اقتصاد وأسواق

إجتماع فى القاهرة الأسبوع المقبل لتدشين أكبر تحالف فى قطاع البتروكيماويات


المال-خاص

توقع وزير البترول والثروة المعدنية المصري المهندس أسامة كمال إقامة مشاريع بتروكيماوية بين الشركة السعودية للصناعات الأساسية "سابك" وشركات مصرية بنحو 10 مليارات دولار خلال السنوات الخمس المقبلة .


 
 أسامة كمال
وكشف الوزير المصري في تصريحات لصحيفة الاقتصادية السعودية، عن تنظيم اجتماع ثلاثي في القاهرة خلال الأسبوع المقبل، سيضم شركة سابك ووزارة البترول والثروة المعدنية، وهيئة التنمية الصناعية، لإقامة أكبر تحالف في المنطقة في قطاع البتروكيماويات، بين "سابك" وعدد من شركات البتروكيماويات في مصر، لدراسة المشاريع المتاح تنفيذها، ووضع خطة عمل وفق جدول زمني محدد .

وأكد كمال وجود رغبة مشتركة في التعاون، وتحتاج إلى اجتماعات ونوايا صادقة للتفاهم، وقال "إننا نتحدث عن استثمارات حقيقية تعود بالنفع على الطرفين، وإن لم تكن الاستثمارات عائدة للطرفين فلن يقبلها أحد ".

وحول التعاون بين شركات البترول السعودية والمصرية، أوضح أن التعاون في مجال التكرير مغطى من السعودية بالكامل، في ظل أن المملكة أكبر منتج للنفط، وتكرر ثلاثة ملايين برميل نفط مخصص معظمها للاستهلاك المحلي، ومنها كمية كبيرة مخصصة لأغراض الصناعة وتوليد الطاقة .

وأضاف أيضا أن مصر لديها خدمات أخرى في مجال الخدمات والمقاولات البترولية المتخصصة، مثل "إنبي" و"بتروجيت" وخدمات البترول البحرية و"بترومنت" وغيرها، وهي شركات تصمم وتصنع معدات المعامل، ومصانع الغاز، وعمليات الإنشاءات والتشييد والتشغيل والصيانة .

وقال الوزير المصري "هناك مثال جيد لهذه الشركات، من خلال تحالف بين "إنبي" و"بتروجت" و"خدمات البترول البحرية" في مدينة الخفجي في السعودية، حيث أتموا العمل بالكامل، وتركوا صورة ذهنية إيجابية، وأصبحت الشركات المصرية تتمتع بثقة كبيرة من قبل شركات البترول السعودية .
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة