أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

دعوة نادى القضاة لمراقبة انتخابات «المصريين الأحرار»


إيمان عوف:

حالة من الشد والجذب يشهدها حزب المصريين الأحرار، مع اقتراب الانتخابات على منصب الرئيس وأعضاء الهيئة العليا، والتى من المقرر إجراؤها فى الثالث من مايو المقبل، وعن الانتخابات والأجواء المصاحبة لها، قال هانى خليل، المرشح لمنصب عضو الهيئة العليا للحزب، إن «المصريين الأحرار» شهد تكوين «جبهة الإصلاح» داخل الحزب والتى تسير على نفس خطى «جبهة الإنقاذ» على المستوى الوطنى، وبدأت الجبهة فاعلياتها بتكوين تحالف انتخابى قدم مجموعة من المطالب لإصلاح الحزب وتحقيق مبدأ المساواة وتكافؤ الفرص بين المرشحين، ووضع معايير وضوابط للعملية التصويتية، وعلى رأس تلك المطالب توجيه الدعوة لنادى قضاة مصر لإرسال مندوبين من نادى القضاة للحضور بصفة مراقب للتأكيد على رغبة الحزب فى تفعيل قيم الديمقراطية والشفافية.

وأضاف خليل أن المراحل الأولى من العملية الانتخابية داخل الحزب شهدت العديد من الانتهاكات التى من شأنها أن تحيد بالانتخابات عن مسارها الطبيعى، ومن خلال رصد تلك الانتهاكات تمت صياغة المطالب، التى تتمثل فى استبعاد المرشحين من جميع المناصب التنظيمية المؤقتة للحزب (رئيس الحزب وسكرتير عام الحزب وسكرتيرى عموم المحافظات والدوائر)، وذلك لحين الانتهاء من العملية الانتخابية وانعقاد المؤتمر العام وتكليف شخصية محايدة من قبل وكيل المؤسسين لإدارة شئون الحزب فى تلك الفترة، خاصة أنه تم استبعاد عدد من المواقع التنظيمية عقاباً على توجهاتهم التصويتية، وكشف عن أنه يجرى الآن تهديد البعض وترغيب البعض الآخر عن طريق التسكين فى المواقع المؤقتة، فضلاً عن التهديد بغلق بعض المقار، وطالب تحالف الجبهة بإلغاء جميع القرارات التى صدرت خلال المرحلة الانتقالية - التى بدأت من يوم 1 فبراير 2013 - من تكليف أو تعيين أو تجميد عضوية البعض واصدار قرار بإنهاء التكليف والتعيين، وذلك لكون الحزب يمر بمرحلة انتقالية، فضلاً عن ابعاد المرشحين من جميع المناصب التنظيمية، ووضع ضوابط للدعاية، وتحديد مواعيد لعقد مؤتمرات انتخابية مجمعة داخل مقار الحزب بحد أدنى 3 مؤتمرات، ودعت الجبهة لاصدار قرار بضوابط الدعاية داخل أو خارج قاعة التصويت وقاعة انعقاد المؤتمر العام، وعدم استخدام الموقع الرسمى للحزب أو صفحاته الالكترونية على مختلف مواقع التواصل الاجتماعى فى نشر أى اخبار تتعلق بالدعاية الانتخابية لمرشحى الرئاسة والهيئة العليا، وبيان نموذج وشكل بطاقة التصويت ومواعيد فتح وغلق الصناديق وعدد الصناديق والمندوبين المسموح بهم على كل صندوق، على أن تتم مراعاة المدة الزمنية التى تحتاجها العملية الانتخابية، وأخيراً الموافقة على توجيه الدعوة لنادى قضاة مصر لارسال مندوبين من النادى للحضور بصفة مراقب بهدف التركيز على أن يعطى الحزب المثل فى الممارسات السياسية القائمة على أسس من الديمقراطية والعدالة.

وأشار خليل إلى أنهم تقدموا بتلك المطالب إلى اللجنة المشرفة على الانتخابات، وأنه من المقرر أن يتم النظر فيها والرد فى أسرع وقت ممكن.

من جهته، قال الدكتور إيهاب الطماوى، المرشح على موقع رئيس حزب المصريين الاحرار، إن المطالب التى رفعها تيار الإصلاح بالحزب هى مطالب شرعية، لأنها تسعى لتحقيق مبدأ المساواة وتكافؤ الفرص، وإدارة العملية الانتخابية بشكل محايد.

إلى ذلك ترى مارجريت عازر، السكرتير العام لحزب المصريين الاحرار، أن الإصلاح هدف يسعى إليه كل تواق للعمل الديمقراطى لبناء مصر الحديثة، كاشفة أن حزب المصريين الاحرار استطاع خلال تلك الفترة القصيرة من عمره أن يحقق العديد من الانجازات، لذا فإن قيادة الحزب الحالى اصرت على أن تخرج الانتخابات الداخلية فى أبهى صورها، فلجأت إلى مركز حقوقى يشهد له بالنزاهة والحيادية للقيام بالاشراف على العملية الانتخابية برمتها، وهو الأمر الذى ينفى أى اتهامات بالانحياز أو محاولة توجيه التصويت لصالح فريق على حساب فريق منافس.

ونفت مارجريت ما يردده البعض بأنه قد تم مد فترة تقديم أوراق الترشح داخل الحزب لصالحها، وأكدت انها ليست بحاجة إلى وقت إضافى عن باقى المرشحين لتقديم أوراقها، لا سيما أنها السكرتير العام للحزب.

وأثنت على أداء الدكتور أحمد سعيد خلال الفترة الماضية، مشيرة إلى أن الحزب استطاع فى وقت قصير للغاية أن يحقق ما لم تستطع العديد من الأحزاب الأخرى أن تحققه، حيث شارك فى جميع الاستحقاقات الوطنية سواء الخاصة بالاستفتاء أو الانتخابات الرئاسية والبرلمانية السابقة، وتحول إلى ركيزة أساسية من ركائز جبهة الانقاذ، وهو الأمر الذى يؤكد أن الحزب يسير علي الطريق الصحيح.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة