أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

الإسكندرية

«راكتا للورق» تتجه لاقتراض 50 مليون جنيه لمواجهة العجز فى الاستثمارات


السيد فؤاد ـ نجلاء أبو السعود

قال المهندس جابر البهى، رئيس شركة راكتا للورق «إحدى شركات القابضة للصناعات الكيماوية»، إن صناعة الورق بصفة عامة فى مصر وشركة راكتا بصفة خاصة واجهت فى السنوات الأخيرة العديد من المشكلات والصعوبات التى أثرت سلباً على أداء الشركة، مما أدى إلى معاناتها من مشكلات فنية وتشغيلية ومالية متعددة أبرزها تقادم الآلات والمعدات، مما أدى إلى زيادة الأعطال الميكانيكية والكهربائية وارتفاع نسبة الفاقد والانخفاض فى جودة المنتج بشكل أثر على قدرة الشركة التنافسية والبيعية.
 

وأضاف خلال اجتماع الجمعية العامة للشركة أمس الأول بالإسكندرية، أنه بعد توقف مصانع إنتاج العجائن من خامة قش الأرز خلال عام 2009 اعتمدت الشركة على خط تحضير عجائن الورق من خامة دشت الكرتون المحلى (OCC )، وكانت الطاقة االتصميمية عند إنشائه عام 2000 تبلغ 100 طن يومياً، وبسبب عدم تجديد المعدات انخفضت طاقته الإنتاجية إلى 70-60 طناً يومياً، وهى لا تكفى لإمداد خطوط الإنتاج 1،2،3 بالعجائن المطلوبة، ما أدى لانخفاض إنتاجية المصنع.

وأكد رئيس الشركة أنه نتيجة تلك الصعوبات، فشلت الشركة فى الوفاء بالتزاماتها، كما فاقم انخفاض السيولة النقدية الناتجة عن الخسائر المتزايدة من عام لآخر لمزيد من المشاكل، مما استلزم لاتخاذ إجراءات عاجلة لإنشاء خط جديد لتحضيرات العجائن من خامة «OCC » وإعادة تأهيل ماكينة الورق 3 ومعالجة المعدات الكهربية لخط إنتاج الكرتون.

وحتى يتم الانتهاء من عمليات التطوير فإن إدارة الشركة حالياً تعمل على زيادة حجم الإنتاج والمبيعات بخفض الاعطال الميكانيكية والكهربية للماكينات إلى أدنى حد لها وترشيد استخدام الطاقة وضغط الانفاق بتقليل الفاقد من الخامات والاعتماد على مصادر توريد ذات جودة أفضل وتحسين تشكيلة الإنتاج والاهتمام بمعايير الجودة.

من ناحية أخرى، أوضح البهى أنه تم اعتماد الموازنة التقديرية لعام 2014/2013 على أسس تحقيق نسبة نمو للإنتاج باستهداف إنتاج 35 ألف طن ورق وكرتون تبلغ قيمتها نحو 106.6 مليون جنيه مع تحسين تشكيلة الإنتاج، مشيرا إلى أنه مقارنة بالعام المالى 2012/2011 بلغت نسبة الزيادة 9.9 % للكمية و15.9 % للقيمة ومقارنة بالعام المالى 2011/2010 بلغت نسبة الزيادة 2.7 % للكمية و30.2 % للقيمة، أما مقارنة بالنصف الأول من العام الحالى، فقد بلغت نسبة الزيادة 27.7 % للكمية و39.2 % للقيمة.

واستهدفت الموازنة تصريف 3 آلاف طن من مخزون الإنتاج التام، وبالتالى بلغت كمية مبيعات الورق والكرتون بالموازنة 38 ألف طن تبلغ قيمتها نحو 116.6 مليون جنيه ومقارنة بالعام المالى 2012/2011 بلغت نسبة الزيادة 19.3 % للكمية و28.4 % للقيمة ومقارنة بـ2012/2011 بلغت نسبة الزيادة 10.8 % للكمية و40.8 % للقيمة، أما مقارنة بالنصف الأول من العام المالى الحالى، فبلغت نسبة الزيادة 52.2 % للكمية و61.9 % للقيمة.

وتوقعت الشركة تحقيق خسائر تصل خلال العام المالى المقبل بنحو 16.635 مليون جنيه بنسبة 71.3 % مقارنة بالعام المالى، حيث بلغت 150.1 %، ومقارنة بالنصف الأول من العام المالى الحالى 2013/2012 بلغت نسبة الزيادة 50.7 %.

وأعرب رئيس الشركة عن أمله فى تحصيل الأرصدة المدينة لتوفير السيولة النقدية اللازمة لسداد الالتزامات، بالإضافة إلى تنشيط الصادرات بتحسين جودة المنتج ووضع هدف تصديرى والتركيز على شراء المستلزمات والخامات من الشركات الشقيقة مع مراعاة الجودة والأسعار وعدم استيراد أى مستلزمات يمكن الحصول على بديل محلى لها فى حين تم تقدير الأجور فى الموازنة بمراعاة اقرار صرف العلاوة الدورية للعاملين بنسبة 7 % من المرتب الاساسى نهاية شهر يونيو 2013، بالإضافة إلى علاوة خاصة بنسبة 10 %.

وتبلغ نسبة نمو المبيعات فى موازنة العام المقبل نحو 27.4 % للقيمة و19.3 % للكمية مقارنة بالعام المالى 2012/2011 كما تبلغ نسبة النمو 61.9 % للقيمة و52.2 % للكمية مقارنة بالنصف الأول من العام المالى 2013/2012 ومقارنة بعام 2011/2010 بلغت نسبة النمو 40.8 % للقيمة و10.8 % للكمية.

أما نسبة نمو الإنتاج فى موازنة عام 2014/2013 فتبلغ 9.9 % للكمية و15.9 % للقيمة مقارنة بـ2012/2011 ومقارنة بالعام السابق تبلغ نسبة النمو 2.7 % للكمية و30.2 % للقيمة كما تبلغ نسبة النمو 27.7 % للكمية و39.2 % للقيمة مقارنة بالنصف الأول 2013/2012.

وبالنسبة للاستثمارات أوضح البهى أن الشركة تستهدف استثمارات فى إطار برنامج إعادة التأهيل على اثر الانخفاض فى معدلات الأداء الناجمة عن زيادة الأعطال الميكانيكية والكهربائية بسبب تقادم الآلات والمعدات وعدم كفاية طاقات خطوط اعداد العجينة وتقادمها وهو ما أدى لتراجع الإنتاج خلال السنوات الأخيرة الذى أسفر عن مزيد من الخسائر، لذا اتجهت الشركة لرفع الطاقة الإنتاجية وتحسين جودة المنتج وإنتاج أصناف جديدة مميزة تحتاجها السوق بخلاف ورق الكتابة والطباعة الذى خرجت الشركة من المنافسة عليه.

ولجأت راكتا لزيادة رأسمالها لتغطية الاستثمارات الجديدة بزيادة رأس المال المصدر والمدفوع من 54.3 مليون جنيه إلى 150 مليون جنيه عن طريق الاكتتاب خلال عام 2010، وبذلك تبلغ قيمة الاستثمارات 95 مليون جنيه تقريبا، منها 15 مليون جنيه لمشروع استرجاع الألياف «مشروع بيئى»، وبالتالى فإن الاستثمارات المتاحة لإعادة تأهيل وتطوير خطوط العجينة والماكينات تبلغ 80 مليون جنيه لرفع الطاقة الإنتاجية إلى 78725 طناً وأرباحاً سنوية تقدر بنحو 15.198 مليون جنيه ومعدل عائد داخلى 23 %، إلا أن الاستثمارات المتاحة لا تكفى لتنفيذ برنامج إعادة التأهيل الذى يتطلب استثمارات إجمالية تبلغ نحو 130 مليون جنيه لإنشاء خط تحضيرات عجائن من خامة «O .C .C » بطاقة إنتاجية 200 طن يوميا واستثمارات تبلغ قيمتها نحو 55 مليون جنيه، بالإضافة إلى تأهيل ماكينة الورق «3» باستثمارات نحو 65 مليون جنيه ومعالجة المعدات الكهربية لخط إنتاج الكرتون باستثمارات تبلغ نحو 10 ملايين جنيه.

وحتى تستطيع الشركة تنفيذ برنامجها فقد اقترحت الدراسة تمويل الفرق بين الاستثمارات المطلوبة والمتاحة والذى يبلغ 50 مليون جنيه من خلال زيادة رأس المال المصدر والمدفوع من 150 مليون جنيه إلى 200 مليون عن طريق الاقتراض، على أن تقوم باستكمال الدراسة القائمة كلية التجارة بجامعة الإسكندرية.

ولفت البهى إلى وجود قروض قامت بها الشركة تعد طويلة الأجل تتمثل فى قرض الشركة القابضة للصناعات الكيماوية وقدره 10 ملايين جنيه يسدد على خمسة أقساط سنوية، بدأت نهاية شهر أبريل 2004، وتم تحويل الأرصدة الدائنة ضمن الالتزامات المتداولة لعدم قيام الشركة بسداد الأقساط المستحقة فى مواعيد استحقاقها.

من ناحية أخرى، قال المهندس يحيى مشالى، رئيس الشركة القابضة للصناعات الكيماوية، إنه تم الاتفاق مع رئيس شركة راكتا للورق على عملية فصل المخزون وتصنيفه وعرضه للبيع بعد أن ظل متراكماً منذ سنوات.

وحول أسباب تأخير تنفيذ مشروعات الشركة بالرغم من إتمام عملية اكتتاب المساهمين لزيادة رأس المال منذ عام 2010، أوضح رئيس الشركة القابضة أن هناك جدولاً زمنياً محدداً بدراسات قامت بها الشركة لتنفيذ تلك الاستثمارات الجديدة ويتم وفق متطلبات السوق، متوقعاً انخفاض خسائر الشركة بعد تنفيذ الاستثمارات الجديدة.

وأشار مشالى إلى أن «تجارة الإسكندرية» تقوم بعمل دراسة لإعادة هيكلة الشركة، مشيراً إلى أن اللجوء إلى زيادة رأس المال لن يكون البديل الوحيد لمشروع إعادة الهيكلة، خاصة أن الشركة لديها من الأصول ما يكفى لتنفيذها، إذ تمتلك 80 فداناً بمنطقة الطابية بالإسكندرية.

وطالب ناصر عبدربه، أحد مساهمى الشركة بضرورة إضافة أنشطة جديدة بشركة راكتا من شأنها زيادة الربحية، خاصة أن الشركة تمتلك 80 فداناً بين شركتى أبو قير والإسكندرية للأسمدة، على أن يكون هذا النشاط من أنشطة الأسمدة، بالإضافة إلى دخول خطوط إنتاج جديدة ومنها إنتاج شكائر الأسمنت والتى تعد من الصناعات ذات الربحية المرتفعة.

ولفت رئيس الشركة القابضة إلى أن الشركة تتجه إلى إنتاج أنواع جديدة خلال الفترة المقبلة، خاصة الورق المقوى وشكائر الأسمنت.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة