أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

خبراء: قانون الكهرباء تعريفة الشراء والضمانة آليات جذب الاستثمارات الأمريكية


عمر سالم

شدد عدد من الخبراء على أهمية التعاون مع جميع الدول والشركات العالمية فى مجال الطاقة، لاسيما المتجددة، وذلك عقب عدة لقاءات عقدت بوزارة الكهرباء مع وفود ألمانية وصينية وأمريكية ووفد التجارة الأمريكى لمناقشة المشاركة فى مشروعات الطاقة فى مصر، وعرض المشروعات التى ستقام بنظام «B .O .O » على تلك الشركات، موضحين أن أهم التشريعات والقرارات المشجعة على الاستثمار فى الطاقة المتجددة هو تحديد تعريفة شراء الطاقة، بالإضافة إلى إقرار قانون الكهرباء الموحد والذى يحدد العلاقة بين المستثمر والشركات مع توفير الضمانات الحكومية لمشروعات الطاقة والتى تضمن تسديد مستحقات الشركات الأجنبية.

وطالب الخبراء بسرعة إقامة شراكات مع الشركات الأمريكية والألمانية، حيث تعد من أولى التكنولوجيات على مستوى العالم فى الطاقة المتجددة، مشيرين إلى أن زيارة الوفد الأمريكى للقاهرة ولقاءه مع وزير الكهرباء ستزيد من الاستثمار فى قطاع الكهرباء، خاصة أن الشركات الأمريكية موجودة بشكل كبير فى قطاع الكهرباء، وأنه يمكن الاتفاق على تزويد القطاع بمنتجات الشركات الأمريكية من الطاقة المتجددة، وأن تتم مخاطبتها لتوفير التمويل للمشروعات على أن يتم توضيح أساليب التمويل وسدادها بشكل ميسر ودون شروط.

وقال المهندس وائل النشار، رئيس شركة أونيرا سيستميز للطاقة الشمسية، إن التعاون مع الشركات الأمريكية سيفيد مصر كثيرًا، لا سيما أن أمريكا متقدمة جدًا فى الطاقة المتجددة، خاصة الشمسية، ومن أفضل التكنولوجيات على مستوى العالم بعد أوروبا فى هذا المجال، بالإضافة إلى أنه من الضرورى التعاون مع جميع الشركات العالمية وطرح مزيد من المشروعات على المستثمرين وتشجيع الاستثمار فى الطاقة المتجددة، حيث إن قطاع الطاقة مؤهل لأن يكون أكثر القطاعات الجاذبة للاستثمار فى المستقبل، وتعد قاطرة التقدم فى جميع دول العالم.

وأضاف النشار أن أحد أهم العوائق أمام زيادة الاستثمارات فى الطاقة المتجددة، عدم تحديد تعريفة شراء الطاقة، والذى يحدد ثمن الطاقة المنتجة والربحية من المشروعات وسيفتح الباب أمام القطاع الخاص لزيادة استثماراته، علاوة على أهمية توفير الضمانات الحكومية والتى تضمن للمستثمرين سداد مستحقاتهم والتزام الدولة بشراء الطاقة، لافتًا إلى أن التوسع فى مشروعات الطاقة المتجددة سيوفر نحو 50 مليار جنيه قيمة الوقود المستخدم فى محطات التوليد، بالإضافة إلى إقامة مشروعات ومصانع لتصنيع الخلايا فى مصر، مطالبًا بضرورة تفعيل التسهيلات على الطاقة المتجددة والتى من أهمها الإعفاء من الجمارك، وتسهيل إجراءات الحصول على الأراضى لإقامة مشروعاتها.

وقال المهندسة ليلى جورجى، الرئيس السابق لهيئة الطاقة الجديدة والمتجددة، إن وزارة الكهرباء والطاقة لديها استراتيجية تتمثل فى توليد %20 طاقة متجددة من إجمالى الطاقة المنتجة بحلول عام 2020، على أن يشارك القطاع الخاص فى توليد نحو %67 من تلك الاستراتيجية، مما يستوجب ضرورة فتح الباب أمام الاستثمارات الأجنبية، وتأتى الشركات الأمريكية من أهم الأسواق العالمية فى الطاقة المتجددة والتقليدية، وتعد من أبرز التكنولوجيات، بالإضافة إلى أنها موجودة بالفعل فى السوق المصرية منذ سنوات ماضية، ومنها شركات جنرال إليكتريك، المنفذة للعديد من المشروعات، وشركات فى الطاقة المتجددة.

وطالبت ليلى جورجى بتفعيل صندوق دعم الطاقة الجديدة والمتجددة والذى يمول الفجوة بين سعرى الطاقة المنتجة والمبيعة لتنشيط الاستثمارات الأجنبية، علاوة على الانتهاء من تحديد التعريفة المميزة لشراء الطاقة، بالإضافة إلى ضرورة إقرار قانون الكهرباء الموحد، واشتراط نقل التكنولوجيا والتوجه نحو التصنيع المحلى لمكونات الطاقة المتجددة، مما سيشجع على فتح استثمارات خارجية وتشجيع إقامة مشروعات فى مصر، لا سيما أن أمريكا لديها فائض من مكونات الطاقة المتجددة لم يتم استخدامها وتسعى لتصديرها.

وأوضح مصدر مسئول بوزارة الكهرباء، أن وزير الكهرباء دعا الشركات الأمريكية للمشاركة فى تنفيذ مشروعات القطاع، والمتمثلة فى إنشاء محطات تقليدية والطاقات المتجددة من خلال المناقصات بنظامى التشغيل المستقل «IPP » أو بنظام «B .O .O » وأن العديد من المستثمرين الأمريكيين رحبوا بالمشاركة فى مشروعات الطاقة داخل مصر، بالإضافة إلى أنهم أعلنوا عن رغبتهم فى المنافسة على مزايدة 6 قطع أراض ومزرعة الرياح التى ستقام بنظام الـ«B .O .O ».

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة