريق الوادى، لفت إلى أن هناك بعض الإنشاءات تم الانتهاء منها وجار حالياً وضع اللمسات النهائية لإنهائها، وتتمثل فى إنشاء 3 كبارى على مجرى وادى العريش وذلك بتكلفة إجمالية تقدر بنحو 113.5 مليون جنيه، فى شوارع الجيش، والموقف الجديد، وعلى بن أبى طالب، وجارى الانتهاء من اللمسات النهائية، وأعمال حماية وادى العريش من المصب، بالإضافة إلى شوارع الجيش، وعلى بن أبى طالب، والدائرى القديم، والدائرى الجديد وذلك بتكلفة 60 مليون جنيه.

وأضاف أنه سيتم أيضاً إنشاء 3 كبارى أخرى على مجرى الوادى جارٍ حالياً الانتهاء منها وذلك فى شوارع الفاتح، والدائرى القديم، والدائرى الجديد، وذلك بتكلفة إجمالية تقدر بنحو 136 مليون جنيه، متوقعاً إنهاء جميع الأعمال فى أول شهر يوليو المقبل خاصة مصرف الفاتح، حيث تم الانتهاء من إنشاء عدد نفقين وجار العمل فى مداخل ومخارج الكوبرى.

وعن المناطق الصناعية فى شمال سيناء، أكد أن المحافظة استطاعت تدبير 2.7 مليون جنيه من إجمالى 30 مليوناً، لترفيق الكهرباء بالمنطقة الصناعية فى المساعيد، مشيراً إلى أنه تم تنفيذ معظم أعمال البنية التحتية بالمنطقة الصناعية فى المساعيد، ويتبقى ترفيق الكهرباء المقرر البدء فى تنفيذها خلال الفترة المقبلة.

وأوضح أنه تم الانتهاء من إنشاء 69 مشروعاً بالمنطقة الصناعية فى المساعيد، و160 قطعة مرفقة بمساحة تتراوح بين 120 و130 متراً مربعاً جاهزة لاستقبال الورش التى سيتم إخلاؤها من مدينة العريش بعد انتهاء فترة التجديد لها لمدة 6 أشهر، وذلك لحين تنفيذ المرحلة الثالثة من المنطقة الصناعية على مساحة 545 ألف متر مربع بتكلفة تصل إلى 100 مليون جنيه.

وفى سياق متصل قال حرحور إنه تم الانتهاء من ترفيق البنية التحتية فى الربع الشمالى الشرقى من المنطقة الصناعية ببئر العبد، وجار استكمال ترفيق البنية التحتية بالربع الثانى بالمنطقة بتكلفة تصل إلى 20 مليون جنيه، ويتوفر بمنطقة الربع الشمالى الشرقى 50 قطعة أرض جاهزة لنقل الورش والمصانع.

وتوقع محافظ شمال سيناء أن يتم طرح تلك الأراضى بنظام حق الانتفاع خلال شهر، حيث تصل مساحة القطعة الواحدة من ألفين إلى 6 آلاف متر مربع، مشيراً إلى أنه جار حالياً الإعداد لإصدار قرار جمهورى لإنشاء منطقة الصناعات الثقيلة بوسط سيناء، وذلك حسب المقترح المقدم من المحافظة ليشمل جميع مصانع الأسمنت القائمة والجارى إنشاؤها.

يذكر أن منطقة وسط سيناء يوجد فيها مصنعان لأسمنت سيناء «أبيض ورمادى»، ومصنع أسمنت العريش التابع للقوات المسلحة، وجار حالياً استكمال إجراءات إنشاء مصنع آخر للأسمنت، وذلك باستثمارات خاصة ببدو شمال سيناء.

وكشف اللواء سيد عبدالفتاح حرحور، محافظ شمال سيناء، أنه سيتم تحديد فرص استثمارية جديدة بشمال سيناء سيعلن عنها قريباً، وذلك استناداً إلى المقومات الطبيعية والاقتصادية، والبنية الأساسية التى تتمتع بها المحافظة، وذلك فى عدد من القطاعات الحيوية والتى تعمل على جذب استثمارات ضخمة.

وقال إن الفرص الاستثمارية فى القطاع الزراعى تتمثل فى استصلاح واستزراع 275 ألف فدان على ترعة الشيخ جابر، واستزراع الأشجار الخشبية، ونباتات الظل، ونباتات الزيوت «جيتروفا»، والزهور وذلك باستخدام مياه الصرف الصحى المعالج، على مساحة ألفى فدان شرق العريش بمنطقة جرادة، بالإضافة إلى مجمع متكامل لتربية الماشية وإنتاج اللحوم والألبان وتصنيع منتجاتها.
 
اللواء حرحور يتحدث لـ المال

وأضاف أن الفرص المتاحة فى القطاع السمكى، من خلال إقامة شركة لصيد الأسماك، ومشروع الاستزراع السمكى بنظام الأقفاص، ومجمع متكامل لتجهيز وتعبئة الأسماك، وتصنيع قوارب صيد خشبية بمحركات، لافتاً إلى أن الفرص فى القطاع الصناعى من خلال إعادة استغلال منجم فحم المغارة، حيث يقدر الاحتياطى بحوالى 52 مليون طن.

وأوضح أن الفرص المتاحة فى القطاع الصناعى تتمثل فى إنشاء مجمع إنتاج خام الكبريت الموجود بشرق العريش، وذلك باحتياطى يصل إلى 20 مليون طن، ومجمع لتسييل الغاز الطبيعى، وإعادة استغلال الغاز المتوفر فى منطقة «جوز أبورعد» بمركز رفح، واستغلال الخامات الطبيعية المتواجدة بالمنطقة وتضم الرخام وأحجار الزينة والحجر الجيرى، والطفلة والجبس، والرمال الصفراء، والبيضاء، والسوداء، والمارل، والدولوميت، والتربة الزلطية، وكلوريد الصوديوم «ملح الطعام».

وأشار إلى أن هناك فرصاً استثمارية كبرى فى القطاع التجارى، حيث يتم تكليف أحد المكاتب الاستشارية المتخصصة لإعداد دراسة جدوى اقتصادية وذلك لإنشاء سوق للجملة فى شمال سيناء، بالإضافة إلى إقامة منطقة تصنيع غذائى بمدينة العريش، وجار حالياً مراجعة خطة العمل التى يتم وضعها والخطة الزمنية لها، متوقعاً أن ينتهى من إنشاء السوق والمنطقة الصناعية خلال 6 أشهر، أما عن نظم الإدارة فهو مرتبط بنتائج الدراسة المشار إليها.

ولفت إلى أنه يجرى أيضاً التخطيط لإقامة عدة سويقات داخل الأحياء فى المدينة من خلال مركز ومدينة العريش، كما يتم حالياً تنظيم عملية استغلال سوق الخميس الجديد، وذلك لتفريغ شوارع المدينة من الاشغالات المتمثلة فى افتراش التجار للأرصفة بوسط المدينة.

وأكد أن هناك فرصاً استثمارية فى القطاع السياحى من خلال إقامة منتجعات، وقري، وفنادق سياحية، وأندية جولف، وتجديف، ومارينا لليخوت، وأندية اجتماعية، ومراكز صحية متخصصة، وقرى رياضية وأولمبية، وأسواق تجارية، ومراكز تجارية، وبنوك، ومطاعم عالمية ومقار شركات نقل برى وبحرى وجوي، وساحات سباق الخيل والهجن، ومناطق للتخييم، ومدينة ألعاب ترفيهية.

وعن التنمية السياحية، قال اللواء سيد عبدالفتاح حرحور، محافظ شمال سيناء، إنه يتم التعامل مع محور التنمية السياحية حالياً من خلال مستويين، المستوى الأول من خلال تشجيع جذب المستثمرين المحليين وأهل الخبرة للمشاركة فى المخطط التنموى للمحافظة وتوقيع بروتوكولات تعاون مع بعض الأجهزة والمنظمات المتخصصة للقيام بتنفيذ عدد من المشروعات.

وأوضح أن تلك المشروعات تتضمن استكمال مخطط استثمار قطاع غرب العريش، وتسويق الإنتاج الحرفى البيئى السياحى الممثل فى الملابس البدوية، والكليم اليدوى، والحلى والمشغولات اليدوية، ومخطط تطوير ورفع كفاءة البنية الأساسية فى منطقة بالوظة - رمانة، لتنشيط سياحة اليوم الواحد، بالإضافة إلى تطوير قرى سياحية قائمة، ومشروع سياحة السفارى بوسط سيناء.

وقال إن المستوى الثانى من خلال دعم ومساندة الأجهزة المركزية، ووزارة السياحة، والهيئة العامة للتنيمة السياحية، وهيئة الآثار، وذلك للقيام بالمهام والمشروعات التالية، من خلال وضع تخطيط سياحى متكامل لاستثمار مقومات محافظة شمال سيناء السياحية فى منطقة شرق العريش، ووضع خطة متكاملة لأعمال الكشف والترميم وإعداد المناطق التاريخية على خريطة المزارات السياحية، وهى مدينة الفرما، قلعة العريش، قلعة نخل، وترويج وتسويق المشروعات السياحية.

وعن أزمة السولار والمنتجات البترولية فى مدن محافظة شمال سيناء، أكد أنه يتم التعامل مع الأزمة من خلال عدة محاور عاجلة وآجلة، وذلك على النحو التالي، التزام اللجان المشكلة بشفافية وعدالة التوزيع وضمان انتظام عمليات الشحن، وتكثيف عمليات منع التهريب عبر الأنفاق وتداول المنتجات البترولية فى السوق السوداء.

وأشار إلى أنه سيتم خلال الفترة المقبلة التوسع فى إنشاء محطات وقود تابعة لجهاز الخدمة الوطنية، حيث تم الانتهاء والبدء فى تشغيل 3 محطات وقود فى كل من الكيلو 161 بالحسنة، وبئر العبد، ونخل، وذلك بتكلفة تقدر بنحو 30 مليون جنيه، ومن المتوقع استمرار إنشاء منظومة متكاملة من هذه المحطات لخدمة جميع مناطق المحافظة، وذلك من قبل القوات المسلحة.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة