أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

المناطق الصناعية تدفع فاتورة الانفلات الأمنى


المال ـ خاص

انتقد عدد من المستثمرين العاملين فى قطاع الملابس الجاهزة استمرار القصور الأمنى بالمناطق الصناعية مثل العاشر من رمضان والمحلة الكبرى والعبور عقب تفشى حوادث السرقة والسطو المسلح التى شهدتها بعض المصانع مؤخرا.

 
ملابس جاهزة 
وأكد أحمد شعراوى، عضو غرفة الصناعات النسيجية فى اتحاد الصناعات، أن هناك الكثير من حالات السطو والسرقات التى تعرضت لها بعض المصانع خصوصا فى مدينة العاشر من رمضان حيث تعرض أحد مصانع بقطاع الغزل والنسيج الى سرقة 15 طن غزل بقيمة 300 ألف جنيه.

وأضاف شعراوى أن أحد المصانع الكبيرة الأخرى فى العاشر من رمضان تعرض للسرقة وبلغت الخسائر المقررة ملايين الجنيهات حيث تعرض لسرقة المخازن خلال الفترة الماضية وتجرى حاليا الجهات المسئولة تحقيقاتها حول الحادث.

وأشار شعراوى الى أن الكثير من الاستثمارات الأجنبية لا ترغب فى الدخول الى السوق المصرية بسبب تردى الحالة الأمنية فى مصر وأن الأمن والاستقرار السياسى والاقتصادى من ضمن الأولويات القصوى لهذه الاستثمارات فى السوق.

وأوضح شعراوى أن الكثير من المصانع كثف من الوجود الأمنى من خلال الحراسات الخاصة أمام المصانع والشركات الخاصة بعد زيادة معدلات السطو المسلح على هذه المصانع فى مناطق العاشر من رمضان وأكتوبر والمحلة الكبرى حيث تمت زيادة الحراسة الأمنية أمام شركة مصر للغزل والنسيج فى المحلة وهى من الشركات المهمة على مستوى الجمهورية.

من جانبه أكد مجدى طلبة، رئيس مجلس إدارة شركة «كايرو قطن سنتر»، عضو المجلس التصديرى، أن أحد المصانع التابعة له فى مدينة العبور تعرض للسرقة منذ 4 شهور، رافضا تقدير حجم الخسائر وأن العام الماضى تعرض مصنع آخر للمجموعة للسرقة وخسائر هذا الحادث بلغت 2 مليون جنيه.

ونوه بأن الاستثمارات الأجنبية حاليا لا يمكن أن تقامر بضخ أموال جديدة فى السوق فى ظل تدهور الحالة الأمنية وغياب الاستقرار السياسى والاقتصادى فى السوق وأن هذه الاستثمارات تنتظر تحسن الحالة الأمنية وتقوم بعد ذلك بضخ مزيد من الأموال والاستثمارات فى السوق.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة