أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

لايف

"الكرة الأسبانية" تواجه فترة عصيبة بعد انهيار "قطبيها أوروبياً"


DPA
       
تواجه كرة القدم الأسبانية فترة عصيبة للعودة مرة اخرى بعد انهيار قطبيها ريال مدريد وبرشلونة أوروبيا في الدور قبل النهائي لبطولة دوري أبطال أوروبا ، حيث خسر ريال مدريد 1/4 أمام مضيفه الألماني بروسيا دورتموند الأربعاء الماضى في ذهاب المربع الذهبي الأوروبي بعد يوم واحد من سحق برشلونة صفر/ 4 على يد مضيفه الألماني المذهل بايرن ميونيخ في المنافسات نفسها.

 
ولن تبدأ فترة العودة بشكل جدي قبل مباراتي العودة بقبل نهائي دوري الأبطال الأسبوع المقبل ، ولكن النهائي الأسباني الخالص الذي كان إعلام البلاد مقتنعا به أصبح بعيد المنال للغاية الآن ، إنها في الواقع حالة واضحة للتجربة المكررة ، فقد حدث أمرا مشابها في الموسم الماضي ، عندما توقعت غالبية وسائل الإعلام الأسبانية لقاء ريال مدريد مع برشلونة في نهائي دوري الأبطال ، ولكن كلا الفريقين لم يصلا إلى النهائي لخروجهما من المربع الذهبي للبطولة على يد بايرن ميونيخ وتشيلسي الإنجليزي على الترتيب.
 
وعلقت محطة "راديو ماركا" الإذاعية على الأمر قائلة : "ربما لا تكون الكرة الأسبانية بمستوى القوة الذي كنا نعتقده ، ولكن الأمر الواضح تماما هو أن الفرق الألمانية ازدادت قوة عبر العام في الوقت الذي يعاني فيه عملاقا الكرة الأسبانية من الركود".
 
وركزت قطاعات كبيرة من الإعلام الأسباني على أن ريال مدريد وبرشلونة أثبتا أنهما أقل مستوى بكثير من الفرق الألمانية على المستوى البدني فقد كان الأسبان : ضعفاء في الالتحامات وبطيئين في الانطلاقات وقوة احتمالهم متواضعة في الشوط الثاني.
 
وربما يصبح هذا الموسم الثالث على التوالي الذي يودع فيه ريال مدريد منافسات دوري الأبطال من الدور قبل النهائي ، وقد واجه الفريق انتقادات شديدة بعدما بدا غير مبالي في الدفاع وثقيل الحركة في خط الوسط ومتبلد الذهن في الهجوم .
 
وانتقدت بعض وسائل الإعلام إصرار مورينيو على الدفع بالحارس دييجو لوبيز بدلا من إعادة حارس منتخب أسبانيا إيكر كاسياس لمكانه الأساسي ، وذلك بعد استعادة هذا الأخير لياقته البدنية بشكل كامل بعد ابتعاده عن الملاعب طيلة شهرين بسبب الإصابة بكسر في أحد أصابعه.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة