سيـــاســة

أمريكا تؤكد التزامها بدعم مصر عسكريا


(رويترز)

 قال مسؤولون بوزارة الدفاع الأمريكية، إن وزير الدفاع تشاك هاجل، أكد التزام واشنطن بمواصلة تقديم دعم عسكري لمصر، مع تطوير قواتها المسلحة للتصدي لتهديدات أمنية جديدة ومتغيرة.

 
تشاك هاجل 
وأضاف المسؤولون أن هاجل ناقش مسائل عدة مع الرئيس محمد مرسي، والفريق أول عبدالفتاح السيسي، وزير الدفاع، بما في ذلك معاهدة السلام مع إسرائيل، والوضع الأمني في سيناء، والحرب في سوريا، ووعد هاجل بدعم أمريكي لمصر، بينما تشهد قواتها المسلحة نموا وتغييرا للتصدي لتهديدات أمنية جديدة. 

وأوضح مسؤول أمريكي، في وقت لاحق، أن "كل الجيوش تتطور مع تغير صورة التهديد، ومع سعي مصر للتكيف مع تلك التهديدات، يجري المصريون تقييما لأمن الحدود، ومكافحة الإرهاب والعناصر غير الرسمية، التي تشكل تهديدا للدولة".

وأضاف أن الجانبين لم يناقشا أنواعا محددة من المساعدات، لكنهما اتفقا على مواصلة مناقشاتهما مع قيام الجيش المصري، بإعادة تقييم التهديدات التي تواجه البلاد.

وتتلقى مصر مساعدات أمريكية بقيمة 1.5 مليار دولار سنويا، أغلبها مساعدات عسكرية، بعد توقيع معاهدة سلام مع إسرائيل في 1979.

وحافظت القاهرة على "سلام بارد" مع إسرائيل، منذ تولى مرسي السلطة، ويقول مسؤولون أمريكيون إن تعاون مصر الأمني العملي مع كل من واشنطن والإسرائيليين، يسير بشكل سلس رغم أن الروابط السياسية مجمدة.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة