أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

مستثمرون: مشروع «نفق الإسماعيلية» يعكس تخبط مسئولى محور قناة السويس


نادية صابر

انتقد عدد من الخبراء والمستثمرين بمدن القناة إعلان الدكتور وليد عبدالغفار، المنسق العام لمشروع تنمية قناة السويس، عن تلقى الحكومة، عرضاً من الصين بمنحة قدرها 2 مليون دولار، لتمويل الدراسة الخاصة بإنشاء نفق أسفل قناة السويس، ليربط بين ضفتى القناة أمام منطقة نمرة 6 والفردان بمدينة الإسماعيلية.
   
 فؤاد ثابت  محمد المطري

قال فؤاد ثابت، رئيس اتحاد جمعيات التنمية الاقتصادية وتنمية الدخل، إن مشروع محور قناة السويس، يحتاج إلى إعادة تخطيط مرة أخرى، والحديث عن اقامة نفق أسفل قناة السويس، عند محافظة الإسماعيلية يعكس تخبطاً من جانب اللجنة الفنية الخاصة بالمشروع، خاصة أن المخطط العام يعتمد على إقامة عدة مشروعات لوجيستية، بخلاف المشروعات الموجودة فعلياً بشرق التفريعة، ووادى التكنولوجيا وشمال غرب خليج السويس، ونفق أسفل قناة السويس، عند مدينة بورسعيد.

وأضاف ثابت أنه فى حالة طرح دراسة لمشروع النفق دون إدراجه أصلاً فى المخطط العام، سيخلق مشكلات فى المشروع وسيعرقله، خاصة أن هناك دراسات أخرى إسبانية لتمويل دراسة الجدوى لإنشاء نفق أسفل قناة السويس جنوب بورسعيد، والمقرر لها مليون دولار فى المخطط العام للمشروع منذ عام 2009، مما يعد تخبطا واضحا من المسئولين عن المشروع فى تحديد أولوية الدراسة نفق الإسماعيلية أم بورسعيد؟، وأضاف ثابت أن مشروع محور قناة السويس يفتقر إلى وجود خبرات حقيقية، من مدن القناة الثلاث، تعبر عن مشاكل المنطقة، وتحدد المشروعات المطلوبة والمهمة بكل محافظة.

من جهته قال المهندس وائل قدورة، عضو مجلس إدارة هيئة قناة السويس السابق، إن وجود نفق أسفل قناة السويس، عند محافظة الإسماعيلية، لا يعد ذا أولوية حقيقية حالياً، بسبب وجود معديات تابعة لهيئة القناة، لنقل الأفراد والسيارات، وبالإضافة إلى وجود كوبرى السلام، مما يتطلب تحديد أولوية مشروعات النقل فى مدن القناة.

أما محمد المطرى، رئيس جمعية مستثمرى القنطرة شرق، فقال إنه لن تحدث تنمية حقيقية بمحور قناة السويس، إلا بعد أن تتم إقامة مشروعات تسهل عمليات التنقل بين غرب وشرق القناة حتى سيناء، من خلال إقامة نفقين أسفل قناة السويس، عند مدينة الإسماعيلية وآخر عند بورسعيد، لأن هناك مصانع عديدة يمكن أن تقام فى منطقة سيناء ومدن القناة على خامات الرخام والرمال والملح والأسمنت وتحتاج إلى انتقال آمن.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة