أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اتصالات وتكنولوجيا

‮ ‬البرمجيات المحلية تواجه منافسة شرسة في قطاع البترول


عمرو عبد الغفار
 
تعتمد القطاعات الصناعية علي التكنولوجيا الحديثة وتطبيقاتها في تنظيم ومراقبة انشطتها وتقييم مختلف الادارات الخاصة بها، وأكد عدد من خبراء قطاع البترول ان الفجوة بين البرمجيات التي تقدمها شركات البرمجيات وما يحتاجه قطاع البترول مازالت كبيرة وتعتبر البرامج في القطاع البترولي عنصراً مكملاً يمكن الاستغناء عنه بهدف تخفيض التكاليف.

 
وأكد خبراء شركات البرمجيات ان تقديم برامج خاصة يحتاج لوجود الطلب لاعتماد شركات البترول علي البرمجيات الخاصة الأجنبية التي تكون اكثر خبرة نتيجة التفوق الاجنبي في قطاع البترول من حيث الخبرات الاستكشافية والانتاجية بما يجعلهم يتجهون للشركات العالمية دون النظر إلي وجود  قدرات محلية تستطيع تلبية احتياجاتهم .
 
قال المهندس خالد شتا، العضو المنتدب لشركة »روجتك« الذراع التنفيذي لقطاع التكنولوجيا في وزارة البترول، إن البرمجيات التي تستخدمها شركات البترول محدودة للغاية في الانشطة الاساسية في حين ان الدول المتقدمة تعتمد علي هذه البرامج كعنصر اساسي في العملية الانتاجية، لدرجة انها لا يمكن ان تخفض من الاستثمارات المخصصة للتكنولوجيا حتي في ظل الازمة المالية.
 
وأكد إنه في ظل الأزمة العالمية، من الأسهل وقف العديد من التطوير التكنولوجي في الشركات المحلية، لأنها تعتبر هذه البرمجيات عنصراً ثانوياً في انشطة الشركات حيث يمكن الاستغناء عنه، وهذا نتيجة عدم وجود برامج حقيقة تعمل علي رفع وكفاءة المنتج أو زيادة و جودة العملية الادارية بالشركات.
 
وأضاف ان الشركة تسعي من خلال عدد من الشراكات مع شركات برمجيات متخصصة عالمية أو محلية لاستخدام برامج متخصصة تؤثر بطريقة مباشرة في العملية الانتاجية وتجعل البرامج من أسباب تعظيم الربحية وتقليل التكاليف، مشيراً إلي تجربة البرمجيات المتخصصة للقطاع البنكي الذي تؤثر في العملية الانتاجية للبنوك بشكل اساسي مثل برامج الربط بين الفروع والانظمة الخاصة باجهزة الصراف الآلي ATM .
 
من جهته قال المهندس سامي الراجحي، رئيس مجلس ادارة الشركة الفرعونية لاعمال التعدين، ان الشركة تقوم باستيراد جميع البرامج المتخصصة بالشركة واعمال التنقيب والبرامج الجيولوجية والمساحية وبرامج التصميمات الهندسية والأنظمة الخاصة بالمناجم وحسابات الاحتياطي والعملية الانتاجية وبرامج قواعد البيانات  والتي تحتاج إلي تطوير في انظمتها بطريقة دروية، تصل إلي شهر، موضحا ان الشركة تعتمد علي الشركات الأسترالية و التي تعد من أفضل الدول المنتجة للبرمجيات في قطاع التعدين.
 
وأضاف أن الشركات المحلية تقدم البرامج الادراية والمحاسبية التقليدية غيرالمتخصصة في اعمال التعدين والتنقيب، مشيراً إلي ان الشركة ترغب في التعاون مع الشركات المحلية ولا انها لا تجد جميع احتياجاتها وتحاول ان تبحث دائما عن البديل المحلي في جميع احتياجاتها سواء في البرمجيات أو غيرها.
 
 قال المهندس طارق وهبي، مدير قطاع المبيعات في شركة »ALKAN «، ان البرامج المتخصصة في قطاع البترول يتم الاعتماد عليها من الخارج والشريك الأجنبي موضحاً ان شركات البترول ذات طبيعة خاصة لما تحتاجه من برامج متخصصة تحتاج إلي خبرات واسعة في المجال، وان تكون الشركة المنتجة لبرمجيات البترول لها قاعدة عملاء ضخمة حتي تستطيع انتاج هذه البرمجيات بجودة عالية وكفاءة.
 
وأضاف أن جانب الطلب في السوق المحلية لهذه البرامج ضعيف جداً من جانب شركات البترول بما لا يدفع شركات البرمجيات المحلية لتقديم هذا النوع من البرامج  وذلك نتيجة وجود شريك أجنبي له حصة مالكة يقوم بالاستعانة بالشركات العالمية لتوفير احتياجات القطاع من البرامج المتخصصة في انشطة البترول واعمال الاستكشاف والحفر.
 
وأشار إلي ان الشركات المحلية تجد الفرصة في البرامج المكملة والعامة غير المتخصصة لتقديمها لجميع القطاعات الصناعية وليست البترولية فقط.
 
وقال ايليا باسيلي، رئيس قطاع المشروعات في شركة »فيرجي تك« لتكنولوجيا المعلومات، ان شركات التكنولوجيا لا تعتمد في اعمالها علي برامج متخصصة بعينها، ولكنها تقدم برامج عامة تخدم جميع القطاعات سواء الغزل والنسيج، أو الادوية، أو التعدين، والبترول. ومنها برامج الموارد الاساسية للمؤسسات »ERP « التي تدير الاعمال ا لمحاسبية والموارد البشرية في الشركات، مؤكدا ان هناك بالفعل عدداً من البرامج المتخصصة لقطاع البترول يستخدم في تحديد اعمال الحفر والمهام الاستكشافية والتنقيب ومراقبتها وتقييمها وتحديد أماكنها.
 
وأضاف انه لا توجد موانع لإيجاد هذه البرامج وتقديمها للشركات، مشيراً إلي انه تتم الاستعانة بخبراء في البرمجة لعمل هذه البرامج المتخصصة لكن لا يتم تحديد ما يعرف بخط انتاج خاص لبرامج البترول ولكن يتم إيجادها عند احتياج هذه الشركات نوعاً محدداً من البرامج لنشاط خاص بعينه.
 
وأوضح أن شركته تقدم البرامج الخاصة بتقييم الموارد البشرية وتدريبها، بالاضافة إلي برامج إدارة المشروعات وتحليل التصميمات الهندسية وعدد من البرامج الأخري المتخصصة في قطاع البترول.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة