أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

استمرار خسائر «العربية للشحن والتفريغ» لتصل إلى 11.5 مليون العام المالى الماضى


السيد فؤاد - نجلاء أبوالسعود

اعتمدت الجمعية العمومية للشركة العربية المتحدة للشحن والتفريغ فى اجتماعها، نهاية الأسبوع الماضى، نتائج أعمالها خلال العام الماضى، والتى أسفرت عن تكبد خسائر بلغت نحو 11.5 مليون جنيه مقابل عجز مستهدف للعام نفسه قدره 8.66 مليون جنيه .

وأرجع رئيس الشركة اللواء إيهاب أبوشعيشع زيادة العجز إلى انخفاض إجمالى الإيرادات المحققة فعلاً خلال العام المالى 2012/2011 عن المستهدف لها نحو 1.6 مليون جنيه وبنسبة انخفاض قدرها %7.7 ، خاصة فى إيرادات النشاط الحالى، حيث انخفضت بحوالى 6.5 مليون جنيه بنسبة %73.2 ، بسبب انخفاض الكميات المتداولة من البضائع العامة والصب عن المستهدف بنسبة %58.1 ، بالإضافة إلى انخفاض الكميات المتداولة مع البضائع العامة ذات الفئات المرتفعة خلال تلك الفترة عن المستهدف لها، حيث بلغت الكميات المتداولة من البضائع العامة خلال العام الحالى 140 ألف طن مسجلة إيراداً قدره 1.9 مليون جنيه مقابل كمية متداولة مستهدفة من البضائع العامة بنحو 972 ألف طن بإيراد مستهدف بمبلغ 8 ملايين جنيه أى أن هناك انخفاضاً فى الإيرادات المحققة عن المستهدف لها بالنسبة لتداول البضائع العامة فقط بنحو 6 ملايين جنيه .

وقال إن الأسباب وراء انخفاض الكمية المتداولة من البضائع العامة خلال العام الحالى يعود إلى انخفاض حجم التعامل مع الشركة المصرية للملاحة البحرية، وانخفاض الكمية المتداولة من البضائع الصب يرجع إلى انخفاض شحن وتفريغ الأتربة والفحومات والمواد الصلبة، بالاضافة إلى انخفاض شحن نوعية المنظفات لصدور قرار من الهيئة العامة للرقابة على الصادرات بمنع هذة النوعية من الشحن بميناء الاسكندرية خلال العام الحالى .

وأوضح أن الايرادات المحققة خلال العام الحالى، زادت على المستهدف لها بنحو 5.3 مليون جنيه وبنسبة زيادة 85.7 % بسبب الفوائد الدائنة الناتجة عن استثمار حصيلة مساهمى القطاع الخاص فى زيادة رأس المال، حيث بلغ إجمالى الفوائد الدائنة 8.157 مليون جنيه مقابل مستهدف 5.520 مليون جنيه، بالإضافة إلى زيادة الأرباح الرأسمالية نتيجة المزادات المنعقدة مؤخراً لبيع بعض المعدات المكهنة بمبلغ 2.190 مليون جنيه مقابل مستهدف 0.384 مليون جنيه .

وأشار إلى أن من أسباب زيادة الخسائر كان زيادة إجمالى المصروفات المحققة فعلا خلال العام المالى 2012/2011 عن المستهدف لها بنحو 1.8 مليون جنيه وبنسبة زيادة قدرها 7.4 % بسبب زيادة عناصر المصروفات الأخرى، كما زادت الأجور بنحو 3.5 مليون جنيه وبنسبة زيادة 21.6 % بسبب صرف شهرين حافزاً جماعياً للعمال، فضلاً عما تم صرفه من حوافز ثابتة شهرية خلال العام المالى الحالى، كما زاد عنصر المستلزمات الخدمية خلال العام الحالى على المستهدف له بنحو 226 ألف جنيه وبنسبة زيادة قدرها 19.6 % بسبب زيادة نفقات الصيانة ومقاولى الباطن والرواتب المقطوعة خلال العام الحالى على المستهدف لها، كما زاد عنصر المصروفات التخصيصية خلال العام الحالى على المستهدف له بنحو 134 ألف جنيه وبنسبة زيادة قدرها 35.9 % بسبب ما تحملته الشركة من غرامات من البورصة والهيئات العامة ذات الصفة الرقابية على الشركة، بالإضافة إلى زيادة مكافأة الميزانية لغير العاملين، وما تم تعزيزه من مخصصات (بخلاف الإهلاك ) آخر العام، أما عن الأسباب وراء انخفاض باقى العناصر الأخرى عن المستهدف لها فيرجع انخفاض عنصر المستلزمات السلعية لانخفاض العملية التشغيلية للمعدات، وما تابع ذلك من انخفاض فى الوقود والزيوت والشحومات .

وأكد أنه نتيجة عملية الانخفاضات فى التشغيل فقد انخفض أيضا إجمالى الإيرادات المحققة فعلا بنحو 1.2 مليون جنيه مع زيادة إجمالى المصروفات المحققة فعلا بنحو 1.8 مليون جنيه عن المستهدف لها أدى إلى زيادة العجز المحقق خلال العام المالى 2012/2011 عن المستهدف له بما يقرب من 3 ملايين جنيه .

أما عن أسباب زيادة العجز المحقق فعلا للعام المالى 2012/2011 عن العام السابق بنحو 3 ملايين جنيه وبنسبة زيادة قدرها 35.2 % فأرجعها أبوشعيشع إلى انخفاض إجمالى الإيرادات المحققة فعلاً بنحو 1.3 مليون جنيه وبنسبة انخفاض قدرها 8.3 % ، خاصة فى إيرادات النشاط الحالى حيث انخفضت بنحو 1.7 مليون جنيه وبنسبة انخفاض قدرها 41.2 % بسبب انخفاض الكميات المتداولة من البضائع العامة والصب خلال العام الحالى عن العام السابق، بمقدار 90606 أطنان وبنسبة انخفاض قدرها 10.8 % ، علاوة على انخفاض الكميات المتداولة من البضائع العامة ذات الفئات المرتفعة خلال العام الحالى عن العام السابق حيث بلغت الكمية المتداولة من البضائع العامة خلال العام الحالى حوالى 140 ألف طن مسجلة إيراداً قدره 1.9 مليون جنيه مقابل كمية متداولة خلال العام السابق بلغت حولى 220 ألف طن مسجلة إيراداً قدره 3.6 مليون جنيه أى أن هناك انخفاضاً فى الإيرادات المحققة خلال العام الحالى عن العام السابق، وبالنسبة لتداول البضائع العامة فبلغت نحو 1.7 مليون جنيه فى حين زادت الكميات المتداولة من البضائع الصب ذات الفئات المنخفضة خلال العام الحالى عن العام السابق، حيث بلغت الكمية المتداولة من البضائع الصب خلال العام الحالى حوالى 610 الآف طن مسجلة إيراداً قدره نحو 470 ألف جنيه مقابل كمية متداولة من البضائع الصب خلال العام السابق بلغت حوالى 520 ألف طن مسجلة إيرادا بنحو 455 ألف جنيه، أى أن هناك زيادة فى الإيرادات المحققة خلال العام الحالى عن العام السابق بالنسبة لتداول البضائع الصب بنحو 13.5 ألف جنيه .

كما أرجع رئيس الشركة الأسباب وراء انخفاض الكمية المتداولة من البضائع الصب، وكذا الإيراد ترجع إلى زيادة شحن ملح الطعام خلال النصف الأول من العام الحالى بصورة مرتفعة مقابل انخفاض باقى البضائع الصب الأخرى .

وزادت الايرادات الأخرى المحققة خلال العام الحالى عن العام السابق بنحو 404 آلاف جنيه وبنسبة زيادة قدرها 3.6 % بسبب زيادة الفوائد الدائنة الناتجة عن استثمار حصيلة مساهمى القطاع الخاص فى زيادة رأس المال والبالغة نحو 85 مليون جنيه، وكذا الأرباح الرأسمالية الناتجة عن بيع معدات مكهنة بمزادات بنسب أكبر من نسب انخفاض باقى الايرادات الأخرى، حيث زادت الفوائد الدائنة بمقدار 1.775 مليون جنيه وبنسبة زيادة قدرها 27.8 % على العام السابق، كما زادت الأرباح الرأسمالية بمقدار 1.334 مليون جنيه وبنسبة زيادة قدرها 157 % على العام السابق فى حين انخفضت باقى الايرادات الأخرى مجتمعة بنسبة 180.4 % عن العام السابق .

وأشار إلى زيادة المصروفات المحققة فعلا خلال العام الحالى عن مثيلتها من العام السابق بنحو 1.8 مليون جنيه وبنسبة زيادة قدرها 7.5 % بسبب زيادة كل من الأجور والمستلزمات الخدمية والمصروفات التخصيصية بنسب أكبر من نسب انخفاض باقى عناصر المصروفات الأخرى للأسباب نفسها التى تم ذكرها فى إجمالى المصروفات المحققة فعلا خلال العام الحالى عن المستهدف لها، وبالتالى فإن انخفاض الايرادات المحققة فعلا خلال العام الحالى 2012/2011 عن مثيلتها من العام السابق بنحو 1.3 مليون مع زيادة إجمالى المصروفات المحققة فعلا خلال العام الحالى على العام السابق بنحو 1.8 مليون جنيه أدى إلى زيادة العجز المحقق فعلا خلال العام الحالى عن العام السابق بنحو 3 ملايين جنيه .

وبالنسبة لنصيب الشركة من الكميات المتداولة من البضائع العامة والصب الوارد لميناء الاسكندرية خلال العام المالى 2012/2011 فقد بلغ إجمالى الكميات الواردة لميناء الاسكندرية خلال العام المالى 2011/2012 من البضائع العامة والصب نحو 6 ملايين طن مقابل حوالى 5 ملايين طن فى العام السابق، أى أن هناك زيادة فى الكميات الواردة من البضائع العامة والصب لميناء الاسكندرية خلال العام الحالى على العام السابق بحوالى 1.2 مليون طن وبنسبة زيادة قدرها %25.

وبلغت الكمية المسندة للشركة من البضائع العامة والصب خلال العام المالى 2012/2011 حوالى 750 ألف طن بنسبة 12.2 %من إجمالى الكميات الواردة لميناء الاسكندرية فى حين بلغت الكمية المسندة للشركة من البضائع العامة والصب خلال العام السابق حوالى 841 ألف جنيه بنسبة 17.1 % من إجمالى الكميات الواردة لميناء الاسكندرية .

واقترح رئيس الشركة خطة لزيادة الكميات المتداولة مستقبلا تتمثل فى قيام هيئة ميناء الاسكندرية بتشكيل لجنة للتفتيش المستمر على مقاولى الباطن ومنع عملهم إذا تبين عدم وجود ترخيص لهم بمزاولة نشاط الشحن والتفريغ، وكذلك وضع حد أدنى لفئات عمليات الشحن والتفريغ على أن تلتزم به جميع الشركات المرخصة لها بمزاولة عمليات الشحن والتفريغ لوقف المنافسة السعرية من قبل شركات القطاع الخاص، كما اقترح حصر عدد الشركات المرخصة لها مزاولة نشاط الشحن والتفريغ مع توزيع الكميات المتداولة من البضائع الواردة للميناء على جميع الشركات بنسبة مساهمة تلك الشركات بما تقدمه من معدات وعمالة وما تدفعه من ضرائب ورسوم وتأمينات .

وأكد أهمية إعادة النظر فى القرارات السيادية بشأن إسناد عمليات الشحن والتفريغ للشركة لتطبيق مبدأ المساواة والمعاملة كما هو متبع للشركات الشقيقة والتابعة للشركة القابضة للنقل البحرى مثل شركة تداول الحاويات والمستودعات، كما تتبنى الشركة بعض الأساليب لزيادة إيرادات النشاط المستقبلى تتمثل فى تحقيق الأساليب المقترحة لزيادة الكميات المتداولة .

من جانبهم رفض عدد من المساهمين خلال انعقاد الجمعية العمومية إبراء ذمة مجلس إدارة الشركة وقال كل من عصام السرجاوى وناصر عبدربه وسماح الصايغ إن الشركة كانت قد وضعت خطة قبل عامين يتم من خلالها التحول من الخسائر إلى تحقيق أرباح إلا أن ذلك لم يحدث حتى الآن، بالإضافة إلى قيام الشركة بعمل اكتتاب من المساهمين لتحصيل 85 مليون جنيه، إلا أنه لم يتم استثمار هذا المبلغ حتي الأن .
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة