أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.28 17.38 بنك مصر
17.28 17.38 البنك الأهلي المصري
17.28 17.38 بنك القاهرة
17.27 17.37 بنك الإسكندرية
17.27 17.37 البنك التجاري الدولي CIB
17.28 17.38 البنك العربي الأفريقي
17.26 17.40 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
626.00 عيار 21
537.00 عيار 18
715.00 عيار 24
5008.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
14.00 الزيت
9.00 السكر
10.00 المكرونة
8.00 الدقيق
3.75 الشاي 40 جم
105.00 المسلى الطبيعي
38.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

ابتزاز نواب المعارضة لوقف كشف الفساد


مجاهد مليجي
 
أثار طلب الاحاطة الذي قدمه نائب الاخوان المسلمين علي لبن لرئيس مجلس الشعب لحمايته من التجاوزات ويستنجد به للافراج عن ابنه المعتقل منذ شهور ومديري مكتبه وعدد من اقاربه علي سبيل النكاية والابتزاز الأمر الذي اثار قضية مدي صحة ابتزاز نواب المعارضة والمستقلين لاثنائهم عن دورهم الرقابي المعارض في كشف الفساد في المجتمع والتفريق بين نواب الاغلبية والمعارضة ومدي تمتعهم بالحصانة هم وزويهم.

 
 
علي لبن
أكد النائب علي لبن انه تقدم بطلب للدكتور فتحي سرور رئيس مجلس الشعب، يطالبه فيه بتحمل مسئوليته بصفته رئيسا للمجلس لحماية نواب الشعب والدفاع عن كرامتهم في مواجهة التجاوزات ضدهم وضد ابنائهم ومعاونيهم، مستنكرا ان يظل اعتقال نجله طارق علي لبن طوال اشهر بالرغم من افراج النيابة عنه وحرمانه من أداء امتحان كادر معلمي الازهر حيث تم اعتقاله عشية اجراء امتحانات الكادر.
 
وقال لبن إن هذه الممارسات باعتقال نجله طارق علي لبن، وشقيقه المهندس عبدالرحمن واحد بعد الآخر، وعدد من افراد عائلته ومديري مكتبي السيد عبدالكريم وعبدالله كمال وحازم الهمشري ورضا السقا وحمدي رضوان ومحمود الخلفي منذ 2005 وحتي الآن وبشكل متواصل ما ان يفرج عن بعضهم حتي يتم اعتقال اخرين ارهابا لهم لابعادهم عن معاونتي في خدمة ابناء الدائرة للضغط علي وابتزازي للتراجع عن ممارسة دوري الرقابي منذ 2005 حتي الآن.
 
واستنكر لبن استمرار الاعتقالات للعشرات من اقاربه والمئات من ابناء دائرته من انصاره نكاية فيه حتي يجبره النظام علي التراجع عن مواقفه المناهضة للفساد وللسياسات الحكومية، مشيرا الي ان ما يحدث يعد أكبر دليل علي الفساد السياسي الذي تعاني منه منظومة الحكم في مصر وتغول السلطة التنفيذية علي السلطة التشريعية ما يؤثر علي دورها الرقابي والتشريعي لصالح التنفيذية.
 
من جهته نفي الدكتور جهاد عودة اتهامات النائب الاخواني علي لبن للنظام بالفساد مشددا علي ان حصانة النائب امر يخصه شخصيا ولا ينسحب علي عائلته وزويه كما ان الحصانة تحت القبة - فقط - وان الاجهزة المعنية غير مسئولة عن ممارسات ابناء الاعضاء اذا كانت تهدد الاستقرار سواء بالتظاهرات أو الانتماء الي جماعة محظورة بغض النظر عن كون ابناء هؤلاء من اعضاء مجلس الشعب حيث إن أمن واستقرار البلد هما الاولوية الرئيسية في البلاد.
 
وأكد اللواء محمد عبدالفتاح عمر أن الحصانة مرتبطة بالنائب تحت القبة - فقط - واي تصرف أو تجاوزا يحاسب عليه النائب أو زوية فضلا عن أن الاعتقال يتم بناء علي معلومات يعرضها الجهاز المختص علي وزير الداخلية واذا لم يقتنع الوزير بالاعتقال لن يقدم عليه، وان اعتقال نجل النائب امر وفق القانون، كما ان النائب نفسه تتم مراقبة نشاطه لانه ينتمي لجماعة محظورة بلا غطاء قانوني هو واسرته جميعا.
 
واضاف عمر انه شارك في مناقشة طلب الاحاطة الذي قدمه لبن بهذا الشأن وللأسف اعترف بان غالبية اسرته من الاخوان المسلمين، نافيا وجود ابتزاز أو مساومة ولكن تطبيقا للقانون، واصفا القول بهذا انه ادعاء غير صحيح وهذه اجهزة تؤدي عملها وفق القانون.
 
واكد ان الصحف القومية حافلة باخبار من يخرج عن القانون بغض النظر عن انتماء والده للاغلبية أو للمعارضة مشيرا الي ان الضابط اسلام نبيه نجل اللواء نبيه عبدالسلام عضو المجلس ومساعد وزير الداخلية حكم عليه بثلاث سنوات نتيجة ادانته في قضية تعذيب وتم الافراج عنه بعد انتهاء ثلاثة ارباع المدة وبالعافية كما ان هشام طلعت مصطفي قيادي بالحزب الوطني وعضو مجلس شوري يحاكم الان، وهناك احد قيادات وزارة الاسكان يحاكم في قضية رشوة، والامثلة كثيرة.
 
بينما اكد الدكتور حمدي حسن عضو مجلس الشعب ان هذه الممارسات بملاحقة ابناء ومعاوني نواب المعارضة لاسيما الاخوان تؤكد الضغوط الشديدة التي تمارس علي نواب المعارضة وتاخذ اشكالا مختلفة ما جعل النائب علي لبن يستنجد برئيس المجلس للافراج عن نجله وعن مديري مكتبه بدلا من ان يقوم بدوره في مساعدة ابناء الدائرة في الافراج عمن يتعرض للملاحقة.
 
واضاف حسن ان هذا نوع من انواع الفساد في الحياة السياسية بملاحقة ابناء نواب المعارضة واعتقالهم دون وجه حق وعدم الافراج عنهم رغم افراج النيابة عنهم بينما نري بعض ابناء نواب الاغلبية من يغش في الامتحان ومن يتعاطي مخدرات ومن يفعل كذا وكذا وهم احرار طلقاء، بينما ابناء نواب المعارضة والمستقلين يتم تطبيق قانون الطوارئ بحزافيره عليهم، واصفا ما يحدث بانه جريمة بهدف شغل النائب عن واجبه الاشرافي، والضغط عليه للتخلي عن معارضته وهي جريمة ضد القانون والدستور وضد الشعب.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة