أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.87 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

شعبة الأقمشة والمنسوجات تطالب بإلغاء رسوم الإغراق على «الجينز»


الإسكندرية - معتز بالله محمود

طالبت شعبة الأقمشة والمنسوجات بغرفة تجارة الإسكندرية بضرورة الغاء رسوم الاغراق المفروضة على أقمشة “الجينز ” ، وتوحيد الرسوم الجمركية المعمول بها فى الموانى المصرية كافة، كما طالبت بمراجعة المنشورات السعرية التى تفرضها مصلحة الجمارك بصورة دورية وتعديلها كل 6 أشهرتبعا للأسعار العالمية للمنتجات .

 
كما طالبت الشعبة بضرورة توفير المعدات اللازمة للكشف عن ألوان الأقمشة بالجهاز المخصص لذلك بدلا من إرسالها إلى تركيا للكشف عليها مما يسبب عراقيل أمام المستوردين .

وكشف محمد حسن، سكرتير شعبة الأقمشة والمنسوجات، المشاكل التى تواجه صناعة وتجارة الأقمشة والمنسوجات فى مصر من ارتفاع التعريفة الجمركية لعدد من مدخلات الإنتاج اللازمة للصناعة وعلى رأسها مادة البوليستر التى ارتفعت تعريفتها الجمركية من 5.5 دولار للكيلو إلى 7.5 دولار للكيلو، بالإضافة إلى الستائر المطرزة والتى ارتفعت تعريفتها الجمركية من 8 دولارات إلى 12 دولاراً، بالإضافة إلى بند بمبلغ %30 جمارك و %10 مبيعات .

وأشار حسن إلى الصعوبات التى تواجه صناعة الأقمشة والمنسوجات بعد القرارات الجديدة التى صدرت دون الالتفات إلى كيفية تنفيذها مثل مشكلة الكشف عن الألوان فى دولة تركيا نتيجة عدم وجود جهاز فى الموانئ المصرية يقوم بعملية الفحص حاصل على شهادات الجودة ويتلاءم مع المعايير العالمية مما يضع العراقيل ويسبب الخسائر للمستورد لموسمى صناعة وتجارة الملابس .

وشدد صلاح المصرى، رئيس شعبة الأقمشة والمنسوجات بغرفة تجارة الإسكندرية، على أن الشعبة لا تدافع الا عن المنتج المتميز، وأن حماية المستهلك تأتى على رأس أولوياتها، لافتا إلى وجود ثلاثة مصانع فقط هى التى تنتج أقمشة «الجينز » فى مصر وأحيانا يخصص جزء من انتاج هذه المصانع للتصدير مما لايكفى السوق المحلية ويؤدى إلى ارتفاع تكلفته على المستهلك وهو ما يجعل من الضرورى الغاء رسوم الإغراق عليه .

واعتبر المصرى أن مبالغة الجمارك فى الرسوم التى تفرضها على الواردات من الأقمشة والمنسوجات خطأ لابد من تداركه لأنه يضيع على الدولة مبالغ طائلة نتيجة عمليات التهريب التى تتم وبشكل ممنهج عبر الحدود الغربية المصرية الليبية بواسطة قبائل أولاد على أو عبر الحدود الإسرائيلية من ميناء أشدود ثم غزة ثم عبر الأنفاق، لافتا إلى أن سعر الجمارك على الحاوية يبلغ فى إسرائيل 4000 دولار أمريكى ويبلغ فى ليبيا 1000 دينار ليبى فى الوقت التى تحاسب الجمارك المصرية الواردات على الكيلو .

وطالب عبدالرحيم من التجار وأعضاء الشعب بالتقدم بمطالبهم إلى منظمة الجمارك العالمية ومحاولة أصدار قرار منها وسوف تلتزم به الجمارك المصرية .
وشدد مندوب مصلحة الجمارك على أن الهدف من أى قرار جمركى إما حماية اما حماية المنتج المحلي أو تحقيق حصيلة .
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة