أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.87 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

"حماد" مُعلقًا على استقالة "جادالله": العيب فيمن اختار المستشارين


كتب – محمود غريب:
 
قال الدكتور يسرى حماد نائب رئيس حزب "الوطن" إن استقالة المستشار محمد جاد الله في ست صفحات تم إعلانها على الملأ؛ وفى جميع الفضائيات، تدل على أن العيب لم يكن فيه بل العيب فيمن اختار المستشارين.

 
يسرى حماد 
ووصف "حماد" في تصريحات صحفية له اليوم استقالة جاد الله بـ"فاتورة انتخابية" تم سدادها بعيدًا عن كفاءات الشخصيات والصلاحية لقيادة دولة عظيمة ترنو للريادة،  هذا عيب الجهات والأحزاب الذين رشحوا له أشخاصًا لا يصلحون للعمل فى شركة فما بالكم بدولة واسألوا عن السير الذاتية لكل منهم، هذا عيب من رشح بعضهم وهو يعلم استغلاله لمنصبه وتعيينه أبنائه الثلاثة كوكلاء نيابة خرقا للقانون وتدميرًا لكفاءات كانت أحق منهم، مضيفًا: هذا عيب من نادى بحكومة ائتلافية لإدارة الوطن ثم راح يرشح من عنده من ليس له خبرة ولم يعمل يومًا فى إدارة مصلحة فضلا عن دولة، هذا خطأ رئيس البلاد الذى لم يبحث عن خلفيات المرشحين، ثم لم يستشرهم بعد تعيينهم، هذا خطأ رجال الإعلام الذين ينشرون الفضائح ويستضيفون أشباه الخبراء ويبعدون أصحاب الخبرة الحقيقية ليعرف أبناء الوطن الفرق بين الغث والسمين، هذا خطأ من استقال بأسلوب تجار الروبابيكيا يرفع صوته ليسمع كل أحد.

وتابع حماد: "اعمل فى صمت أو ارحل فى هدوء، هذا عيبنا كلنا، وكلنا يضحك على كلنا. ولا عزاء لهذا الوطن الذى ما زال يبحث عن رجال يحبونه بصدق، وبدون انتظار المقابلـ، ما زال يبحث عن رجال المرحلة!
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة